اخر المقالات: ما الذي بقي من النظام الغذائي المتوسطي؟ || رؤية جديدة للتعاون العالمي || ارتفاع أسعار الطاقة يشكل مخاطر تضخمية || تعزيز الحوار بين الثقافات عبر الفهم الجيد للغذاء في المنطقة المتوسطية || فى عيد الشمس الخريفى بأبى سمبل…. قال الراوي || يجب على الاتحاد الأوروبي تكثيف جهوده في غلاسكو || بنوك التنمية العامة: جزء من الحلّ للقضاء على الجوع || الصيد الجائر لسمك القرش “ماكو” || منح جائزة نوبل للسلام لحُماة الطبيعة || التجارة ومستقبل الغذاء || يوم الأغذية العالمي لعام 2021 || الضفة المتوسطية تتأرجح في منتصف حبل مشدود || 14 أكتوبر احتفال بالبيئة وبالتربية عليها || إلى أي شيء تحتاج البلدان النامية للوصول إلى صافي الـصِـفر || العرجون الشجرة الغامضة… المهددة بالانقراض || مؤسسة عالمية لعالم يزداد شيخوخة || إصدار سلسلة الـ 50 كُتَيِّب إغناء دولي للمشهد العلمي المتخصص || معا لتحويل عالمنا || التزامات قوية لمواجهة الطوارئ المناخية والبيئية || ميلاد نادي سينمائي بأكادير وإعلان مهرجان دولي لسينما البيئة. ||

آفاق بيئية : محمد التفراوتي

 توج المغرب  بالمنتدى العالمي للتكنولوجيات النظيفة «Cleantech»  بالولايات المتحدة الأمريكية بالفوز بجائزتين بمشروع  EKO GESTE DARI  وهما الجائزة في فئة تثمين النفايات والجائزة الثانية تشمل جميع الفئات.

و جاء هذا التتويج  خلال هذا الموعد العالمي للمقاولات الخضراء «Start up»،  تبعا لأحقية هذا المشروع الذي سبق تتويجه بالجائزة الكبرى لمشروع التكنولوجيات النظيفة بالمغرب خلال قمة COP22 بمراكش في شهر نونبر الماضي.

 ويشكل مشروع «EKO GESTE DARI» أرضية متكاملة ومندمجة تربط بين المواطن وسلاسل التدوير وتمكنه من المساهمة في عملية تثمين النفايات المنزلية القابلة للتدوير من قبل هاته السلاسل وبدعم من أصحاب صناعة المواد المستهلكة، وذلك من خلال استعمال تطبيقات الهاتف المحمول التي تمكن المواطن من طلب مرور وكيل جمع النفايات القابلة للتدوير(ورق، زيوت مستعملة، زجاج، ألمنيوم …) وتوجيهها لشركات التدوير لمنحها حياة جديدة. كما تتم مكافأة الأسرالمنخرطة عن النفايات التي يتم جمعها وإعادة تدويرها.

ويروم هذا البرنامج ، الذي أطلقته الوزارة المنتدبة المكلفة بالبيئة في المغرب سنة 2016 لمدة ثلاث سنوات ،  تعزيز روح المبادرة الخضراء من خلال دعم الابتكارات في مجال التكنولوجيا النظيفة، والإستغلال الرشيد للمياه، والنجاعة الطاقية والطاقة المتجددة، والمباني الخضراء، وذلك من خلال تنظيم مباريات سنوية لمكافأة المشاريع الأكثر ابتكارا وتقوية قدرات حاملي المشروع ومواكبتهم من أجل  تعبئة التمويل وولوج سوق الشغل.

يشار أن هذا البرنامج يندرج في سياق البرنامج العالمي المتعلق بدعم الابتكار في مجال التكنولوجيات النظيفة والمهن الخضراء الموجه للمقاولين الشباب، والمقاولات المبتدئة والصغيرة والمتوسطة، بتمويل من الصندوق العالمي للبيئة  (FEM) وتنفيذ منظمة الأمم المتحدة للتنمية الصناعية ONUDI)).

اترك تعليقاً