اخر المقالات: عيد الشمس فى ابي سمبل … بين الاسى و الامل || شرطة بيئية بالمغرب || حديقة في نفق نيويوركي || مستقبل الأغذية والزراعة:توجهات وتحديات || القمة العالمية السنوية لتغير المناخ بمدينة أكادير || خارطة طريق للرئاسة المغربية لمؤتمر تغير المناخ برسم سنة 2017 || تتويج المغرب في المنتدى العالمي للتكنولوجيات النظيفة || الجفاف يؤدي إلى ارتفاع حاد في أسعار الغذاء في منطقة شرق أفريقيا || ماستر جامعي مهني لتدبير التدقيق في المجال الطاقي || النقل المستدام يعزّز التنمية || التنمية المستدامة تحقق الأرباح وتخلق الوظائف || عدد فبراير من مجلة “البيئة والتنمية” || هندسة تغيير المناخ || ترامب ينحر الدجاجة || ساعة القيامة البيئية || المناطق الرطبة من أجل الحد من الكوارث الطبيعية || المنتزه الوطني لاخنيفيس بالمغرب : بهاء الطبيعة || خطاب تاريخي للعاهل المغربي بقمة الاتحاد الافريقي || الملايين يواجهون نقصاً في الأغذية في القرن الأفريقي || توزيع أفرنة غازية لتخفيف الضغط على استخراج الخشب الأخضر ||

تنظيم دورتين تكوينيتين لفائدة أطر الدول الأفريقية الناطقة بالإنجليزية وبالفرنسية

في موضوع : ”السلامة الصحية وأنظمة تدبير جودة المنتجات الطازجة” بأكادير في الفترتين ما بين 18 أبريل و 09 ماي 2011 و 09 شتنبر و فاتح أكتوبر 2011. 

 

محمد التفراوتي : سيستفيد أربعون إطارا منتسبا لوزارات الفلاحة بالدول الإفريقية الناطقة بالإنجليزية و بالفرنسية بدورتين دورتين تكوينيتين في موضوع: ” السلامة الصحية وأنظمة تدبير جودة المنتجات الطازجة” 

وستنظم الدورة التكوينية الأولى المخصصة للناطقين بالإنجليزية ما بين 18 أبريل و 09 ماي 2011 ، تبعا لبلاغ  الجهة المنظمة ،لفائدة أطر الدول  الناطقين باللغة الانجليزية من قبيل أنغولا، بوتسوانا، إريتريا، إثيوبيا، كينيا، غانا، ليبيريا، غامبيا، مالاوي، ليسوتو، موزمبيق، جزر موريس، ناميبيا، نيجيريا، سوازيلاند، السيشل، سيراليون، أوغندا، تنزانيا، زمبابوي، و زامبيا. 

في حين  خصصت الدورة التكوينية الثانية  للناطقين بالفرنسية فستنظم ما بين 09 شتنبر و فاتح أكتوبر 2011 و ستعرف مشاركة ممثلي الدول الآتية: البينين، بوروندي، الكامرون، جزر القمر، ساحل العاج، جيبوتي، الغابون، غينيا، غينيا الإستوائية، مدغشقر، مالي، النيجر، أفريقيا الوسطى، الكونغو الديمقراطية، الكونغو، السينغال، تشاد، طوغو، و رواندا.  

 

ويؤكد البلاغ أن مؤطر هاتين الدورتين التكوينيتين، البروفيسور أحمد أيت أوبحو، أستاذ بمعهد الحسن الثاني للزراعة    والبيطرة، مركب البستنة بأكادير مع أساتذة باحثين و مهنيين مغاربة مختصين في الميدان. 

 

يذكر أن  الدورة التكوينية تدخل في سلسلة من الدورات المنظمة من طرف معهد الحسن الثاني للزراعة   والبيطرة، مركب البستنة بأكادير و المصرف العربي للتنمية الاقتصادية في أفريقيا و عددها إلي حد الآن سبع دورات منذ سنة 1997 استفاد منها أكثر من 150 إطارا ينتمون إلى 21 بلدا أفريقيا ناطقا بالفرنسية خصصت لمواضيع متعددة بعلاقة مع قطاع البستنة. 

 

ويشار  إلى أن المصرف العربي للتنمية الاقتصادية في أفريقيا هو مؤسسة مالية أنشئت طبقا لقرار المؤتمر السادس للقمة العربية المنعقد بالجزائر بتاريخ 28 نونبر 1973 من بين أهدافه المساهمة في التنمية و التعاون الاقتصادي و المالي و التقني بين العالم العربي و دول أفريقيا جنوب الصحراء من خلال منح القروض و الدعم و تطوير الصادرات انطلاقا من الدول العربية في اتجاه الدول الأفريقية.

اترك تعليقاً