اخر المقالات: استعادة المحيطات || الصندوق العالمي للطبيعة بالمغرب جهود معتبرة ونتائج مميزة || مبادرات خضراء ذكية لمواجهة آثار تغير المناخ || مهرجان الدولي للتمور بموريتانية || المبادرة الوطنية للمشروعات الخضراء الذكية || مرحبا بالجميع في نادي المناخ || “الطريق إلى مؤتمر الأطراف 27 : المنتدى الإقليمي الافريقي لمبادرات المناخ وتمويل العمل المناخي وأهداف التنمية المستدامة || بحث إمكانات تكنولوجيا قواعد البيانات التسلسلية من أجل تحويل النظم الزراعية والغذائية  || إعتماد مدينة إفران ” مدينة الأراضي الرطبة ” من قبل إتفاقية “رامسار”  || اتفاقية إقليمية للتعاون الإعلامي || الاحتفاء بالتنوع الثقافي والبيئي للأطلس الكبير || خيانة اليسار || مواجهة مخاطر الجفاف المتزايدة || جائزة حول المحتوى الرقمي العربي 2022-2023 || دكتور محمود محيي الدين يتحدث عن كوب 27 في منتدى سيدني للطاقة || شراكة رائدة حول تطبيقات الاستدامة والتميز والمسؤولية المجتمعية || الأسهم الخاصة والجيل الجديد من الاستثمار في البيئة والمجتمع والحوكمة || الثورة الرقمية والشمول المالي العالمي || عدد الجياع في العالم ارتفع إلى حوالي 828 مليون شخص في عام 2021 || حماية النحل الأصفر الصحراوي: مهمة مربي النحل المغاربة ||

انطلقت أشغال المشروع المتعلق بالسياسة الغابوية والإجراءات المتخذة للتكيف مع الظروف المناخية بمنطقة الشرق الأوسط و شمال افريقيا. بغلاف مالي قدره 4 ملايين ، يمتد إلى مايو 2014 أورو ،و يروم  دمج و تحيين السياسات الغابوية في نطاق منطقة الشرق الأوسط و شمال افريقيا(المغرب ، الجزائر ، تونس ، تركيا ، سوريا ، لبنان)، مع  الأخذ بعين الاعتبار الخصوصيات العلمية لكل بلد و الحرص على تبادل الخبرات من أجل ضمان توازنات المنظومات الإيكولوجية ،و ترشيد تدبير الموارد الطبيعية، ومراعاة الهشاشة البنيوية للغابات المتوسطية و التغيرات المناخية و ذلك من  خلال تطبيق شروط الإطار المناسب لشروط “الإيكو حكامة” من أجل الحفاظ على مختلف الخدمات البيئية التي توفرها الغابات.

في هذا الإطار قامت المندوبية السامية للمياه و الغابات و محاربة التصحر بإدخال حيز التنفيذ جملة من المخططات العملية التي أبانت عن مفعوليتها كالتدبير الإستيباقي لحرائق الغابات بواسطة .الخرائط الديناميكية و التابثة و وتطبيق الإجراءات الوقائية للمحافظة على صحة الغابات بواسطة مساطر دقيقة .

وشهدت المناسبة لقاء تواصليا  حول آليات التدبير مستدام للموارد الغابوية بأبعاده الإيكولوجية و الإقتصادية و السياسية و الأجتماعية و الإنسانية ،في ظل الإكراهات المناخية الراهنة، مع التعريف بمختلف المقاربات التوقعية و المنهجيات الإستباقية التي تمكن من تطبيق برامج عملية  تسير  في منحى  التكيف مع التحديات التي تواجه الدول المتوسطية في مجال الأمن البيئي.

يشار المندوب السامي للمياه و الغابات و محاربة التصحر د. عبد العظيم الحافي ترأس انطلاق المشروع مرفوقا بسفير جمهورية ألمانيا الاتحادية  السيد أولف ديتر كليم و ممثل الفاو المغرب السيد أندريه أوبان. وشهد مشاركة

ممثلين عن الدول المشاركة في هذه المبادرة  (المغرب ، الجزائر ، تونس ، تركيا ، سوريا ، لبنان و وممثلين عن الوزارات المعنية بهذا الموضوع. كما تميز المشروع  بشراكة منظمة  الفاو وسيلفا mediterrane  و التعاونية المهتمة بغابات البحر الأبيض المتوسط PCFM و التعاون المغربي  الألماني gtz.

اترك تعليقاً