اخر المقالات: الصحفيون الشباب من أجل البيئة نسخة2021 || القيمة النفيسة للأحياء البرية || لا وقت للهزل : كيف نتجنب كارثة مناخية || هل عفا الزمن عن المدن؟ || مفارقة إزالة الكربون || سعد السعود في الموروث الجمعي بالمشرق العربي || تنزيل مشاريع شجر الأركان يمضي بخطى ثابتة نحو تطوير سلسلة زراعية بيئية قائمة الذات || رسائل المصرى القديم فى عيد الشمس الشتوى بابى سنبل || تقدير التكلفة الاجتماعية الحقيقية المترتبة على استهلاك الكربون || نيازك المناطق الصحراوية المغربية : تراث مادي ذو أهمية علمية || دورة تدريبية حول صناعة الأفران الشمسية للطبخ || مسابقة النخلة بألسنة الشعراء في دورتها الخامسة 2021 || التغير المناخي كان سبب الهجرات وزوال مستوطنات في مصر القديمة || القطب الشمالي على الخطوط الأمامية || المرجين.. كارثة بيئية يخلفها موسم جني الزيتون || الجائحة وساعة القيامة || الجائحة الصامتة لمقاومة المضادات الحيوية || ملتقى دافوس يناقش التحديات الاقتصادية والبيئية والاجتماعية والتكنولوجية في أعقاب جائحة كوفيد-19 || أوروبا يجب أن تكون قوة مناخية عالمية || مشروع دعم المياه والبيئة في سياق الرهانات الواقعية والتوقعات المستقبلية ||

ouasis2

برنامج التأقلم الواحات مع تغير المناخ يتدارس بمراكش

تبادل نتائج الدراسات حول مخاطر المناخ في الواحات

 

آفاق بيئية : محمد التفراوتي

لا مناص لواحات المغرب من التكيف مع تغير المناخ الذي يدق بحدة على هذه الربوع الجميلة بالمغرب، تهديدات مستمرة من تصحر، جفاف، تعرية ، فياضانات…

واستمرارا لدوره في التحسيس والتوعية وتشخيص الاكراهات الملحة من زوايا مختلفة ووفق تخصصات مهنية عقد برنامج “تأقلم الواحات مع تغير المناخ ” بمدينة مراكش ورشة عمل مع مختلف الأطراف المعنية بهذه الإشكالية المناخية المؤرقة من مؤسسات وسلطات محلية وجهات فاعلة في التنمية في مناطق تافيلالت، ورزازات وكلميم. وذلك بغية تبادل نتائج الدراسات حول مخاطر المناخ في هذه الواحات وتعرضها لتغير المناخ.ouasis1

و ركز المشاركون في الورشة على سبل تخفيف التأثير المناخي على المناطق موضوع الدراسة والبحث من خلال إدارة المعلومات في مناطق الواحة والسعي نحو أدوات تحليل نظم البيانات المستخلصة .

وتوافق المشاركون على وجوب إدراج التأقلم مع تغير المناخ وحماية المكنون التراثي للواحات في كل السياسات الإقليمية وكذا برمجة الإكراهات المناخية للواحات في صياغة أي برامج جهوية أو وطنية في مختلف الأبعاد والمجالات .

وقارب المشاركون بالدرس والتحليل النماذج المتقدمة في إطار المشروع المغربي لمكتب الدراسات “مخاطر وتنمية” ومديرية الأرصاد الجوية في الواحات لتعقب ذلك مناقشات مستفيضة همت الترتيبات المؤسسية والاحتياجات التدريبية لتشغيل مثل هذه النماذج. كما أكدوا على محورية المشروع في لعب دور مركزي للتعريف بمختلف الأدوات والخلاصات الخاصة والمشتركة مع المصالح الخارجية والجهوية.

اترك تعليقاً