اخر المقالات: المغرب يصنف 12 منطقة رطبة جديدة ضمن قائمة “رامسار” || تنوعنا البيولوجي هو تنوع في غذائنا وتنوع في صحتنا || الثرثرة أرخص من خفض الانبعاثات || لماذا يحتاج العالم إلى بنوك التنمية الوطنية || أرباح الكاربون أفضل من ضريبته || مكافحة تطور الملوحة الزراعية تحت تهديدات تغير المناخ || الزراعة الملحية اختيار واعد لتنمية مستدامة في المناطق الصحراوية || اتخاذ إجراءات عاجلة لتجنب أزمة مقاومة مضادات الميكروبات || خدمات النظام البيئي في المغرب || الجراد الصحراوي و تحديات تغير المناخ || مستقبلنا الخالي من الانبعاثات || حان وقت صفقة الاتحاد الأوروبي الخضراء || اختتام مشروع الإدارة المستدامة والمتكاملة للمياه ومبادرة آفاق 2020  || تفعيل آليات حماية الملك العمومي المائي || العالم القروي ومعيقات التحديث                        || تقرير عالمي حول الأزمات الغذائية || صُنع ليتلف ويُستبدل بغيره: شركات تتعمد تعطيل منتجاته || التوفيق بين الإدارة المستدامة للموارد الطبيعية ومردودية الزراعة في المناطق الهامشية || مبادرات تعليمية جديدة حول الغابات بمناسبة اليوم الدولي للغابات || دعونا نتحدث عن الهندسة الجيولوجية ||

LOGO COP 23

آفاق بيئية : محمد التفراوتي

أعلنت اللجنة المشرفة على الدورة الثانية والعشرين لمؤتمر الأطراف في اتفاقية الأمم المتحدة الإطارية لتغير المناخ (COP22) عن شعار المؤتمر الذي سيعقد من 7 إلى 18 تشرين الثاني (نوفمبر) في مدينة مراكش المغربية.

 يمثل الشعار حدائق المنارة، التي هي بقايا منظومة هيدروليكية قديمة يعود تاريخها إلى أكثر من 700 سنة. والمنارة، التي تمثل أيضاً المدينة الحمراء، هي شاهد حي على معرفة أسلاف المغرب في إدارة المياه، التي هي مورد نادر وثمين.
 
تم اختيار مبنى المنارة الشهير ليكون في قلب دائرة يزينها “الزليج المغربي”. وتم تصميم الفسيفساء الزخرفية المغربية الأصيلة بطريقة ترمز إلى الشمس التي يستغلها المغرب كمصدر للطاقة في مجمع الطاقة الشمسية المركزة “نور ورزازات”، الذي هو الأكبر من نوعه في العالم.
 
استخدم المنظمون أربعة ألوان لشعار المؤتمر هي الأزرق والأخضر والأحمر والأصفر، وهي مستوحاة من العناصر البيئية الأساسية الأربعة، أي الماء والتربة والهواء والنار.
 
قالت اللجنة المنظمة: “هذه هي الألوان المفعمة بالحياة والدافئة التي تجسد الهوية المغربية والأفريقية لمؤتمر COP22”.

 

 

اترك تعليقاً