اخر المقالات: الناشطة البيئية غريتا ثونبرغ تصبح أصغر شخص يدعم كوفاكس لمكافحة كوفيد-19 || تقرير أممي: العالم على حافة هاوية مناخية في ظل استمرار ارتفاع درجات الحرارة || فرصة بايدن المناخية في أمريكا اللاتينية || التنسيق الإيراني الجزائري وتهديد الوحدة الترابية للمغرب || تثمين القدرة على الصمود بعد الجائحة || حركة الشباب من أجل المناخ-المغرب || تدابير لمكافحة النفايات البحرية || عمل دؤوب ومتواصل للتخفيف من آثار تغير المناخ || أم القصص الإخبارية || ارتفاع الأسعار العالمية للأغذية للشهر العاشر على التوالي || تقرير مؤشر نفايات الأغذية لبرنامج الأمم المتحدة للبيئة لعام 2021 || مشروع للحفاظ على التنوع البيولوجي || مصب واد سوس : تنوع بيولوجي ، مؤهلات اقتصادية  و إشكاليات بيئية ناتجة عن التدخل البشري || الطعام وليس الفولاذ هو أكبر تحدي مناخي يواجهنا || خارطة طريق لإزالة الكربون || حول سيادة اللغة الانجليزية في البحث العلمي || دعم مشروع المياه والبيئة (WES) تدابير مكافحة النفايات البحرية في المغرب || حليف تحت الماء لضمان الأمن الغذائي وصحة النظم الإيكولوجية || زعماء العالم يجتمعون لتعزيز التدابير المالية لدفع جهود مواجهة تداعيات كوفيد19 || مواكبة المهاجرات الإفريقيات لتحسين الريادة في الأعمال ||

آفاق بيئية : محمد التفراوتي

نظمت كتابة الدولة المكلفة بالتنمية المستدامة ومعهد النمو الأخضر العالمي ورشة عمل حول ” النمو الأخضر وتنمية المجالات الترابية الخضراء بالمغرب” يومي 23 و24 أكتوبر 2017 بالرباط والتي ترأس جلستها الافتتاحية السيدة نزهة الوفي، كاتبة الدولة المكلفة بالتنمية المستدامة.

ومنحت هذه الورشة إعطاء الانطلاقة لحوار بناء ومتطور حول مفهوم النمو الأخضر والتنمية الخضراء للمجالات الترابية بالمغرب من أجل تفعيل أمثل للاستراتيجية الوطنية للتنمية المستدامة.  كما شكلت فرصة للتفكير وتدارس سبل تفعيل الاستراتيجية الوطنية للتنمية المستدامة على مستوى المجالات وتحديد مبادرات خضراء على المستوى المحلي، قائمة على تعزيز النمو الأخضر بالمغرب، وتأخذ بعين الاعتبار الخصوصيات المحلية.

ويشار أن معهد النمو الأخضر العالمي (GGGI) هي منظمة حكومية دولية، ومقرها في سيول بكوريا الجنوبية، هدفها تعزيز النمو الأخضر في جميع الدول. وبالنسبة لمعهد النمو الأخضر العالمي بالمغرب، فهو يقترح تقديم الدعم التقني لدعم تنفيذ الاستراتيجية الوطنية للتنمية المستدامة وتحقيق أهداف المساهمة المحددة وطنيا (NDC) فيما يخص الحد من انبعاثات الغازات الدفيئة ولاسيما المحور التاسع المتعلق بالمجالات الترابية التي تنتهج سياسة النمو المنخفض الكربون.

وحضر الملتقى ممثلون عن القطاعات الحكومية والمؤسسات العمومية، والقطاع الخاص، والمجتمع المدني، والمؤسسات المالية، والشركاء الدوليون.

 

 

اترك تعليقاً