اخر المقالات: في يوم عيدنا نحافظ على بيئتنا   || ظلام دامس بمنتصف النهار في أمريكا || مواجهة العنف الناجم عن تغير المناخ || الدجاج الاوربى الملوث هل وصل الى العرب؟ || شريط وثائقي عن إشكالية تغير المناخ بحوض تانسيفت || مؤشر منظمة الأغذية والزراعة لأسعار الغذاء || تعزيز العمل المناخي في سياق السياسة العالمية الراهنة || دور المجتمع المدني في تنمية السياحة البيئية || واحة تودغى بالمغرب وإشكالية مياه الصرف الصحي || انطلاق موسم قنص طائر اليمام  || ترامب وخفض المساعدات اللاأخلاقي || حظر زيت الوقود الثقيل في القطب الشمالي || التنوع البيولوجي وآليات التنفيذ بالمغرب || مجموعة العشرين تجتاز الجزء الأول من اختبار “ترامب” على المناخ || قمة مجموعة العشرين ووجوب التحول نحو الطاقة المتجددة || النخلة بألسنة بالشعراء || تنمية وبيئة وصلاحيات || البيئة العربية في عشر سنين || الطاقة المتجددة تولّد ربع كهرباء العالم || تحديات مائية تهدد استقرار مصر ||

 

le train du climat

 

آفاق بيئية : محمد التفراوتي

وقع مندوب اللجنة المنظمة لمؤتمر المناخ كوب22 الدكتور عبد العظيم الحافي والمدير العام للمكتب الوطني للسكك الحديدية السيد محمد ربيع الخليع  مذكرة تفاهم تروم تظافر جميع الجهود الممكنة لإنجاح هذه التظاهرة الدولية التي ستحتضنها مراكش ما بين 7 و18 نونبر 2016.

  ويتعهد المكتب الوطني للسكك الحديدية بموجب هذه الاتفاقية تنظيم قطار المناخ وهو عبارة عن معرض متنقل لتعزيز الوعي لدى العموم بالقضايا البيئية الحالية بما فيها التغيرات المناخية عن طريق أوراش بيداغوجية وعلمية مكثفة ابتداء من 19 أكتوبر وإلى حدود 5 نونبر تجوب 12 مدينة عبر كل جهات المملكة، ثم تنظيم المكتب الوطني للسكك الحديدية لندوة قبيل انطلاق مؤتمر المناخ لتشجيع جميع الجهات الفاعلة وأصحاب القرار بكوب 22 وتسليط الضوء على  قضية مشاريع التنقل والتنمية المستدامة ودور وسائل النقل العمومي المشترك بما في ذلك السكك الحديدية، كجزء من المفاوضات في COP22 وأهليتها للحصول على تمويل المناخ.

ويشمل الاتفاق إنجاز المكتب الوطني للسكك الحديدية حصيلته المتعلقة بنسبة إفراز الكربون في إطار مسؤوليته الاجتماعية والمقاولاتية، ويحدد أهداف تخفيض انبعاث الكربون في القطارات قبل انطلاق مؤتمر المناخ. كما أن المكتب قد انخرط في مسلسل الحصول على مطابقة النجاعة الطاقية ISO 50001 لمحطة القطار بمراكش  من خلال ضمان استقلالية طاقية بنسبة 50 في المائة بفضل اللوحات الشمسية وتجهيز المرآب ببطاريات لشحن العربات الكهربائية وكذا نقل الوفود المشاركة في التظاهرة العالمية للمناخ من مطار مجمد الخامس الدولي بالدار البيضاء في اتجاه مراكش عبر قطارات بيئية بنسبة كاربون مخفضة.

اترك تعليقاً