اخر المقالات: الناشطة البيئية غريتا ثونبرغ تصبح أصغر شخص يدعم كوفاكس لمكافحة كوفيد-19 || تقرير أممي: العالم على حافة هاوية مناخية في ظل استمرار ارتفاع درجات الحرارة || فرصة بايدن المناخية في أمريكا اللاتينية || التنسيق الإيراني الجزائري وتهديد الوحدة الترابية للمغرب || تثمين القدرة على الصمود بعد الجائحة || حركة الشباب من أجل المناخ-المغرب || تدابير لمكافحة النفايات البحرية || عمل دؤوب ومتواصل للتخفيف من آثار تغير المناخ || أم القصص الإخبارية || ارتفاع الأسعار العالمية للأغذية للشهر العاشر على التوالي || تقرير مؤشر نفايات الأغذية لبرنامج الأمم المتحدة للبيئة لعام 2021 || مشروع للحفاظ على التنوع البيولوجي || مصب واد سوس : تنوع بيولوجي ، مؤهلات اقتصادية  و إشكاليات بيئية ناتجة عن التدخل البشري || الطعام وليس الفولاذ هو أكبر تحدي مناخي يواجهنا || خارطة طريق لإزالة الكربون || حول سيادة اللغة الانجليزية في البحث العلمي || دعم مشروع المياه والبيئة (WES) تدابير مكافحة النفايات البحرية في المغرب || حليف تحت الماء لضمان الأمن الغذائي وصحة النظم الإيكولوجية || زعماء العالم يجتمعون لتعزيز التدابير المالية لدفع جهود مواجهة تداعيات كوفيد19 || مواكبة المهاجرات الإفريقيات لتحسين الريادة في الأعمال ||

واشنطن – قال باحثون امريكيون ان اختبارا جديدا للتحورات الجينية لدى الابوين ربما يساعد في الحيلولة دون مجيء مواليد بامراض وراثية قاتلة.

 

ويمكن للاختبار -وهو من بنات افكار رئيس مجلس ادارة شركة للتكنولوجيا الحيوية اصيبت ابنته بمرض جيني قاتل لا شفاء منه- ان يرصد أكثر من 500 مرض جيني وراثي ينتقل من جيل الى اخر قبل ان يحدث الحمل.

 

وبالمضي قدما في الاختبار وجد الباحثون ان الناس ربما يكون لديهم في المتوسط بين اثنين الى ثلاثة تحورات جينية وراثية ويمكن لسوء الحظ ان ينقلا واحدا من هذه الامراض الى ابنائهم.

 

وقال ستيفن كينجزمور يوم الاربعاء من المعهد الوطني للموارد الجينية في سانتا فيه بولاية نيو مكسيكو “صمم الاختبار للكشف عن الحالات الناقلة وما اذا كانت الخريطة الجينية لشخص ما بها نسخة من 448 مرضا يؤدون الى أمراض كارثية بمرحلة الطفولة.”

 

وأضاف كينجزمور الذي نشرت نتائج ابحاثه في الدورية الطبية للامراض الوراثية “المرض يتناقل وراثيا وهو ما يعني ان كلا الابوين يجب ان يكونا حاملين له. واذا كانت هذه هي الحالة فاحتمال ان يولد لهما طفل مصاب نسبته واحد الى اربعة.”

 

وقال كينجزمور ان شركتين تبرعتا باجراء الاختبارات اللازمة للدراسة. وقال ان الفريق سيستخدم اختبار احدى الشركتين لتطوير المنتج.

وتجرى اختبارات لاغلب الاطفال حديثي الولادة في الولايات المتحدة”رويترز

اترك تعليقاً