اخر المقالات: نفوق أقدم قرد من قبيلة الشمبانزي الشهيرة في غينيا عن عمر يناهز 71 سنة || لقاء تشاوري مع كفاءات مغاربة العالم الخبراء في مجالات المياه والتغيرات المناخية والطاقات البديلة || كيف يمكن لقانون “رايت” أن يعيد بناء المناخ؟ || تعاون دولي لرسم سياسات مائية رائدة || مهمته الإنقاذ… صرصور يعمل بالطاقة الشمسية || الجدول الزمني المنقح للتقرير التجميعي للهيئة الحكومية الدولية المعنية بتغير المناخ || تعزيز النتائج الصحية والمناخية لأكثر من 11 مليون مغربي || الأنواع الغازية تغيّر من طبيعة البحر الأبيض المتوسط || بارقة أمل في صراع المناخ || الرأسمال البشري رافعة حقيقية لتنمية المنتوجات المحلية بجهة سوس ماسة || من إدارة الكوارث إلى إدارة الموارد || بحوث وتجارب علمية تعكس واقع وآفاق زراعة النخيل بموريتانيا || الحمض النووي للمياه  || انطلاق الدورة الأولى للمهرجان الدولي للتمور الموريتانية || حقوق الإنسان هي مفتاح حماية التنوع البيولوجي || كيفية تشكّل أولى الثقوب السوداء فائقة الكتلة في الكون || استعادة المحيطات || الصندوق العالمي للطبيعة بالمغرب جهود معتبرة ونتائج مميزة || مبادرات خضراء ذكية لمواجهة آثار تغير المناخ || مهرجان الدولي للتمور بموريتانية ||

 

le train du climat

 

آفاق بيئية : محمد التفراوتي

وقع مندوب اللجنة المنظمة لمؤتمر المناخ كوب22 الدكتور عبد العظيم الحافي والمدير العام للمكتب الوطني للسكك الحديدية السيد محمد ربيع الخليع  مذكرة تفاهم تروم تظافر جميع الجهود الممكنة لإنجاح هذه التظاهرة الدولية التي ستحتضنها مراكش ما بين 7 و18 نونبر 2016.

  ويتعهد المكتب الوطني للسكك الحديدية بموجب هذه الاتفاقية تنظيم قطار المناخ وهو عبارة عن معرض متنقل لتعزيز الوعي لدى العموم بالقضايا البيئية الحالية بما فيها التغيرات المناخية عن طريق أوراش بيداغوجية وعلمية مكثفة ابتداء من 19 أكتوبر وإلى حدود 5 نونبر تجوب 12 مدينة عبر كل جهات المملكة، ثم تنظيم المكتب الوطني للسكك الحديدية لندوة قبيل انطلاق مؤتمر المناخ لتشجيع جميع الجهات الفاعلة وأصحاب القرار بكوب 22 وتسليط الضوء على  قضية مشاريع التنقل والتنمية المستدامة ودور وسائل النقل العمومي المشترك بما في ذلك السكك الحديدية، كجزء من المفاوضات في COP22 وأهليتها للحصول على تمويل المناخ.

ويشمل الاتفاق إنجاز المكتب الوطني للسكك الحديدية حصيلته المتعلقة بنسبة إفراز الكربون في إطار مسؤوليته الاجتماعية والمقاولاتية، ويحدد أهداف تخفيض انبعاث الكربون في القطارات قبل انطلاق مؤتمر المناخ. كما أن المكتب قد انخرط في مسلسل الحصول على مطابقة النجاعة الطاقية ISO 50001 لمحطة القطار بمراكش  من خلال ضمان استقلالية طاقية بنسبة 50 في المائة بفضل اللوحات الشمسية وتجهيز المرآب ببطاريات لشحن العربات الكهربائية وكذا نقل الوفود المشاركة في التظاهرة العالمية للمناخ من مطار مجمد الخامس الدولي بالدار البيضاء في اتجاه مراكش عبر قطارات بيئية بنسبة كاربون مخفضة.

اترك تعليقاً