اخر المقالات: مرحبا بالجميع في نادي المناخ || “الطريق إلى مؤتمر الأطراف 27 : المنتدى الإقليمي الافريقي لمبادرات المناخ وتمويل العمل المناخي وأهداف التنمية المستدامة || بحث إمكانات تكنولوجيا قواعد البيانات التسلسلية من أجل تحويل النظم الزراعية والغذائية  || إعتماد مدينة إفران ” مدينة الأراضي الرطبة ” من قبل إتفاقية “رامسار”  || اتفاقية إقليمية للتعاون الإعلامي || الاحتفاء بالتنوع الثقافي والبيئي للأطلس الكبير || خيانة اليسار || مواجهة مخاطر الجفاف المتزايدة || جائزة حول المحتوى الرقمي العربي 2022-2023 || دكتور محمود محيي الدين يتحدث عن كوب 27 في منتدى سيدني للطاقة || شراكة رائدة حول تطبيقات الاستدامة والتميز والمسؤولية المجتمعية || الأسهم الخاصة والجيل الجديد من الاستثمار في البيئة والمجتمع والحوكمة || الثورة الرقمية والشمول المالي العالمي || عدد الجياع في العالم ارتفع إلى حوالي 828 مليون شخص في عام 2021 || حماية النحل الأصفر الصحراوي: مهمة مربي النحل المغاربة || الاعلان عن التباري لنيل جائزتي “النخلة في عيون العالم” و “النخلة بألسنة بالشعراء” لسنة 2023 || دار النحلة بمدينة شفشاون مبادرة تساهم في مواجهة انهيار طوائف النحل || ثورة الهيدروجين الأخضر القادمة || زحف الصحراء لن ينتظر المناخ || غاباتي حياتي ||

بالحديقة النباتية ومنتزه التماسيح بأكادير

آفاق بيئية : محمد التفراوتي

ابتدع منتزه التماسيح والحديقة النباتية في أكادير (Crocoparc ) منظومة تقنية بسيطة وفعالة لترشيد استعمال مياه سقي المساحات الخضراء المترامية الأطراف.

 ومساهمة منهم في مواجهة تحديات إشكالية شح المياه بالمنطقة. اهتدى مسيرو المنتزه إلى اعتماد منظومة بيئية، تستخدم جرات من الفخار تملأ بالماء. وتطمر قرب جدوع النباتات، إذ يتسرب من خلالها ماء السقي بكمية مناسبة دون إفراط، يغدي ﺍﻟﺘﺮﺑﺔ ويوفر الرطوبة اللازمة ﻟﻨﻤﻮ ﺍﻟﻨﺒﺎﺗﺎﺕ.

وتستوعب الجرات المستخدمة ، في هذا الصنف من السقي الموضعي ، ثمان لترات من الماء، وتمتد مياهها إلى عمق ستون سنتمتر في المتر المربع. وتستمر هذه الجرات الطينية في تزويد النباتات بالماء من ست إلى عشر أيام ليعاد ملأها ثانية حسب الحاجة ووفق الظروف المناخية. ﻭﺍﻟﺠﻮ ﺍﻟﻤﺤﻴﻂ ﺑﺎﻟﻨﺒﺎﺗﺎﺕ. وتتقلص بذلك نسبة تسرب الماء داخل التربة حسب اكتفائها.

يشار أن منتزه التماسيح والحديقة النباتية (Crocoparc )  يمتد على حوالي أربعة هكتارات. ويضم أزيد من 300 تمساح من الذكور والإناث من صنف تمساح النيل (Crocodylus niloticus). ويحتوي على مختبر متخصص في فقس بيض التماسيح ، وحاضنة لرعاية صغارها ، فضلا عن مختلف النباتات الموزعة عبر أربع حدائق موضوعاتية .ويتواجد بالمنتزه مغارة خاصة بالثعابين يوجد بها  أفعى كبيرة بقياس 6.3 متر ووزن 92 كيلوجرام وهي أنثى من صنف “الثعبان الشبكي” (الاسم العلمي : Malayopithon reticulatus).

اترك تعليقاً