اخر المقالات: ما الذي بقي من النظام الغذائي المتوسطي؟ || رؤية جديدة للتعاون العالمي || ارتفاع أسعار الطاقة يشكل مخاطر تضخمية || تعزيز الحوار بين الثقافات عبر الفهم الجيد للغذاء في المنطقة المتوسطية || فى عيد الشمس الخريفى بأبى سمبل…. قال الراوي || يجب على الاتحاد الأوروبي تكثيف جهوده في غلاسكو || بنوك التنمية العامة: جزء من الحلّ للقضاء على الجوع || الصيد الجائر لسمك القرش “ماكو” || منح جائزة نوبل للسلام لحُماة الطبيعة || التجارة ومستقبل الغذاء || يوم الأغذية العالمي لعام 2021 || الضفة المتوسطية تتأرجح في منتصف حبل مشدود || 14 أكتوبر احتفال بالبيئة وبالتربية عليها || إلى أي شيء تحتاج البلدان النامية للوصول إلى صافي الـصِـفر || العرجون الشجرة الغامضة… المهددة بالانقراض || مؤسسة عالمية لعالم يزداد شيخوخة || إصدار سلسلة الـ 50 كُتَيِّب إغناء دولي للمشهد العلمي المتخصص || معا لتحويل عالمنا || التزامات قوية لمواجهة الطوارئ المناخية والبيئية || ميلاد نادي سينمائي بأكادير وإعلان مهرجان دولي لسينما البيئة. ||

آفاق بيئية : الرباط

 نظمت مؤسسة محمد السادس لحماية البيئة بمركز الحسن الثاني الدولي للتكوين في البيئة ، العضو المؤسس في تحالف المحيط بشراكة مع اللجنة الحكومية الدولية لعلوم المحيطات التابعة لليونسكو، الهيئة المشرفة على تنسيق أنشطة عقد علوم المحيطات من أجل التنمية المستدامة، ندوة عن بعد تم خلالها التباحث حول النتائج الاستراتيجية المنشودة المتصلة “بالمحيطات التي نريد” في اطار عقد المحيطات.

وتطرقت الحلقة الدراسية الشبكية الأولى لموضوع: “محيطات في متناول الجميع بفضل الولوج إلى المعطيات والمعلومات وكذا التكنولوجيا والابتكار”والتي أدار أشغالها كل من السيدة مريم الصافي والسيد وديع دادا وتحدث خلالها السيدة أليسون كلاوسن، متخصصة في برنامج السياسة البحرية والمنسقة الإقليمية لفرع اللجنة الحكومية الدولية لعلوم المحيطات التابعة لليونسكو  والسيدة أنا فيتوريا تيريزا دي ماغالهايش، مستشارة في محاربة أمية المحيطات، اللجنة الحكومية الدولية لعلوم المحيطات التابعة لليونسكو والدكتور كريم حيلمي، عضو المجلس التنفيذي للجنة الحكومية الدولية لعلوم المحيطات التابعة لليونسكو ورئيس قسم علم المحيطات بالمعهد الوطني للبحث في الصيد البحري والبروفسور إدريس نشيط، أستاذ علوم المحيطات بجامعة عبد المالك السعدي والدكتور محمد السلفاتي ، دكتور باحث ورئيس مختبر الصيد المعهد الوطني للبحث في الصيد البحري- الناظور و السيد سامي الاكليل مسؤول عن جوائز للا حسناء الساحل المستدام – برنامج حماية السواحل- مؤسسة محمد السادس لحماية البيئة.كما ألقت منال بيدار، سفيرة مبادرة الشباب الأفريقي حول التغيرات المناخية (AYCH ) شهادة في تالموضوع . 

اترك تعليقاً