اخر المقالات: المحيطات في صلب الرهانات المناخية || تعافي أسعار الغذاء العالمية  || كوفيد-19 والثورة الحيوية || المناقشة التي نحتاج إليها في مجال البيانات السلوكية || هل ستنقذ الجائحة البشرية ؟ || من تكون أحزاب الخضر عبر العالم؟ || تطورات نفوق أسماك ببحيرة سيدي بوغابة ـ بالقنيطرة || جائحة البلاستيك || لماذا الاستعداد للكوارث لا يستطيع الانتظار || الحقوق التاريخية لمصر و السودان فى مياه النيل الشرقى || ضاية سيدي بوغابة وإشكالية نفوق أسماكها || حان وقت توسيع ودعم الجدار الأخضر الافريقي || في شأن نفوق أسماك ببحيرة سيدي بوغابة || التنمية المستدامة تبدأ بالاستثمار في الطفل || الجائحة تكشف عن ضرورة تحويل الزراعة العالمية || جائحة البلاستيك || المعهد الوطني للبحث الزراعي واستخدام الذكاء الاصطناعي في الزراعة || الملتقى العربي الأول للتنوع البيولوجي 2020 || الصفقة الخضراء الأوروبية || الإنتقال إلى الطاقات المتجددة بالعالم العربي ليست خيار إنها ضرورة ||

Alternative Energies

آفاق بيئية  : محمد التفراوتي

حصل المغرب مع تونس والاردن على أعلى ثلاث مراكز بالعالم العربي في مجالي قدرات كفاءة الطاقة والطاقة المتجددة.

وأعلن المركز الإقليمي للطاقة المتجددة وكفاءة الطاقة، ببيروت، عن  أول “مؤشر عربي لطاقة المستقبل”مؤكدا على  صدارة كل من المغرب وتونس والأردن ومصر  ضمن   13دولة عربية في مجال الطاقة المستدامة.

وأعلن طارق أمطيرة المدير التنفيذي للمركز الإقليمي للطاقة المتجددة وكفاءة الطاقة عن هذا المؤشر الذي يروم مقارنة التنافسية في مجال الطاقة المستدامة بالمنطقة العربية خلال افتتاح منتدى بيروت الرابع للطاقة.

وأفاد المؤشر أن المنطقة العربية تمتلك الكثير من موارد الطاقة المتجددة الغير المستثمرة،  تساهم في تنوع مصادر توفير الطاقة وتحسين الأداء البيئي، مؤكدا أن مختلف البلدان العربية تبنت أهدافا محددة بعيدة المدى تتعلق بالطاقة المتجددة.

ويعتبر ” المؤشر العربي لطاقة المستقبل”” أول مؤشر عربي مخصص لمراقبة القدرة التنافسية للمنطقة العربية في مجال الطاقة المستدامة وتحليلها، ويقدم تحليلا كميا وكيفيا للمحاور الأساسية للسوق فيما يتعلق بمجالي الطاقة المتجددة وكفاءة الطاقة.

يذكر أن البلدان العربية تصنف في هذا المؤشر ضمن ما يزيد عن 20 مؤشرا . وتقدم هذه المؤشرات شرحاً للجوانب الأساسية المكونة لسوق الطاقة، ومن بينها السياسات والقدرات المؤسساتية والفنية والاستراتيجيات والبيانات الاقتصادية الاجتماعية والاستثمارات، ويستعان بمصادر المعلومات الدولية والمحلية لضمان الدقة والشفافية لتجميع البيانات .

يشار إلى أن المركز الإقليمي للطاقة المتجددة وكفاءة الطاقة تأسس تبعا ل “إعلان القاهرة”، كمنظمة دولية مستقلة غير هادفة للربح. ويضم حاليا 13 دولة عربية منها المغرب،  وقعه ممثلون عن حكومات عشر دول عربية سنة 2008، واكتسب وضعه القانوني في غشت 2010.

اترك تعليقاً