اخر المقالات: حوار تالانوا هو ما يجعل اتفاقية باريس قائمة || شبكة العمل المناخي الدولية تمنح جائزة اليوم الأحفوري للمجموعة العربية والهند || دمج الإدارة البيئية في عمليات التخطيط وصنع القرارات الحكومية || انعدام الامن الغذائي وسوء التغذية والفقر بفعل تغير المناخ يهدد الملايين || اليونسكو تعتمد الإعلان العالمي للمبادئ الأخلاقية لتغير المناخ || دعم تطوير خطة تدبير للنفايات الساحلية والنفايات البحرية || تلقيح النحل وسبل إزاحة البصمة الكربونية || إدخال مفهوم الدفع مقابل الخدمات الإيكولوجية كآلية مبتكرة || توصيات بالاستثمار الأخضر وتعزيز الأمن الغذائي والتعاون العربي || النفايات والمياه والمناخ أبرز المشاكل البيئية || نتائج تقرير “أفد” عن المشهد البيئي العربي خلال 10 سنين || قمة “كوب 23” طموحات وأمال في اتخاذ تدابير ملموسة لحماية المناخ || المنتدى العربي للبيئة والتنمية على إيقاع خطــاب بيئـي متجـدد || المناخ والتنمية المستدامة، من الاتفاقيات إلى التفعيل: رؤية البرلمانيين الأفارقة || تعزيز الإدارة التشاركية للمناطق الساحلية || طموح الاستدامة في سياق التعقيد المجالي والمجتمعات المحفوفة بالمخاطر || تعزيز سبل التعاون بين بلدان العالم الإسلامي لمكافحة آثار التغيرات المناخية   || النمو الأخضر وتنمية المجالات الخضراء بالمغرب || مساعي واعدة لثمين النفايات بأكادير الكبير || المؤتمر الإسلامي لوزراء البيئة يعقد دورته السابعة  في مقر الإيسيسكو بالرباط ||

environment-1-612x336

آفاق بيئية : محمد التفراوتي

في إطار تفعيل البرنامج الحكومي في مجال البيئة، ستقوم السيدة حكيمة الحيطي،  الوزيرة المنتدبة لدى وزير الطاقة والمعادن والماء والبيئة المكلفة بالبيئة، بسلسلة من الزيارات الميدانية لمجموعة من المنشئات ولإعطاء انطلاقة لمجموعة من البرامج الطموحة.

  وفي هذا السياق، ستطلع السيدة الوزيرة يوم الأحد 20 أبريل 2014 على الYنجازات التي تشهدها محطة معالجة المياه العادمة بمدينة بني ملال، كما ستقوم يوم الإثنين 21 أبريل 2014  بزيارة استطلاعية للمطرح المراقب للنفايات بمدينة خريبكة، ومشروع تهيئة بحيرة وادي زم. كما ستقوم زوال نفس اليوم بتسليم مجموعة من التجهيزات والمعدات للأندية البيئية بمجموعة من المؤسسات التعليمية بالفقيه بنصالح.

 ومن جهة أخرى، وفي إطار الأنشطة المواكبة للبرنامج الوطني للنفايات المنزلية (PNDM)، ستشرف السيدة الوزيرة يوم الثلاثاء 22 أبريل 2014 بمدينة دمنات على إعطاء الانطلاقة لمشروع “الإنتاج المشترك للنظافة” المنجز بشراكة بين الوزارة المنتدبة المكلفة بالبيئة وجمعية مدرسي علوم الحياة والأرض ومجموعة من الشركاء. ويهدف هذا المشروع الذي سيهم 90 حيا سكنيا و  100 مؤسسة تعليمية ب22 مدينة مغربية، إلى ترسيخ التوعية والتربية البيئية من أجل تطوير عملية فرز النفايات وتحسين النظافة بالأحياء. وستقوم بنفس المناسبة بتسليم التجهيزات والمعدات لمراكز التربية على البيئة والتنمية المستدامة التابعة لجمعية مدرسي علوم الحياة والأرض أجل تطوير عملها وتدعيم برنامجها البيئي، وتسليم تجهيزات أخرى لأندية بيئية بمجموعة من المؤسسات التعليمية بدمنات. 

اترك تعليقاً