اخر المقالات: كوفيد 19..المغرب يقطع الشك باليقين في مسألة الكلوروكين || نحو تخفيف أعباء ديون أشد البلدان فقرا || جائحة كوفيد-19 تؤثر على النظم الغذائية في جميع أنحاء العالم، ولا يوجد بلد محصن || وجوب مبادرة خضراء جديدة بعد الوباء || هل سينجح حظر استهلاك الحيوانات البرية في الصين؟ || تسطيح منحنى مرض فيروس كورونا 2019 في البلدان النامية || الأزمة والمقارنة المضللة || ماذا يتعين على مجموعة العشرين أن تفعل || اللهم ارفع عنا هذا البلاء || حماية الأحداث نزلاء مراكز حماية الطفولة من خطر تفشي فيروس كورونا || التضامن الانساني في مواجهة تفشي  “فيروس كورونا || رسم خرائط الأراضي الخثية ورصدها || اكتشاف أقدم المستحاثات بالمغرب لحيوانات داخل مغارة وحيدي القرن || تقييد موقع النقوش الصخرية” أم الرواكن” في عداد الآثار الوطنية || كوارث بحجم الصين.. وحلول بحجمها || الوزير عبيابة يشرف على إحداث خلية لليقظة في مواجهة “وباء كورونا-كوفيد 19” على المستوى القطاعي || لقد حان الوقت لإنقاذ عالمنا الطبيعي || الطاقة النظيفة هي أيضا طاقة قادرة على الصمود || عين الاستدامة الدولية على الاقتصاد الأصفر .. فرص وإمكانيات || البنك الدولي: فيروس كورونا يُسلِّط الضوء على ضرورة تقوية الأنظمة الصحية ||

 

آفاق بيئية : محمد التفراوتي

شهدت مدينة ورزازات تأسيس مركز دولي  يعنى بالدراسات والأبحاث  الاستراتيجية في الحكامة المجالية والتنمية المستدامة بالواحات والمناطق الجبلية .

ويعد المركز فضاء علمي وثقافي وتنموي ،  ينشطه مجموعة من  الأطر والباحثين والخبراء والتقنيين والمهتمين بقضايا الحكامة المجالية، والتراث الثقافي، والسياحة الايكوثقافية والبيئة، والخدمات السوسيواقتصادية والحقوقية والتنمية البشرية والتنمية المستدامة بمختلف مكوناتها وأبعادها الاجتماعية والاقتصادية والبيئية.

ويتطلع المركز إلى القيام بالدراسات والأبحاث التنموية من اجل تثمين الموارد الترابية وتحسين الوضعية السوسيواقتصادية لساكنة الواحات والمناطق الجبلية. كما ينشد تحقيق مختلف الاهداف المتمثلة في إنجاز الدراسات والأبحاث وجميع الأعمال والأنشطة  التي لها علاقة بالعلوم المجالية، والبيئية والقانونية و الاجتماعية والاقتصادية والتربوية و العلوم الهندسية.ثم توفير الاستشارات والخبرات وإبداء الرأي في مجالات اشتغال المركز.و تكوين رصيد وثائقي في مجالات اشتغال المركز.ونشر دوريات ودراسات وأبحاث  في مجالات اشتغال المركز ؛ و• تنظيم أيام دراسية ولقاءات علمية ودورات تكوينية؛ وكذا دعم المشاريع التنموية في كافة المجالات الحقوقية والاجتماعية والاقتصادية والثقافية. واليئية. ثم  إبرام اتفاقيات تعاون وشراكة مع جميع الهيئات الوطنية والأجنبية والدولية التي لها نفس الاهتمامات والأهداف.

ويهدف المركز على مستوى ميدان البحث العلمي وأنشطة التكوين والتأطير إلى القيام بدراسات في مجالات الحكامة المجالية و البيئة والتنمية المستدامة والتنمية البشرية والسياحة لفائدة الإدارة العمومية والمؤسسات العامة والجماعات الترابية و الجمعيات والخواص.

ويعمل المركز على انجاز دراسات لها علاقة بالتعليم والتربية والتكوين.ودراسات تاريخية  واجتماعية واقتصادية.فضلا عن دراسات مرتبطة بالهندسة القروية والأشغال العمومية وبالطفل والمرأة والأشخاص الذين هم في وضعية صعبة.ثم انجاز دراسات لها علاقة بالمجال الصحي والطبي بصفة عامة وكذا وثائق التعمير وإعداد التراب. وانجاز دراسات حول التشخيص المجالي والترابي لفائدة الإدارة العمومية والمؤسسات العامة والجماعات الترابية و الجمعيات والخواص. ويتغيا إنجاز دراسات ومخططات اقتراحية لتنمية جهة درعة تافيلالت على الخصوص وباقي جهات المملكة على العموم. كما يمكن كذلك انجاز دراسات دولية في نفس مجال اهتمامات المركز. – انجاز دراسات ومخططات اقتراحية وتنموية لفائدة المجالس الاقليمية المتواجدة في المجال الترابي لجهة درعة تافيلالت خاصة وباقي جهات المملكة بصفة عامة. و انجاز دراسات تهم الهندسة المعمارية التقليدية المرتبطة بالقصبات والقصور بجهة درعة تافيلالت خاصة وباقي جهات المملكة بصفة عامة. ودراسات حول محاربة التصحر والفقر والتدهور البيئي عبر حماية وتثمين الواحات بجنوب المغرب، بشكل عام، ودرعة تافيلالت بوجه خاص.

واختار المركز ضمن أنشطته ، كذاك ،العمل على انجاز دراسات تهم السياحة والصناعة السينمائية .وانجاز دراسات تهم التغيرات المناخية .إنجاز دراسات تهم الطاقة الشمسية وميدان الجيولوجيا والمعادن. وتعنى بتعبئة وتدبير الموارد المائية وحماية الواحات وبيئات المناطق الجبلية. ناهيك عن  انجاز دراسات  حول الجدوى والوقع البيئي .و- انجاز دراسات  حول نظام التتبع و التقييم للبرنامج التنموية ، وتثمين المنتوجات المحلية و انجاز دراسات تهم الجهوية وحقوق الانسان والتعدد الثقافي واللغوي .و انجاز دراسات تهم تأهيل الواحات والمناطق الجبلية والصحراوية. ثم  اصدار تقاريرعلمية وثقافية .و تأطير ورشات تكوينية لها علاقة بإعداد المشاريع التنموية والأنشطة المدرة للدخل.

وسيقوم المركز بتأطير ورشات تكوينية لفائدة الطلبة والتي لها علاقة بأهداف المركز و تنظيم وتأطير  أيام دراسية وندوات وطنية ودولية

ومساعدة الجامعات والمعاهد في تأطير بحوث الطلبة لانجاز بحوتهم الميدانية في مجال اهتمامات المركز.و إصدار شواهد التدريب والتكوينات والمشاركات في أنشطة المركز.

وينتظم المركز وفق لجان عمل متعددة تعمل على تعميق عمل المركز وإعداد التقارير والدراسات وتوجيه عمل المركز .

ويتألف المكتب التنفيذي من:

– الدكتور عزيز بن الطالب رئيسا للمركز

– الدكتور نور الدين السالمي نائبا للرئيس

– ذ. طارق البخاتي كاتبا للمركز

-الدكتورة السعدية امغيرير: نائبة الكاتب

-ذ. حسن شباكي امين المال

-ذ مبارك تفوس نائب الامين

– المستشارون: الدكتور سيدي محمد الكتاني. الدكتورة اسماء بوعوينات. الدكتور عبد الرحمان الدكاري. الدكتور محمد واسو والمهندس بعلا و ذ مولاي احمد البلغيتي العلوي. والباحثات والباحثون في سلك الدكتوراه: ذ حورية اوراغ. ذ عبد اللطيف السملالي. ذ.عبد الرحيم ايت الطالب.

– مجال تدخل المركز: جهة درعة تافيلالت بصفة خاصة. ومجالات أخرى مغاربية وافريقية وعربية لها نفس خصوصيات ” بيئية” درعة تافيلالت.

للتواصل  مع المركز عبر البريد الالكتروني:  ciersgsddom@gmail.com

اترك تعليقاً