اخر المقالات: سلامة الأغذية شاغلنا جميعاً || يوم البيئة العالمي: مكافحة جميع مصادر التلوث في منطقة البحر المتوسط || ألمانيا في خطر بسبب سياساتها الطاقية الخاطئة || كيف نعيش بشكل افضل ونتوقف عن تدمير الكوكب || المغرب يصنف 12 منطقة رطبة جديدة ضمن قائمة “رامسار” || تنوعنا البيولوجي هو تنوع في غذائنا وتنوع في صحتنا || الثرثرة أرخص من خفض الانبعاثات || لماذا يحتاج العالم إلى بنوك التنمية الوطنية || أرباح الكاربون أفضل من ضريبته || مكافحة تطور الملوحة الزراعية تحت تهديدات تغير المناخ || الزراعة الملحية اختيار واعد لتنمية مستدامة في المناطق الصحراوية || اتخاذ إجراءات عاجلة لتجنب أزمة مقاومة مضادات الميكروبات || خدمات النظام البيئي في المغرب || الجراد الصحراوي و تحديات تغير المناخ || مستقبلنا الخالي من الانبعاثات || حان وقت صفقة الاتحاد الأوروبي الخضراء || اختتام مشروع الإدارة المستدامة والمتكاملة للمياه ومبادرة آفاق 2020  || تفعيل آليات حماية الملك العمومي المائي || العالم القروي ومعيقات التحديث                        || تقرير عالمي حول الأزمات الغذائية ||

واشنطن – قال باحثون في إدارة الطيران والفضاء الأمريكية “ناسا” الأربعاء إن 2010 كان أكثر الأعوام على الإطلاق من حيث ارتفاع درجة الحرارة على كوكب الأرض،محذرين من أن درجات الحرارة ستواصل ارتفاعها ما لم يتم تقليص انبعاث الغازات المسببة لظاهرة الاحتباس الحراري.

وقال معهد جودارد لدراسات الفضاء في “ناسا” إن 2010 شارك 2005 من حيث أكثر الأعوام حرارة على الإطلاق،بزيادة بلغت 74ر0 درجة مئوية مقارنة بالفترة من عام 1951 حتى 1980 .

وقال جيمس هانسين،مدير المعهد: “إذا استمر اتجاه ارتفاع الحرارة كالمتوقع،وإذا ظلت الغازات المسببة للاحتباس الحراري في ازدياد،فإن سجل 2010 لن يستمر طويلا”.

وقال المعهد إنه تم تجميع البيانات التي استندت إليها الدراسة من أكثر من ألف محطة للأرصاد الجوية في جميع أنحاء العالم وملاحظات الأقمار الصناعية لدرجة الحرارة على سطح البحر وقياسات محطة أبحاث قطبية.
“د ب أ”

اترك تعليقاً