اخر المقالات: خطة مارشال للصحة الكوكبية || كوفيد-19 والعالم الحضري || مكافحة جائحة عدم المساواة : عقد اجتماعي جديد لعهد جديد || اليونسكو و برامج التعليم عن بُعد باستخدام التلفاز والراديو لتبادل المعرفة بين البلدان العربية || المشرع المغربي يصدر قانون التقييم البيئي || تبريرات نفوق أسماك بحيرة سيدي بوغابة تغفل وقائع أساسية || الثمن الحقيقي لمبيدات الآفات لا يمكن تحمله || جسر وباء كوفيد 19 فوق المياه المضطربة؟ || منظمة الأغذية والزراعة تطلق منصة البيانات الجغرافية المكانية الخاصة || الاقتصاد والحرب الثقافية || قطاع المياه والغابات يستبعد احتمال تلوث كيميائي أو عضوي لنفوق أسماك بحيرة سيدي بوغابة || انتقال عادل بعد الجائحة || دفع نمو الإنتاجية لوضع أهداف التنمية على المسار الصحيح || كوفيد-19 وسيادة القانون || منظمة حلف شمال الأطلسي تحتضر || ضرورة الإبقاء على المهووسين في موقع المسؤولية عن الإنترنت || سياسة اللقاح ضد وباء كوفيد 19 || ثورة الضريبة الخضراء التي تحتاجها أوروبا || حالة انعدام الأمن الغذائي في العالم || كيف نتعايش مع الجائحة ||

المديرية الجهوية للمياه والغابات ومحاربة التصحر للأطلس الكبير

توزيع أفرنة محسنة وأفرنة غازية بالأطلس الكبير

آفاق بيئية : محمد التفراوتي

في إطار إستراتيجية خشب – طاقة للمندوبية السامية للمياه و الغابات  و محاربة التصحر ، قامت المديرية الجهوية للأطلس الكبير  بتوزيع 1080 وحدة من الأفرنة المحسنة والأفرنة الغازية لفائدة 1080أسرة/5400 فردا من الساكنة القروية من ذوي الدخل المحدود بالمناطق الجبلية بالأطلس الكبير، 

وتتغيى هذه المبادرة تخفيف الضغط على استخراج الخشب الأخضر بالغابات كمصدر للطاقة الحيوية.وتضمن المديرية الجهوية للمياه والغابات  لذوي الحقوق استخراج الخشب الميت وفق مساعي تنشد تخليف و تجديد الغابات بالمنطقة.كما تتخذ المديرية الجهوية التدابير اللازمة لتوفير حطب التدفئة بالسوق بكميات توافق الطاقة الإنتاجية للغابات، مع الجودة المطلوبة ، تلبية للحاجيات الملحة من هذه المادة  الحيوية . وتوفر المديرية للمستغلين الغابويين كميات من الخشب في سياق سمسرات عمومية مقننة بمسطرة العرض والطلب. 

وتعمل المديرية ، موازاة مع ذالك ، على تنفيذ مختلف البرامج المتعلقة بالتشجير والتي ترنو إلى تدبير مستدام للغابات وتحافظ على التنوع الجيني و صحة الغابات  وكذا تحسين المرونة البيئية لمواجهة التغيرات المناخية وضمان الوظائف الايكولوجية الاقتصادية.

يذكر أن عدد الأفرنة  الموزعة بلغ منذ بداية شهر يناير 2017، 640 فرنا بالحوز و شيشاوة و تتواصل هذه العمليات لتوزبع الكمية المبرمجة لخلق تنوع في مصادر الطاقة لتلبية احتياجات التدفئة وغيرها خاصة في هذه الفترة التي تعرف انخفاضا كبيرا في درجات الحرارة بالمنطقة خصوصا بالمناطق الجبلية.

 

اترك تعليقاً