اخر المقالات: لقاء تشاوري مع كفاءات مغاربة العالم الخبراء في مجالات المياه والتغيرات المناخية والطاقات البديلة || كيف يمكن لقانون “رايت” أن يعيد بناء المناخ؟ || تعاون دولي لرسم سياسات مائية رائدة || مهمته الإنقاذ… صرصور يعمل بالطاقة الشمسية || الجدول الزمني المنقح للتقرير التجميعي للهيئة الحكومية الدولية المعنية بتغير المناخ || تعزيز النتائج الصحية والمناخية لأكثر من 11 مليون مغربي || الأنواع الغازية تغيّر من طبيعة البحر الأبيض المتوسط || بارقة أمل في صراع المناخ || الرأسمال البشري رافعة حقيقية لتنمية المنتوجات المحلية بجهة سوس ماسة || من إدارة الكوارث إلى إدارة الموارد || بحوث وتجارب علمية تعكس واقع وآفاق زراعة النخيل بموريتانيا || الحمض النووي للمياه  || انطلاق الدورة الأولى للمهرجان الدولي للتمور الموريتانية || حقوق الإنسان هي مفتاح حماية التنوع البيولوجي || كيفية تشكّل أولى الثقوب السوداء فائقة الكتلة في الكون || استعادة المحيطات || الصندوق العالمي للطبيعة بالمغرب جهود معتبرة ونتائج مميزة || مبادرات خضراء ذكية لمواجهة آثار تغير المناخ || مهرجان الدولي للتمور بموريتانية || المبادرة الوطنية للمشروعات الخضراء الذكية ||

آفاق بيئية : أثينا

سيساعد مشروع WES الذي يموله الاتحاد الأوروبي وزارة البيئة في تحسين وتحديث قيم حدود الانبعاثات (ELVs) للانبعاثات الصناعية، وذلك من خلال مراجعة المبادئ التوجيهية الحالية لعدد من القطاعات الصناعية والقطاعات الفرعية. ومع بدء هذا المشروع في 4 مارس، بدأ مشروع WES نشاطه الأول في لبنان.

أصدرت وزارة البيئة اللبنانية بالفعل مجموعة من القرارات المتعلقة بالشروط البيئية لإنشاء وتشغيل القطاعات الصناعية. وقد صاغت مجموعة من المبادئ التوجيهية لقطاع الأغذية والمشروبات وكذلك لقطاع البناء. كما تعمل وزارة البيئة حاليًا على تطوير مركبات كهربائية محسنة وفي هذا الإطار ستتلقى دعمًا من مشروع WES. وسيقوم فريق من الخبراء الدوليين والوطنيين يتألف من نيكولا ميلوتينوفيتش وجاك شاهين ودومينيك سلامة بتقديم الملاحظات ومراجعة مسودة المبادئ التوجيهية البيئية لإنشاء وتشغيل العديد من القطاعات الصناعية.

ومن المتوقع أن يتم تطوير إرشادات منقحة لقطاع الأغذية، والتي تشمل القطاعات الفرعية لإنتاج الألبان والمسالخ ومزارع الأبقار وتجهيز اللحوم وإنتاج المشروبات. كما سيتم تقييم وتحديث إرشادات قطاع البناء لقطاعي نفايات البناء والهدم، وصناعة قطع الحجر، وصناعة الأسفلت والخرسانة، وكذلك إنتاج الطلاء.

وفقًا لنيكولا ميلوتينوفيتش  ستؤخذ بعين الاعتبار، أثناء مراجعة الإرشادات، الشروط اللبنانية المحددة مثل حجم الصناعات المعنية والتقنيات المستخدمة وأنواع العمليات. وسيتم وضع الممارسات الحالية المطبقة، فيما يتعلق بالانبعاثات المسموح بها في الهواء والنفايات ومياه الصرف الصحي في الاعتبار. وتهدف وزارة البيئة إلى نشر المبادئ التوجيهية العشرة الجديدة للأنشطة الصناعية المختارة في وقت لاحق من هذا العام.

بالنسبة لمشروع WES ، هذا هو أول نشاط يبدأ في لبنان. ومن المتوقع أن تبدأ مساعدة فنية أخرى في وقت لاحق من هذا العام لمعالجة تلوث البحر الأبيض المتوسط من خلال مكافحة التلوث الناجم عن البلاستيك. ويهدف هذا النشاط إلى توفير دعم سياسي لمعالجة المواد البلاستيكية ذات الاستخدام الواحد في لبنان.

مشروع دعم المياه والبيئة هو برنامج إقليمي يهدف إلى حماية البيئة وتحسين إدارة الموارد المائية الشحيحة في منطقة البحر الأبيض المتوسط. يعالج المشاكل المتعلقة بمنع التلوث وكفاءة استخدام المياه ويسعى إلى زيادة قدرات أصحاب المصلحة وتهيئة الظروف للتبادل المعرفي ذي الصلة.

يشار أن مشروع دعم المياه والبيئة يهدف مشروع دعم المياه والبيئة في منطقة الجوار الجنوبي إلى حماية البيئة وتحسين إدارة الموارد المائية الشحيحة في منطقة حوض البحر الأبيض المتوسط. وسوف يعالج هذه المشروع المشاكل المتعلقة بمنع التلوث وكفاءة استخدام المياه. مشروع دعم المياه والبيئة هو مشروع إقليمي يركز على دول منطقة الشرق الأوسط وشمال إفريقيا.

اترك تعليقاً