اخر المقالات: إنذار بزوال الجليد البحري قرب القطب المتجمد الشمالي || دعوة عالمية لمكافحة هدر وفقد الأغذية || نحو دمج ثقافة الاستدامة في إدارة المدرسة بفلسطين || شراكة جديدة تتصدى لمشكلات فقد وهدر الغذاء والتغير المناخي || التعليم من أجل التنمية المستدامة || مسح ميداني وعلمي لإشكالية تغير المناخ بحوض أوريكا || رعاية جميع الحياة تحت الشمس || معدلات الجوع تزداد بفعل النزاع الذي يفاقمه تغير المناخ || المنتخبون الأفارقة يتكثلون لمواجهة الآثار السلبية لتغير المناخ || انطلاق قمة ” فرصة المناخ ” بالمغرب من أجل التصدى لتغير المناخ || اليابان تحرق نفاياتها || لو كنتُ نيمار || السيارات الكهربائية تغزو العالم والألمان يترقبون || مقاربة تشاركية جديدة تعيد إحياء النظم البيئية بمنطقة واد أوريكا || في يوم عيدنا نحافظ على بيئتنا   || ظلام دامس بمنتصف النهار في أمريكا || مواجهة العنف الناجم عن تغير المناخ || الدجاج الاوربى الملوث هل وصل الى العرب؟ || شريط وثائقي عن إشكالية تغير المناخ بحوض تانسيفت || مؤشر منظمة الأغذية والزراعة لأسعار الغذاء ||

 

ma mere

تربية الطفل عملية استهلاكية. فكري مثلاً في عدد الأقمطة (الحفاضات) التي يحتاج إليها كل يوم. قد تكون متطلبات الأطفال كثيرة، لكن يجب أن تتذكري أنها بسيطة، وكل ما يحتاجون إليه حقاً هو الطعام والماء والمأوى والحب والرعاية. من السهل أن تجرفك العاطفة فتشتري لطفلك ملابس جديدة ودمى وألعاب فيديو وسواها. لكن هل هو حقاً بحاجة إلى كل هذه الأشياء؟ إن حبك لطفلك لا يبرر شراء أشياء غير ضرورية ستتحول سريعاً الى نفايات. إذا كنت أماً لطفل رضيع، أو حاملاً، وتريدين أن تصبحي «أماً خضراء»، هنا بعض الأفكار البسيطة.

  الفوط الرطبة

بالنسبة الى طفل حديث الولادة، يصعب تخفيض كمية الأوساخ التي يفرزها. لكن يمكنك على الأقل تخفيض المنتجات الورقية التي تستعملينها لتنظيفها. كثيراً ما تستعمل الفوط الرطبة (baby wipes) لتنظيف أوساخ الأطفال. ولكي تكوني أكثر رفقاً بالبيئة، تحولي من الفوط الورقية التي ترمى الى فوط قماشية تغسل. وثمة فوط صديقة للبيئة مصنوعة من ورق أعيد تدويره حتى سبع مرات.

 الأقمطة

تحولي من الأقمطة (الحفاضات) التي ترمى بعد الاستعمال الى الأقمطة القماشية التي تغسل ويعاد استعمالها، وهي أرخص ثمناً على المدى البعيد. وهناك اليوم أقمطة «صديقة للبيئة»، مطويّة مسبقاً، وتتحلل بيولوجياً، ما يسهل الحياة على أم «خضراء» منشغلة.

 الملابس

احتفظي بملابس أطفالك السابقين، أو قايضيها بما يناسب من ملابس أطفال أقرباء أو أصدقاء. وفي بعض البلدان متاجر تبيع ملابس أطفال مستعملة. اغسلي الملابس المستعملة بالصابون قبل أن يرتديها طفلك. وإذا كان لا بدّ من شراء ملابس جديدة، فاشتري تلك المصنوعة من مواد طبيعية مثل القطن أو القنب.

 الكتب

حوِّلي الكتب من طفل إلى آخر أصغر سناً، أو شراؤها من متاجر الكتب المستعملة، أو استئجارها من مكتبة. وتذكري أن تنظيفها قبل أن تدعي طفلك يلامسها. فالأطفال يقحمون كل شيء في أفواههم، حتى الكتب.

 الدمى

يمكن تحويل الدمى أيضاً من طفل إلى آخر أصغر سناً، لكن تأكدي من أنها مأمونة. ويمكن شراء دمى جديدة صديقة للبيئة ولا تحوي مواد سامة. على سبيل المثال، هناك «عضّاضات» مصنوعة من خشب أشجار تستغل بطريقة مستدامة وملونة بأصباغ مأمونة بيئياً وغير سامة.

 أغطية الفراش

يمكنك تحويل أغطية الفراش من طفل الى آخر أصغر سناً. وإذا اخترت شراء الأغطية أو أشياء أخرى لغرفة نوم طفلك، اشتري فقط ما يلزم. فالأطفال يحتاجون الى هذه الأشياء لفترة قصيرة، لأنهم يكبرون بسرعة، فلا حاجة الى شراء الكثير منها. ولا بأس أيضاً من شراء سرير وقطع أثاث مستعملة ما دامت مستوفية متطلبات السلامة.

 الرضاعة

أرضعي طفلك من الثدي بدلاً من القنينة إذا أمكنكِ ذلك. فالرضاعة الطبيعية ليست فقط أوفر صحة لطفلك ولك وللبيئة، بل إن حليب الأم متاح دائماً، ونظيف، ودافئ … ومجاني. ولن تقلقي من نسيان طعام طفلك أو من حمل حقيبة تحتوي على قوارير بلاستيكية. ولن تحتاجي الى خزانة ملأى بالقناني والحلمات البلاستيكية التي يتوجب غسلها. وفي هذا أيضاً توفير للماء والصابون والوقت والمال.

 القنينة الصديقة للبيئة

إذا تعذر عليك إرضاع طفلك من الثدي، أو إذا أردت الجمع بين الرضاعة الطبيعية واستخدام القنينة، هناك قوارير صديقة للبيئة مصنوعة من الزجاج أو من البلاستيك المأمون (non–polycarbonate plastic).

 طعام عضوي 

حضري طعام طفلك من فواكه وخضار عضوية مناسبة. يمكنك أيضاً شراء أطعمة عضوية خاصة بالأطفال.

 اقرأي المحتويات

اقرأي ملصقات محتويات الطعام والمنتجات والملابس، لتعرفي ماذا يأكل طفلك وماذا يشرب وماذا يلبس.

 لا تدخني

ولا تدعي أحداً يدخن قرب طفلك، أو قربك إذا كنت حاملاً.

اترك تعليقاً