اخر المقالات: ماكرون الثاني: مواجهة التحديات البيئية عبر الفعل أم الاكتفاء بمواصلة الخطاب المعسول || حوارات بيئية في قصر الأمم || الجسيمات البلاستيكية الدقيقة والتدابير اللازمة للمعالجة || توحيد الجهود للحد من التلوث البحري بالبلاستيك في المناطق البحرية المحمية في البحر الأبيض المتوسط || نكهة حياد الكربون الرائعة  || البحث الزراعي بالمغرب نتائج مبتكرة وآفاق واعدة || شجرة أركان ، رمز الصمود والتأقلم مع الظروف المناخية || البلاستيك: مشكلة وأربعة حلول || الجفاف والتدبير المستدام للأراضي || النسخة السادسة للمؤتمر الدولي لشجرة أركان || ما نحتاجه لتحقيق السلام والازدهار على المدى الطويل || يوم الأرض حدث سنوي للتوعية البيئية || الاقتصاد العالمي في خطر || أسرع طائر في العالم لحماية مسجد الحسن الثاني الكبير بالدار البيضاء || إيجاد حل لسعر الكربون || صندوق النقد الدولي بحاجة إلى تخفيف مخاطر التحول المناخي || أربعة مسارات لمواجهة أزمة أسعار الغذاء || في حوار مع الخبير المغربي الدكتور عبد الوهاب زايد : يؤكد المنشأ المغربي من خلال تحليل الحمض النووي لعدة عينات من نخيل المجهول || العدالة المناخية تتطلب قيادة نسائية || بناء الإجماع حول التعافي الأخضر ||

تدريب إقليمي وجولة دراسية لرصد مخاطر الجفاف

 آفاق بيئية :  مرسيه

تم تنظيم مجموعة من الأنشطة الإقليمية حول “تحليل مخاطر الجفاف ورسم الخرائط” من قبل آلية الدعم لمشروع الإدارة المستدامة والمتكاملة للمياه ومبادرة آفاق 2020 الممولة من الاتحاد الأوروبي في الفترة ما بين 24-27 سبتمبر 2018 في مدينة مرسيه بأسبانيا.

وتشمل الأنشطة تدريبًا إقليميًا في الموقع لمدة يومين وجولة دراسية مدتها يومان في 5 منشآت تتضمن أيضًا جلسة عمل لتبادل الزيارات بين الأقران؛ وقد تم تنظيم وتخطيط الأنشطة وفقًا للتوصيات المقدمة خلال تدريب إقليمي مماثل (ديسمبر 2016، أثينا، اليونان).

 وخلال هذا التدريب، تم تعريف أكثر من 30 مشاركًا بالمفاهيم والمبادئ الأساسية لرصد مخاطر الجفاف كأداة مطبقة في تعميم إدارة مخاطر الجفاف والقضايا التي نشأت أثناء تنفيذها.

وأتيحت للمشاركين أيضًا فرصة القيام بزيارة إلى: 1. محطة لافيكا أتيس ونظام المعلومات الهيدرولوجي الآلي (SPN). 2. مقر “مجتمع ريبو دي قرطاج للريّ” (CRCC). 3. توفير المياه جرين-هاوس في توري باتشيكو. 4. محطة سان بيدرو ديل بيناتار لتحلية المياه. 5. محطة لوس ألكازار لمعالجة مياه الصرف الصحي

وجرى الحوار الإقليمي بشأن القضايا المتعلقة بمخاطر الجفاف في المناخات شبه القاحلة والجافة بين أصحاب المصلحة رفيعي المستوى مثل ممثلي وزارات الموارد المائية والري والمسؤولين الحكوميين والمنظمات غير الحكومية من البلدان الشريكة في المشروع: الجزائر ومصر وإسرائيل والأردن ولبنان والمغرب وفلسطين وتونس.

 وقدم العلماء والباحثون الرواد المشهود لهم عالميًا نتائجهم وما توصلوا إليه في أبحاثهم بطريقة مترابطة وشاملة. وتم التطرق إلى موضوعات رئيسية، مثل: رصد وتحليل أخطار الجفاف – نظم الإنذار المبكر –  مؤشرات مخاطر الجفاف في المياه الجوفية؛ ورصد الجفاف بالاستشعار عن بعد والتصوير بواسطة الأقمار الصناعية؛ ونظام الإنذار المبكر التشغيلي للجفاف استناداً إلى مدخلات التهطال الموسمية في إسرائيل؛ وإنتاج المحاصيل ومراقبة الجفاف الزراعي.

وقد منحت الجلسة التي جرت وجها لوجه في إطار عملية التبادل بين الأقران الفرصة للأقران لمزيد من التفاعل وتخطيط الخطوات التالية لتبادل الخبرات ونقل المعرفة حول “تحليل مخاطر الجفاف ورسم الخرائط”.

اترك تعليقاً