اخر المقالات: تعزيز الحوار بين الثقافات عبر الفهم الجيد للغذاء في المنطقة المتوسطية || فى عيد الشمس الخريفى بأبى سمبل…. قال الراوي || يجب على الاتحاد الأوروبي تكثيف جهوده في غلاسكو || بنوك التنمية العامة: جزء من الحلّ للقضاء على الجوع || الصيد الجائر لسمك القرش “ماكو” || منح جائزة نوبل للسلام لحُماة الطبيعة || التجارة ومستقبل الغذاء || يوم الأغذية العالمي لعام 2021 || الضفة المتوسطية تتأرجح في منتصف حبل مشدود || 14 أكتوبر احتفال بالبيئة وبالتربية عليها || إلى أي شيء تحتاج البلدان النامية للوصول إلى صافي الـصِـفر || العرجون الشجرة الغامضة… المهددة بالانقراض || مؤسسة عالمية لعالم يزداد شيخوخة || إصدار سلسلة الـ 50 كُتَيِّب إغناء دولي للمشهد العلمي المتخصص || معا لتحويل عالمنا || التزامات قوية لمواجهة الطوارئ المناخية والبيئية || ميلاد نادي سينمائي بأكادير وإعلان مهرجان دولي لسينما البيئة. || “التلعيب ” تعزيز للسلوك المستدام بيئيا ووسيلة واعدة لمنع تغير المناخ || تحسين الجودة البيئية للمجالات الغابوية بالقنيطرة || اليوم العالمي لهدر الغداء ||

MARTCHIKA

 

 آفاق بيئية : محمد التفراوتي

أضحت حماية بحيرة مارتشيكا ضرورة ملحة ، مما حدى بلجنة عمل مكونة من ممثلي عن مؤسسة محمد السادس لحماية البيئة – المحافظة على الساحل – وكالة الماء، الرون، المتوسط، كورسيكا والمعهد الفرنسي للبحث من أجل استغلال البحر IFREMER،بعقد لقاء عمل في الناظور أيام 3– 4 و5 يوليوز 2013 .

 ويروم هذا اللقاء التشاوري مناقشة و المصادقة على المخطط الشمولي للتدبير البيئي لحوض صبيب بحيرة مارشيكا، وايضاً على وسائل عمل وكيفية اشتغال المرصد المحلي و مؤشرات المتابعة لفائدة التدبير المستدام لهذا الموقع المتميز،الذي يعد من المناطق العالية القيمة بيولوجياً و إيكولوجياً.

 ويهدف برنامج التدبير إلى:

  • تقليص أو الحد من المصادر المباشرة المسببة للتلوث.
  • تنمية وتطوير التهيئة والاستعمال المستدام للموارد المحيطة بالبحيرة ومجالاتها الخلفية. 
  • تشجيع تبادل المعلومات والمعطيات حول البحيرة وتأمين المتابعة عن طريق إنتاج مؤشرات مميزة تمكن من مواكبة الوضعية مقارنة مع الأهداف المتوخاة.
  • ترسيخ تغيير السلوكيات بفضل التربية البيئية والتحسيس.

 وبشار أن  أن المؤسسة، تحت الرئاسة الفعلية لصاحبة السمو الملكي الأميرة للا حسناء، أطلقت، بشراكة مع الصندوق الفرنسي للبيئة الدولية وباتفاق مع الوكالة الفرنسية للتنمية ،مشروع دعم تطهير وحماية بحيرة مارشيكا في نونبر 2008.

 وقد تم تحقيق عدة أنشطة مند إطلاق المشروع:

  • تفعيل عمل مرصد البحيرة
  • المساهمة في تقوية قدرات تكوين الفاعلين المحليين
  • المساهمة في تقوية الحوار بين الفاعلين المحليين والتنسيق على المستوى المحلي لمختلف السياسات القطاعية المعتمدة.
  • خوض تجربة استعمال حماءات محطة التطهير بالناظور الكبرى في المجال الفلاحي في أكتوبر 2012، وفق المعايير الدولية، وهي تجربة رائدة تدخل في إطار توصيات المؤتمر العالمي للساحل المنعقد بطنجة في أكتوبر 2010.

 يذكر أن  البرنامج حاليا مرحلة جديدة يهم بالأساس عقد إطار شراكات مستقبلية بين مؤسسة محمد السادس لحماية البيئة ومؤسسة الحفاظ على الساحل.

اترك تعليقاً