اخر المقالات: نفوق أقدم قرد من قبيلة الشمبانزي الشهيرة في غينيا عن عمر يناهز 71 سنة || لقاء تشاوري مع كفاءات مغاربة العالم الخبراء في مجالات المياه والتغيرات المناخية والطاقات البديلة || كيف يمكن لقانون “رايت” أن يعيد بناء المناخ؟ || تعاون دولي لرسم سياسات مائية رائدة || مهمته الإنقاذ… صرصور يعمل بالطاقة الشمسية || الجدول الزمني المنقح للتقرير التجميعي للهيئة الحكومية الدولية المعنية بتغير المناخ || تعزيز النتائج الصحية والمناخية لأكثر من 11 مليون مغربي || الأنواع الغازية تغيّر من طبيعة البحر الأبيض المتوسط || بارقة أمل في صراع المناخ || الرأسمال البشري رافعة حقيقية لتنمية المنتوجات المحلية بجهة سوس ماسة || من إدارة الكوارث إلى إدارة الموارد || بحوث وتجارب علمية تعكس واقع وآفاق زراعة النخيل بموريتانيا || الحمض النووي للمياه  || انطلاق الدورة الأولى للمهرجان الدولي للتمور الموريتانية || حقوق الإنسان هي مفتاح حماية التنوع البيولوجي || كيفية تشكّل أولى الثقوب السوداء فائقة الكتلة في الكون || استعادة المحيطات || الصندوق العالمي للطبيعة بالمغرب جهود معتبرة ونتائج مميزة || مبادرات خضراء ذكية لمواجهة آثار تغير المناخ || مهرجان الدولي للتمور بموريتانية ||

آفاق بيئية : ورزازات

ينظم المركز الدولي للواحات والمناطق الجبلية، بدعم من مجلس جهة درعة تافيلالت وبشراكة مع مؤسسة ورزازات الكبرى للتنمية المستدامة والكلية متعددة التخصصات بورزازات ومختبر الدينامية، المجال، التراث والتنمية المستدامة بالكلية متعددة التخصصات- بتازة، وبالتعاون مع المجلس الاقليمي لورزازات والمعهد المتخصص للتكنولوجيا التطبيقية الفندقية والسياحية بورزازات والمديرية الإقليمية لوزارة الثقافة والاتصال (قطاع الثقافة) بورزازات وزاكورة وتنغير ، ندوة وطنية حول: الأنظمة الواحية: التحولات والآفاق التنموية بمدينة ورزازات يومي  20و21 يناير 2019

 يهدف هذا الملتقى إلى التعريف بأهمية الواحات وإيكولوجيتها البيئية والثقافية باعتبارها تراثا إنسانيا ثمينا، يستحق الحماية والتثمين، ويستدعي مزيدا من التفكير في مستقبل الأنظمة الواحية، والوقوف على مدى مساهمتها في التنمية المستدامة في المناطق الصحراوية. علاوة على  ذلك، تحاول هذه الندوة تقديم مقترحات ميدانية وإجرائية حول المقاربات الكفيلة لضمان واحات مستدامة على المستوى الايكولوجي والسوسيوثقافي والاقتصادي، باعتبارها بيونطاقات مستقبلية للاستثمار البيئي في الطاقات المتجددة وفي اقتصاديات مجالات المغرب الأخضر.

 يروم هذا الملتقى الذي سيعرف مشاركة باحثين وخبراء ومنتخبين وفاعلين جمعويين، التطرق لأهمية الواحات في تاريخ المغرب، وتقديم نتائج الأبحاث العلمية الأكاديمية ومختلف التجارب التنموية للمجتمع المدني، إضافة إلى تحليل إشكاليات مركزية لها علاقة بالاقتصاد الواحي والتراث والبيئة والمجتمع وتثمين المنتوجات المحلية والمعارف التقليدية لتحقيق التنمية المستدامة بالواحات المغربية بصفة عامة وجهة درعة تافيلالت بصفة خاصة.

اترك تعليقاً