اخر المقالات: ماكرون الثاني: مواجهة التحديات البيئية عبر الفعل أم الاكتفاء بمواصلة الخطاب المعسول || حوارات بيئية في قصر الأمم || الجسيمات البلاستيكية الدقيقة والتدابير اللازمة للمعالجة || توحيد الجهود للحد من التلوث البحري بالبلاستيك في المناطق البحرية المحمية في البحر الأبيض المتوسط || نكهة حياد الكربون الرائعة  || البحث الزراعي بالمغرب نتائج مبتكرة وآفاق واعدة || شجرة أركان ، رمز الصمود والتأقلم مع الظروف المناخية || البلاستيك: مشكلة وأربعة حلول || الجفاف والتدبير المستدام للأراضي || النسخة السادسة للمؤتمر الدولي لشجرة أركان || ما نحتاجه لتحقيق السلام والازدهار على المدى الطويل || يوم الأرض حدث سنوي للتوعية البيئية || الاقتصاد العالمي في خطر || أسرع طائر في العالم لحماية مسجد الحسن الثاني الكبير بالدار البيضاء || إيجاد حل لسعر الكربون || صندوق النقد الدولي بحاجة إلى تخفيف مخاطر التحول المناخي || أربعة مسارات لمواجهة أزمة أسعار الغذاء || في حوار مع الخبير المغربي الدكتور عبد الوهاب زايد : يؤكد المنشأ المغربي من خلال تحليل الحمض النووي لعدة عينات من نخيل المجهول || العدالة المناخية تتطلب قيادة نسائية || بناء الإجماع حول التعافي الأخضر ||

IMG_0928_

الدوحة، قطر : ارتسمت لوحة بشرية رائعة في الأول من كانون الأول/ ديسمبر في الدوحة قطر حين اجتمع أكثر من 3000 ناشط بيئي من كل أنحاء العالم في مسيرة تاريخية ضد التغير المناخي في شارع الكورنيش في الدوحة، قطر. توحدت الأناشيد وكثرت الشعارات لبيئة سليمة وكان المطلب الأبرز التحرك ضد التغير المناخي لا سيما خلال مؤتمر الأمم المتحدة للتغير المناخي والذي يحصل حالياً في قطر. فجل ما يصرخ من أجله الجموع كان حلم بعالم لا يتفاوض على مصادر الحياة الرئيسية ولا يساوم في ما يتعلق بمستقبل الأجيال وقدرته على الاستمرارية. ويعتقد أن هذه المسيرة هي الأولى من نوعها في تاريخ قطر الحديث. فوفقاً لمسؤول الحملة الاعلامي في منظمة اندي أكت علي فخري “الناشطين أتوا اليوم ليطلبوا من حكامهم التحرك السريع فالوقت يمر سريعاً”.

وبينما حمل المئات من الناشطين اللافتات والتي تذكر عبارات مثل “التعهد، التعهد، التعهد” ، “يا عرب حان وقت القيادة” “بيئة واحدة، الأرض” توحد الصوت لمطالبة القادة العرب بضرورة التحرك ضد التغير المناخي من خلال اتخاذ اجراءات جدية لاتفاقيات ملزمة خلال مؤتمر الامم المتحدة للتغير المناخي في الدوحة أو التزام ثاني باتفاقية كيوتو والتي يجب أن تبدأ في 2013.IMG0856

“الوقت يداهمنا فيما يتعلق بتأثيرات المناخ! فجل ما نملك هو أرض واحدة وبيئة واحدة. الآن هو الوقت الأنسب ليسمع قادتنا مطالبنا كمجتمع مدني اقليمي وعالمي. وبمجيئهم، نستطيع الآن أن نطالب بتعهد فعلي لتخفيض الانبعاثات في الغازات الدفيئة أو على الأقل ضمان حصول الدول النامية على الدعم المادي لتستطيع من مكافحة التغير المناخي” يضيف فخري.

شارك في المسيرة ناشطون من أكثر من 15 دولة عربية منها قطر، موريتانيا، الأردن، ليبيا، تونس، الامارات العربية المتحدة، فلسطين، لبنان، سوريا، العراق، الجزائر، السودان، عمان، مصر، والبحرين كل يطالبون حكامهم خلال هذا المؤتمر، والذي يعقد لأول مرة في دولة عربية، باتخاذ خطوة ايجابية في المفاوضات والتعهد طوعياً لتحقيق أهداف خطة التخفيف من حدة التغير المناخي في COP 18 وتحمل المسؤولية في تخفيف انبعاثات الغازات الدفيئة. شارك في المسيرة منظمات دولية واقليمية منها جمعية واحة قطر، منظمة اندي أكت، منظمة 350 العالمية، حملة تك تك تك الدولية، وشبكة التحرك المناخي العالمية بالإضافة إلى تحرك الشباب العربي للمناخ والذي أسسته اندي أكت.

يشار إلى أن تحرك الشباب العربي للمناخ هو تحرك فريد من نوعه أطلق من قبل منظمة اندي أكت ليجمع الناشطين العرب من كل الدول. بدأ التحرك أول نشاطاته في 10 تشرين الثاني/ نوفمبر في اليوم الاقليمي للتحرك ضد التغير المناخي تحضيراً لمؤتمر الأمم التحدة حول التغير المناخي في الدوحة (http://aycm.net).

اترك تعليقاً