اخر المقالات: أجندة 2030 حتمية التمويل والآليات || تضافر الجهود الدولية للقضاء على جائحة العمر || وباء كورونا …ووهم الصراع بين العلم والدين || مجموعة البنك الدولي تسارع لمساعدة البلدان على مكافحة فيروس كورونا || كيف يمكن للديمقراطيات التغلب على الوباء؟ || معالجة تغير المناخ مع أزمة جائحة كوفيد 19 || قطبان على حافتي المحيط || الآثار السياسية للجائحة || تعزيز المرونة اتجاه كوفيد-19 || الهيئة الحكومية الدولية المعنية بتغير المناخ تكيف اشغالها مع جائجة كورونا COVID-19 || انخفاض أسعار الغذاء العالمية في مارس || بلاغ جمعية النادي المغربي للبيئة والتنمية حول جائحة فيروس كورونا || التحقق من الأمن الغذائي في زمن فيروس كورونا المستجد || مرسوم قانون يتعلق بسن أحكام خاصة بحالة الطوارئ الصحية وإجراءات الإعلان عنها || تخفيف آثار كوفيد-19على تجارة الأغذية والأسواق || تكنولوجيا نووية تقي المغرب من الحمى القلاعية || كوفيد 19..المغرب يقطع الشك باليقين في مسألة الكلوروكين || نحو تخفيف أعباء ديون أشد البلدان فقرا || جائحة كوفيد-19 تؤثر على النظم الغذائية في جميع أنحاء العالم، ولا يوجد بلد محصن || وجوب مبادرة خضراء جديدة بعد الوباء ||

Olive

آفاق بيئية : محمد التفراوتي

طالب رئيس الجماعة الحضرية لمدينة وجدة (شمال شرق المغرب قرب الحدود مع الجزائر ) من ساكنة المدينة اقتلاع أشجار الزيتون مغروسة داخل المدار الحضاري بأرصفة الطرق أو على جوانب المنازل أو الحدائق .

ويأتي هذا القرار استجابة لشكايات المواطنين المتتالية بسبب الحساسية التي تسببها أزهار ثمار الزيتون ولقاحها للكثير من المواطنين من قبيل الرشح الأنفي والربو الصدري وأمراض العينين.

يشار أن المجلس الجماعي سبق له أن اتخذ مقررا ،ذا صبغة قانونية ، يقضي بمنع غرس أشجار الزيتون داخل المدار الحضاري ، وتحميل صاحب الشجرة تكاليف عملية قلعها عند انتهاء الأجل القانوني المحدد في نهاية 2014. كما سيشرع المجلس الجماعي بعد هذا التاريخ بإزالة كل اشجار الزيتون من ارصفة المنازل وبعض الطرقات وغيرها بالمدينة . يذكر أن مدينة وجدة تتألف من نصف مليون نسمة.

اترك تعليقاً