اخر المقالات: ماكرون الثاني: مواجهة التحديات البيئية عبر الفعل أم الاكتفاء بمواصلة الخطاب المعسول || حوارات بيئية في قصر الأمم || الجسيمات البلاستيكية الدقيقة والتدابير اللازمة للمعالجة || توحيد الجهود للحد من التلوث البحري بالبلاستيك في المناطق البحرية المحمية في البحر الأبيض المتوسط || نكهة حياد الكربون الرائعة  || البحث الزراعي بالمغرب نتائج مبتكرة وآفاق واعدة || شجرة أركان ، رمز الصمود والتأقلم مع الظروف المناخية || البلاستيك: مشكلة وأربعة حلول || الجفاف والتدبير المستدام للأراضي || النسخة السادسة للمؤتمر الدولي لشجرة أركان || ما نحتاجه لتحقيق السلام والازدهار على المدى الطويل || يوم الأرض حدث سنوي للتوعية البيئية || الاقتصاد العالمي في خطر || أسرع طائر في العالم لحماية مسجد الحسن الثاني الكبير بالدار البيضاء || إيجاد حل لسعر الكربون || صندوق النقد الدولي بحاجة إلى تخفيف مخاطر التحول المناخي || أربعة مسارات لمواجهة أزمة أسعار الغذاء || في حوار مع الخبير المغربي الدكتور عبد الوهاب زايد : يؤكد المنشأ المغربي من خلال تحليل الحمض النووي لعدة عينات من نخيل المجهول || العدالة المناخية تتطلب قيادة نسائية || بناء الإجماع حول التعافي الأخضر ||

 

من اجل إدارة  مستدامة للأنشطة الصناعية في الجزائر وتونس والمغرب


pollution-ocean


محمد التفراوتي : أضحى لزاما التصدي للتحديات البيئية في المناطق الصناعية وتعميق معرفة المشتغلين في القطاع الصناعي حول كيفية إدارة المجمعات الصناعية القائمة وكذا تقديم الدعم لها وتوجيهها نحو مستقبل أكثر استدامة. وفي نفس السياق نظم برنامج البيئة المتوسطي لبناء القدرات بمبادرة أفق 2020 دورة تدريبية شبه إقليمية ضمت 31 مشاركاً من وزارات التجارة والصناعة، البيئة، مديري المجمعات الصناعية والمنظمات الوطنية بكل من الجزائر وتونس والمغرب وذلك في تونس في الفترة من 12-14 يونيو 2012.

وشكل هذا التدريب الشبه الإقليمي فرصة لمناقشة الوضع الراهن بشأن هذه القضية في الجزائر وتونس والمغرب ، في أفق صياغة استراتيجيات وطنية بشأن الإدارة المستدامة للمجمعات الصناعية.

واشتملت الدورة عروض همت التجارب الدولية الناجحة في مجال إدارة استدامة الأنشطة الصناعية وسبل تسهيل وتحديد التدابير الملموسة التي يجب وضعها في الدول المعنية المشاركة.

واشتمل التدريب على تعميق معرفة المشاركين حول كيفية إدارة المجمعات الصناعية القائمة بطريقة أكثر استدامة، وكيفية تصميم مجمعات صناعية جديدة من خلال دمج معايير الاستدامة، وكيفية زيادة التعاون بين الشركات في إقليم معين، والذي يمكنهم من التشارك في الخدمات لتحقيق الاستخدام الأمثل للموارد، وكيفية ضمان المتابعة على المدى الطويل للمجمعات الصناعية. كما حاول التدريب تلبية احتياجات الشركات فيما يتعلق بتمكينها من دعم عملية التحول نحو الوظائف الخضراء والاقتصاد الأكثر اخضرارا.

شارك في تنظيم هذه الدورة التدريبية مركز النشاط الإقليمي للإنتاج الأنظف CP/RAC الذي يعمل في إطار خطة برنامج الأمم المتحدة للبيئة/ خطة عمل المتوسط.

اترك تعليقاً