اخر المقالات: مساعي تنزيل استراتيجية التنمية المستدامة بالمغرب || الأغذية التي “تختفي” يمكن أن تطعم 48 مليون شخص في افريقيا جنوب الصحراء || للأرض قيمة حقيقية. استثمرها ||  منتدى سياسي رفيع المستوى معني بالتنمية المستدامة لسنة 2018 || مكافحة التصحر والجفاف أمام خطورة زيادة الرقعة الصحراوية || النزاعات والكوارث تزيد تشغيل الأطفال في الزراعة || حفظ المحيطات لتحقيق التنمية المستدامة || البلاستيك صديقنا اللدود || “جزر الحرارة الحضرية”: كيف نحمي مدننا من ضربات الشمس؟ || كيف يحقق العرب الأمن الغذائي؟ || أجمل التكوينات الجيولوجية في الحدائق العالمية  || استدامة الغذاء في عالم متغير المناخ || التغلب على التلوث البلاستيكي ||  خطر تغير المناخ على انتاج الشاي || حماية النظم الإيكولوجية البرية || أهمية التنوع البيولوجي || إجراءات تنزيل البرنامج الوطني لجودة الهواء بالمغرب || حماية النحل ضرورة لمستقبل غذائنا || التلقيح بالنحل أهم خدمات الأنظمة البيئية يستوجب جذب انتباه صانعي القرار || مبادئ التوجيهية الطوعية الجديدة الغابات في المناطق المدارية ||

لقاء تدريبي خاص بمشروع الإدارة المستدامة والكاملة للمياه وآلية دعم مبادرة آفاق 2020 حول النفايات البحرية في الجزائر

توصيف النفايات البحرية والساحلية في 14 ولاية ساحلية

آفاق بيئية : الجزائر

اختتمت دورة تكوينية حول كيفية رصد النفايات البحرية بطريقة صحيحة منظمة من قبل آلية مشروع الإدارة المستدامة والكاملة للمياه ومبادرة آفاق 2020 المدعومة من الاتحاد الأوروبي في الفترة من 7 إلى 8 نوفمبر 2017 تبعا لدورة تدريبية مماثلة نظمت في المغرب في الشهر الماضي.

وتناول المشاركون خلال ورشة العمل استغرقت يومين موضوع النفايات البحرية ومصادرها وآثارها والقضايا الرئيسية (التقنية والبيئية والاقتصادية والثقافية والاجتماعية) ذات الصلة بالنفايات البحرية، وذلك من أجل تحسين الإلمام بكميات وأنواع ومصادر النفايات البحرية في أربعة عشر (14) ولاية ساحلية في الجزائر.

واطلع المشاركين في ورشة العمل على كيفية تعزيز القدرات ورصد النفايات البحرية على مستوى الشاطئ بطريقة أفقية، وزيادة مستوى الوعي بالنفايات البحرية وخيارات الإدارة، فضلًا عن الإطار التشريعي الرئيسي للتصدي للنفايات البحرية، وعلى وجه الخصوص الخطة الإقليمية لإدارة النفايات البحرية في البحر الأبيض المتوسط المنبثقة عن اتفاقية برشلونة.

وستكون نتائج هذا التدريب حاسمة في اختيار مواقع أخذ العينات لرصد النفايات البحرية على الساحل الجزائري وفي تنفيذ الدراسات الاستقصائية الرائدة لرصد النفايات البحرية. علاوة على ذلك، جرت مناقشات تمهيدية حول عناصر خطة عمل وطنية بشأن إدارة النفايات البحرية.

إلى جانب ذلك 40 تلقى مسئولون من وزارة البيئة والزراعة والثروة السمكية البحرية بالإضافة إلى ممثلين عن السلطات المحلية والمنظمات غير الحكومية ومعاهد البحوث والأوساط الأكاديمية تدريبًا ناجحًا ليساهموا في الحد من تلوث الساحل الجزائري.

في هذه الورشة، حصل المشاركون على فكرة عامة عن “أفضل” التقنيات والمنهجيات المتاحة لرصد النفايات البحرية في البيئة الساحلية والبحرية. والأهم من ذلك، أتيحت للمشاركين فرصة للإلمام خطوة بخطوة بمنهجية رصد النفايات البحرية الهائلة على الشواطئ واكتساب خبرة عملية حول كيفية إجراء الدراسات بشأن القمامة على الشواطئ وتفسير النتائج.

ونفذ المشاركون دراسات تجريبية على النفايات البحرية على الشاطئ بالقرب من الجزائر. ومن المتوقع إجراء المزيد من الدراسات قبل انتهاء هذا المشروع.

وتخلل ورشة العمل التأكيد على التطبيق العملي لمؤشرات النفايات البحرية الثلاثة التي تم تبنيها من خلال برنامج الرصد والتقييم المتكامل الخاص بمعايير التقييم المتعلقة بالبحر الأبيض المتوسط وسواحله المنبثق عن اتفاقية برشلونة (برنامج الرصد والتقييم المتكامل – القرار رقم IG.22/7).

اترك تعليقاً