اخر المقالات: رؤية جديدة للتعاون العالمي || ارتفاع أسعار الطاقة يشكل مخاطر تضخمية || تعزيز الحوار بين الثقافات عبر الفهم الجيد للغذاء في المنطقة المتوسطية || فى عيد الشمس الخريفى بأبى سمبل…. قال الراوي || يجب على الاتحاد الأوروبي تكثيف جهوده في غلاسكو || بنوك التنمية العامة: جزء من الحلّ للقضاء على الجوع || الصيد الجائر لسمك القرش “ماكو” || منح جائزة نوبل للسلام لحُماة الطبيعة || التجارة ومستقبل الغذاء || يوم الأغذية العالمي لعام 2021 || الضفة المتوسطية تتأرجح في منتصف حبل مشدود || 14 أكتوبر احتفال بالبيئة وبالتربية عليها || إلى أي شيء تحتاج البلدان النامية للوصول إلى صافي الـصِـفر || العرجون الشجرة الغامضة… المهددة بالانقراض || مؤسسة عالمية لعالم يزداد شيخوخة || إصدار سلسلة الـ 50 كُتَيِّب إغناء دولي للمشهد العلمي المتخصص || معا لتحويل عالمنا || التزامات قوية لمواجهة الطوارئ المناخية والبيئية || ميلاد نادي سينمائي بأكادير وإعلان مهرجان دولي لسينما البيئة. || “التلعيب ” تعزيز للسلوك المستدام بيئيا ووسيلة واعدة لمنع تغير المناخ ||
 
 تفعيلا لإعلان الأمم المتحدة  بجعل 2011 سنة عالمية للغابات، تتشرف كل من  اللجنة القطاعية لمهندسي المياه والغابات، جمعية خريجي المدرسة الوطنية الغابوية للمهندسين، الجمعية الوطنية لتقنيي المياه والغابات بالمغرب و جمعية التضامن الغابوي،  بدعوة الجمعيات المحلية المعنية للمشاركة في اليوم الدراسي والتحسيسي لقضايا المحافظة على الموارد الغابوية تحت شعار “جميعا من أجل حماية الثروة الغابوية ” ودلك  يوم السبت 02 يوليوز 2011 بمقر المنتزه الوطني لإفران بأزرو .

وسيشكل هذا اليوم التحسيسي دعم أساسي لإنقاذ الغابة من الإجتثات والتدهور وهي مناسبة  كذلك  لتسليط  الضوء على العراقيل الحقيقية التي تعوق تدبير القطاع الغابوي من جهة و تنوير الرأي العام على أهمية المحافظة على الثروات الغابوية من جهة اخرى.
وسيتناول السيد النكار مصطفى و الزايدي عبد الكريم  مدخل إلى المبادئ التدبير المستدام لغابة الأرز بالأطلس المتوسط  في حين سيعرض السيد شهاب عبد الإله إشكالية الغابة بالأطلس المتوسط و إمكانية التدبير المشترك .   وسيعالج رئيس مركز التنمية الغابوية مجال  تدبير المجال الغابوي داخل مراكز لمحافظة وتنمية الموارد الغابوية . كما سيشهد اللقاء عرض حول تدبير المجال الغابوي داخل المناطق الغابوية من قبل  ريس المنطقة هذا فضلا عن عرض فيلم حول  حجم الاجتثاث الذي تتعرض له غابات الأطلس.

اترك تعليقاً