اخر المقالات: هل يمكن الاستغناء بالكامل عن استخدام مضادات الميكروبات؟ || تحديد نطاق الحياد الكربوني للشركات || نجيب صعب يتسلّم الجائزة البرلمانية المتوسطية || الطبيعة لا تستطيع الانتظار || ثمين التراث الطبيعي وتنمية البحث العلمي || التخطيط للطريق نحو صافي صفر انبعاثات || إنفاق أموال المناخ الذكية لتمكين النساء || استدامة الثروات السمكية في مقدمة التعاون واتفاقيات الشراكة || قمة الاطراف كوب 26 تعتمد إزالة الكربون في النقل والبحري || فاتورة الواردات الغذائية في العالم مرشحة للارتفاع إلى مستوى قياسي في عام 2021 || ما السبب وراء تأثير المعلومات المضللة بشأن فيروس كوفيد -19؟ || الاقتصاد الذي تتطلبه صحة الكوكب || تعزيز المشاركة المجتمعية في الحد من مخاطر الكوارث || خطوات ملموسة ضد الشباك المهجورة في البحر الأبيض المتوسط ​​والبحر الأسود || الوكالة المغربية للنجاعة الطاقية تفوز بجائزة “الطاقة العالمية 2021” || غلاسكو باب على فرص كثيرة || جسر الحدود || المغرب يحتضن المنتدى الإقليمي العربي الخامس للحد من مخاطر الكوارث || التعايش مع تغير المناخ في ساحل شيلي || المياه والسكان والتغيرات العالمية: التحديات والفرص ||

envv

الاحتفال باليوم العالمي للتنوع البيولوجي 2012 

يحتفل المغرب على غرار المنظومة الدولية يوم 22 مايو من كل سنة باليوم العالمي للتنوع البيولوجي الذي يخلد اعتماد اتفاقية التنوع البيولوجي.

وقد اختير هذه السنة شعار خاص بالتنوع البيولوجي البحري وهو ” محيط واحد، عوالم إحيائية متعددة “. ويشكل الاحتفال بهذا اليوم فرصة لتوعية الفاعلين والجمهور الواسع بأهمية التنوع البيولوجي البحري والساحلي في التنمية الاقتصادية والاجتماعية.

كما يدخل الاحتفال باليوم الدولي للتنوع البيولوجي كذلك في إطار عقد الأمم المتحدة للتنوع البيولوجي (2011-2020).

ويشكل هذا العقد أداة لتعزيز ودعم تنفيذ الخطة الاستراتيجية للتنوع البيولوجي وأهداف أيتشي اللذان تم المصادقة عليهما خلال الدورة العاشرة لمؤتمر الأطراف المنعقد باليابان سنة 2010. ويهدف إلى تشجيع مشاركة الفاعلين المحليين والدوليين من أجل تعميم وإدماج التنوع البيولوجي على مستويات مختلفة سواء منها التنمية الاقتصادية أو التخطيط.

وفي هذا الإطار تنظم وزارة الطاقة والمعادن والماء والبيئة، قطاع البيئة، يوم 22 مايو 2012 بمركز الاستقبال والمؤتمرات بالرباط يوما دراسيا حول التنوع البيولوجي البحري والساحلي بالتنسيق مع جميع الشركاء. وسيتناول هذا اللقاء عدة مواضيع ذات الصلة بموضوع اليوم العالمي، تتعلق بإمكانيات المنظومة الإيكولوجية البحرية والتدبير المندمج للمناطق الساحلية ومراكز الموارد البيولوجية لتنمية الاقتصاد الحيوي في المغرب. كما سيتم خلال هذا اليوم عرض نتائج الدراسة حول وضعية التصنيف بالمغرب وتقييم القدرات في هذا المجال.

وسيشارك في هذه اللقاء ممثلو القطاعات الحكومية ووكالات التنمية والمعاهد العلمية والجامعات وجمعيات المجتمع المدني.

اترك تعليقاً