اخر المقالات: استعادة طبقة الأوزون بطيئة للغاية || تمويل نظام غذائي عالمي مستدام ||  مسار تعليمي جديد عن أهداف التنمية المستدامة في حديقة مجموعة العشرين في روما || التعددية عند “بايدن” نوعان || تخزين الكربون العضوي في التربة || بلد واحد، منتج واحد ذو أولوية || انهيار الأسوار السياسية || قضية المياه واستخلاص الدروس من تجارب الماضي || محاكمة مخربي البيئة || البيئات الزراعية، نظم إنتاج مستدامة لنخيل التمر || الدعوة لتأسيس مجلس استقرار النظم الغذائية || تعاون مغربي في مجال الأمن النووي في إفريقيا || دليل إدارة الغابات والمياه || قواعد عالمية جديدة لمستقبل غذائي أكثر عدلا || النفايات البلاستيكية “الخطر القاتل القادم بصمت” || تطوير وتنمية زراعة أشجار نخيل التمر في البلدان العربية || خطط مناخية على وَقْع الكوارث || تأخر دبلوماسية اللقاح عند دول مجموعة البريكس || الأنظمة الغذائية على المحك || مواصلة عمل الهيئة الحكومية الدولية المعنية بتغير المناخ ||

آفاق بيئية : محمد التفراوتي

انعقد بالرباط حلقتيّ نقاش تشاوريتين متتاليتين لإضفاء اللمسات النهائية على مشاريع المراسيم الخاصة بـ ” الجفاف وأمن المياه” و ” تعيين حدود مناطق الحماية ” من قبل مشروع آلية الدعم لمشروع الإدارة المستدامة والمتكاملة للمياه ومبادرة آفاق 2020 الممول من الاتحاد الأوروبي.

وناقش المشاركون خلال هاتين الحلقتين، محتويات مشروعي المرسوم بدقة من قبل ستين ممثلاً عن القطاع العام، والإدارات الوزارية المعنية وزارة الفلاحة والصيد البحري والتنمية القروية والمياه والغابات ووزارة النقل واللوجستيات والمياه، ووزارة الصناعة والاستثمار والتجارة والاقتصاد والمالية، وكذلك ممثلين عن وزارة الداخلية، ووزارة الصحة، ووزارة الطاقة والمعادن والتنمية المستدامة، ووكالات الحوض المائي، ومديرية الأرصاد الجوية، والمكتب الوطني للكهرباء ومياه الشرب، وفريق مشروع آلية دعم الإدارة المستدامة والمتكاملة للمياه ومبادرة آفاق 2020.

وقد تم عرض ندرة المياه والجفاف، وتعريف مناطق الحماية ومحيط الحماية والحظر في المغرب، وكذا التجربة الأوروبية-المتوسطية للمشاركين. وبالإضافة إلى ذلك، تمت مراجعة المشاكل، والإجراءات التصحيحية التي يمكن تنفيذها، والقضايا الفنية والقانونية والمؤسسية المتصلة بمناقشة مشاريع المراسيم.

وساهمت ملاحظات المعنيين وتبادل الآراء إسهامًا كبيرًا في وضع الصيغة النهائية لنصوص مشاريع المراسيم. و، قام فريق مشروع آلية دعم الإدارة المستدامة والمتكاملة للمياه ومبادرة آفاق 2020 بإعداد نصوص تطبيق القانون رقم 36-15 في محور آخر هو تحلية مياه البحر (أولوية قطاع المياه). ويذكر أنه تم تنظيم حلقة نقاش تشاورية ذات صلة بالموضوع في شهر أكتوبر 2018. فضلا عن محوري الأولوية الجفاف وندرة المياه. وتحديد مناطق الحماية للمناطق المحمية والحظر.

يشار أن مشروع آلية دعم الإدارة المستدامة والمتكاملة للمياه ومشروع آفاق 2020 يروم مشروع آلية دعم الإدارة المستدامة والمتكاملة للمياه ومشروع آفاق 2020 الممول من الاتحاد الأوروبي إلى المساهمة في الحد من التلوث البحري والاستخدام الدائم لموارد المياه الشحيحة وإدارة النفايات البلدية والانبعاثات الصناعية والصرف الصحي بطريقة صحيحة، وبالتالي تعزيز التكيف مع التقلبات والتغيرات المناخية بشكل مباشر وغير مباشر، مع التركيز على بلدان الشرق الأوسط وشمال إفريقيا. ويتلقى مكون المجتمع المدني لمشروع آلية دعم الإدارة المستدامة والمتكاملة للمياه ومشروع آفاق التيسير من مشروع وشبكة بلو-غرين التابعة للاتحاد من أجل المتوسط.

اترك تعليقاً