اخر المقالات: الصلة بين تغير المناخ والأرض والغذاء || الصِدام القادم بين المناخ والتجارة || الوهم الخطير للاحتباس الحراري العالمي الأمثل || تسريع استخدام الطاقة المتجددة كحل للمناخ || إنجازات ومبادرات بيئية رائدة في زمن التغير المناخي والطاقات المتجددة || اتجاه جديد من أجل كوكب الأرض || مشروع خدمات النظام الايكولوجي يصيغ خطة عمل لتعزيز القدرات || تقرير للفاو يرسم صورة قاتمة عن خطة التنمية المستدامة لسنة 2030 || الأمازون ملك للجميع || مشروع مراكش لنخيل التمر ينال شهادة الجودة الدولية آيزو 9001:2015 || الناشطية في مجال حماية البيئة والحق في المدينة في المنطقة العربية || تقرير منظمة التعاون الاقتصادي والتنمية ومنظمة الأغذية والزراعة للأمم المتحدة || وهم حروب المناخ ؟ || المهرجان الدولي للأفلام البيئية بشفشاون || سقوط نيازك جديدة بجهة “الزاك” المغربية || الفاو تمنح الميدالية الذهبية للخبير المغربي الدكتور عبد الوهاب زايد || إحباط عملية تهريب 120 من السلاحف || إخفاق الحزبين الأميركيين في مجال سياسات المناخ || قمة  الضفتين: الاتحاد من أجل المتوسط يتبنى أفكار المشروعات الخاصة بالمجتمع المدني الأورو-متوسطي || التربية البيئية موضوع تقرير “أفد” الجديد: مؤتمر دولي لإطلاقه في بيروت ||

لقاء تدريبي خاص بمشروع الإدارة المستدامة والكاملة للمياه وآلية دعم مبادرة آفاق 2020 حول النفايات البحرية في الجزائر

توصيف النفايات البحرية والساحلية في 14 ولاية ساحلية

آفاق بيئية : الجزائر

اختتمت دورة تكوينية حول كيفية رصد النفايات البحرية بطريقة صحيحة منظمة من قبل آلية مشروع الإدارة المستدامة والكاملة للمياه ومبادرة آفاق 2020 المدعومة من الاتحاد الأوروبي في الفترة من 7 إلى 8 نوفمبر 2017 تبعا لدورة تدريبية مماثلة نظمت في المغرب في الشهر الماضي.

وتناول المشاركون خلال ورشة العمل استغرقت يومين موضوع النفايات البحرية ومصادرها وآثارها والقضايا الرئيسية (التقنية والبيئية والاقتصادية والثقافية والاجتماعية) ذات الصلة بالنفايات البحرية، وذلك من أجل تحسين الإلمام بكميات وأنواع ومصادر النفايات البحرية في أربعة عشر (14) ولاية ساحلية في الجزائر.

واطلع المشاركين في ورشة العمل على كيفية تعزيز القدرات ورصد النفايات البحرية على مستوى الشاطئ بطريقة أفقية، وزيادة مستوى الوعي بالنفايات البحرية وخيارات الإدارة، فضلًا عن الإطار التشريعي الرئيسي للتصدي للنفايات البحرية، وعلى وجه الخصوص الخطة الإقليمية لإدارة النفايات البحرية في البحر الأبيض المتوسط المنبثقة عن اتفاقية برشلونة.

وستكون نتائج هذا التدريب حاسمة في اختيار مواقع أخذ العينات لرصد النفايات البحرية على الساحل الجزائري وفي تنفيذ الدراسات الاستقصائية الرائدة لرصد النفايات البحرية. علاوة على ذلك، جرت مناقشات تمهيدية حول عناصر خطة عمل وطنية بشأن إدارة النفايات البحرية.

إلى جانب ذلك 40 تلقى مسئولون من وزارة البيئة والزراعة والثروة السمكية البحرية بالإضافة إلى ممثلين عن السلطات المحلية والمنظمات غير الحكومية ومعاهد البحوث والأوساط الأكاديمية تدريبًا ناجحًا ليساهموا في الحد من تلوث الساحل الجزائري.

في هذه الورشة، حصل المشاركون على فكرة عامة عن “أفضل” التقنيات والمنهجيات المتاحة لرصد النفايات البحرية في البيئة الساحلية والبحرية. والأهم من ذلك، أتيحت للمشاركين فرصة للإلمام خطوة بخطوة بمنهجية رصد النفايات البحرية الهائلة على الشواطئ واكتساب خبرة عملية حول كيفية إجراء الدراسات بشأن القمامة على الشواطئ وتفسير النتائج.

ونفذ المشاركون دراسات تجريبية على النفايات البحرية على الشاطئ بالقرب من الجزائر. ومن المتوقع إجراء المزيد من الدراسات قبل انتهاء هذا المشروع.

وتخلل ورشة العمل التأكيد على التطبيق العملي لمؤشرات النفايات البحرية الثلاثة التي تم تبنيها من خلال برنامج الرصد والتقييم المتكامل الخاص بمعايير التقييم المتعلقة بالبحر الأبيض المتوسط وسواحله المنبثق عن اتفاقية برشلونة (برنامج الرصد والتقييم المتكامل – القرار رقم IG.22/7).

اترك تعليقاً