اخر المقالات: التنسيق الإيراني الجزائري وتهديد الوحدة الترابية للمغرب || تثمين القدرة على الصمود بعد الجائحة || حركة الشباب من أجل المناخ-المغرب || تدابير لمكافحة النفايات البحرية || عمل دؤوب ومتواصل للتخفيف من آثار تغير المناخ || أم القصص الإخبارية || ارتفاع الأسعار العالمية للأغذية للشهر العاشر على التوالي || تقرير مؤشر نفايات الأغذية لبرنامج الأمم المتحدة للبيئة لعام 2021 || مشروع للحفاظ على التنوع البيولوجي || مصب واد سوس : تنوع بيولوجي ، مؤهلات اقتصادية  و إشكاليات بيئية ناتجة عن التدخل البشري || الطعام وليس الفولاذ هو أكبر تحدي مناخي يواجهنا || خارطة طريق لإزالة الكربون || حول سيادة اللغة الانجليزية في البحث العلمي || دعم مشروع المياه والبيئة (WES) تدابير مكافحة النفايات البحرية في المغرب || حليف تحت الماء لضمان الأمن الغذائي وصحة النظم الإيكولوجية || زعماء العالم يجتمعون لتعزيز التدابير المالية لدفع جهود مواجهة تداعيات كوفيد19 || مواكبة المهاجرات الإفريقيات لتحسين الريادة في الأعمال || رواد فن التصوير الفوتوغرافي يتوجون في مسابقة النخلة في عيون العالم || منظومة بيئية رشيدة لسقي المساحات الخضراء || مكسب ثلاثي للمحيطات والمناخ ولنا ||

???????????????????????????????        

  منظمة الأغذية والزراعة تطلق مشروعا لتحقيق الاستخدام الأمثل للموارد الوراثية النباتية للأغذية والزراعة

من أجل التكيف مع تغير المناخ

 

آفاق بيئية : تستضيف منظمة الاغذية والزراعة للأمم المتحدة (الفاو) بالتعاون مع وزارة الزراعة اللبنانية ورشة عمل اقليمية خلال 19 و 20 آب / أغسطس 2013 لاطلاق تنفيذ مشروع التعاون التقني الإقليمي بعنوان: تحقيق الاستخدام الأمثل للموارد الوراثية النباتية للأغذية والزراعة من أجل التكيف مع تغير المناخ . تم تصميم المشروع لتلبية الحاجة للاستفادة من حفظ الموارد الوراثية النباتية من خلال وضع وتنفيذ الاستراتيجيات وخطط العمل الوطنية في لبنان ومصر والأردن وإيران.

ففي حين تعرف منطقة الشرق الأوسط باحتوائها على واحد من أهم المراكز الرئيسية للتنوع البيولوجي، فإن عدداً كبيراً من الأنواع المحلية الهامة لا تزال غير مستغلة أو غير محفوظة بشكل جيد.. و في الوقت نفسه، يشكل عدم توافر البذور الجيدة العامل الرئيسي الذي يحد من إنتاجية المحاصيل في البلدان المشاركة وخاصة في ظروف الانتاج الصعبة والتي تزداد صعوبة مع تغير المناخ.

يهدف مشروع المنظمة إلى دعم السلطات المحلية في جهودها الرامية إلى وضع استراتيجيات وطنية للموارد الوراثية النباتية وتحسين قدراتها على نحو كاف في توصيف وتعزيز استخدام الأصول الوراثية والحفاظ عليها للتخفيف من الآثار السلبية المتوقعة لتغير المناخ، وبالتالي المساهمة في تحقيق الأمن الغذائي المستدام في دول الإقليم.

وسيتم افتتاح اعمال الورشة في فندق روتانا أرجان، الروشة، برعاية معالي وزير الزراعة الدكتور حسين الحاج حسن ،بالاضافة الى مشاركة عدد من خبراء الموارد الوراثية النباتية وممثلين من دول مصر وإيران والأردن ولبنان.

اترك تعليقاً