اخر المقالات: لقاء تشاوري مع كفاءات مغاربة العالم الخبراء في مجالات المياه والتغيرات المناخية والطاقات البديلة || كيف يمكن لقانون “رايت” أن يعيد بناء المناخ؟ || تعاون دولي لرسم سياسات مائية رائدة || مهمته الإنقاذ… صرصور يعمل بالطاقة الشمسية || الجدول الزمني المنقح للتقرير التجميعي للهيئة الحكومية الدولية المعنية بتغير المناخ || تعزيز النتائج الصحية والمناخية لأكثر من 11 مليون مغربي || الأنواع الغازية تغيّر من طبيعة البحر الأبيض المتوسط || بارقة أمل في صراع المناخ || الرأسمال البشري رافعة حقيقية لتنمية المنتوجات المحلية بجهة سوس ماسة || من إدارة الكوارث إلى إدارة الموارد || بحوث وتجارب علمية تعكس واقع وآفاق زراعة النخيل بموريتانيا || الحمض النووي للمياه  || انطلاق الدورة الأولى للمهرجان الدولي للتمور الموريتانية || حقوق الإنسان هي مفتاح حماية التنوع البيولوجي || كيفية تشكّل أولى الثقوب السوداء فائقة الكتلة في الكون || استعادة المحيطات || الصندوق العالمي للطبيعة بالمغرب جهود معتبرة ونتائج مميزة || مبادرات خضراء ذكية لمواجهة آثار تغير المناخ || مهرجان الدولي للتمور بموريتانية || المبادرة الوطنية للمشروعات الخضراء الذكية ||

آفاق بيئية : الرباط

في إطار التدابير الإحترازية الرامية إلى مواجهة “وباء كورونا-كوفيد 19” على المستوى القطاعي، أشرف السيد الحسن عبيابة، وزير الثقافة والشباب والرياضة، الناطق الرسمي باسم الحكومة، يوم الاثنين 16 مارس 2020، على إحداث خلية لليقظة تمثل قطاعات الثقافة والاتصال والشباب والرياضة.

وفي جلسة العمل الأولى لهذه الخلية، شدد السيد الوزير على ضرورة التطبيق الصارم للمعايير الوطنية للوقاية والتي تصدر بشأنها بلاغات من السلطات المعنية، وفي نفس الوقت إيلاء أهمية خاصة للتفاصيل المرتبطة بالقطاعات التي تشرف عليها الوزارة وذلك من خلال المراقبة والتحسيس مركزيا وجهويا وإقليميا والإشراف على تطبيق القرارات ذات الصلة.

وتتعلق التدابير الاستعجالية المتخذة بتوفير المعلومة الفورية وكل الوسائل الوقائية الضرورية والتموين الغذائي الكافي في مراكز الطفولة والتدبير العاجل لهذه الأخيرة مع الأطراف المعنية بالشكل الذي يمنع العدوى، مع المراقبة المستمرة لجميع أماكن التجمعات.

وقد أصدر السيد الوزير تعليماته إلى خلية اليقظة لتوفير كل الأدوات اللازمة للقيام بمهامها على أحسن وجه وكذا الحرص على الالتزام بمعايير الوقاية بكل الإدارات والمؤسسات والمراكز التابعة للوزارة وتكوين فرق تطوعية لتقديم المساعدة عند الضرورة. وستجتمع هذه اللجنة بشكل يومي وكلما دعت الضرورة إلى ذلك.

اترك تعليقاً