اخر المقالات: حوار تالانوا هو ما يجعل اتفاقية باريس قائمة || شبكة العمل المناخي الدولية تمنح جائزة اليوم الأحفوري للمجموعة العربية والهند || دمج الإدارة البيئية في عمليات التخطيط وصنع القرارات الحكومية || انعدام الامن الغذائي وسوء التغذية والفقر بفعل تغير المناخ يهدد الملايين || اليونسكو تعتمد الإعلان العالمي للمبادئ الأخلاقية لتغير المناخ || دعم تطوير خطة تدبير للنفايات الساحلية والنفايات البحرية || تلقيح النحل وسبل إزاحة البصمة الكربونية || إدخال مفهوم الدفع مقابل الخدمات الإيكولوجية كآلية مبتكرة || توصيات بالاستثمار الأخضر وتعزيز الأمن الغذائي والتعاون العربي || النفايات والمياه والمناخ أبرز المشاكل البيئية || نتائج تقرير “أفد” عن المشهد البيئي العربي خلال 10 سنين || قمة “كوب 23” طموحات وأمال في اتخاذ تدابير ملموسة لحماية المناخ || المنتدى العربي للبيئة والتنمية على إيقاع خطــاب بيئـي متجـدد || المناخ والتنمية المستدامة، من الاتفاقيات إلى التفعيل: رؤية البرلمانيين الأفارقة || تعزيز الإدارة التشاركية للمناطق الساحلية || طموح الاستدامة في سياق التعقيد المجالي والمجتمعات المحفوفة بالمخاطر || تعزيز سبل التعاون بين بلدان العالم الإسلامي لمكافحة آثار التغيرات المناخية   || النمو الأخضر وتنمية المجالات الخضراء بالمغرب || مساعي واعدة لثمين النفايات بأكادير الكبير || المؤتمر الإسلامي لوزراء البيئة يعقد دورته السابعة  في مقر الإيسيسكو بالرباط ||

Bateau-echoue-Maroc-Tantan_scalewidth_630

اجتماع اللجنة الوطنية  لمواجهة التلوث البحري الطارئ
 

آفاق بيئية : طانطان

 اجتمعت اللجنة الوطنية لمواجهة التلوث البحري الطارئ، بدعوة من الوزارة المنتدبة لدى وزير الطاقة والمعادن والماء والبيئة المكلفة بالبيئة يوم الجمعة 27 دجنبر 2013، في أعقاب حادث جنوح الناقلة “سيلفر” بمدخل ميناء طانطان، محملة بحوالي 5000 طن من الفيول الموجه للمحطة الحرارية بالمدينة.

  وخلال هذا الاجتماع، أكدت اللجنة بأنه ليس هناك تلوث بحري، وأن الأمر لا يستدعي تفعيل المخطط الوطني الاستعجالي. كما قامت اللجنة بالاطلاع على مختلف الإجراءات المتخذة لمواجهة هذا الحادث وكذا لكافة الاحتمالات في حالة حدوث تلوث بحري.  وقد تم القيام بمحاولتين لجرف الباخرة الجانحة يومي 24 و 25 دجنبر 2013. وسيتم يوم 29 دجنبر 2013، القيام بتخفيف حمولة الوقود الموجود بالباخرة واستئناف عملية الجرفكما تتم الاستعانة بشركة للنجدة، موكلة من طرف صاحب الباخرة، والتي جندت مجموعة من الخبراء الهولنديين الذين يوجدون في عين المكان، لتقديم الدعم التقني اللازم للجنة التتبع المحلية، برآسة عامل الإقليم.

 يشار أنه رغم الظروف المناخية الصعبة، فإن الباخرة لا زالت مستقرة، والوضعية متحكم فيها.ويذكر أن  مطار طانطان استقبل أمس طائرة اوكرلنية قادمة من بلجيكا  محملة بتقنيات ومعدات هولندية تضم مضخات لتفريغ السفينة الجانحة من الفيول.

اترك تعليقاً