اخر المقالات: دراسة عينة من المجتمع المدني المغربي خلال جائحة كوفيد-19: الأدوار الوظيفية والتطلعات المستقبلية || كيف نجعل الشركات تعمل من أجل الطبيعة؟ || الاستماع إلى العلم || ازمة ” ديمقراطيتنا ” و ثالوثها المحرم || الدكتور جواد الرباع منسقا عاما للشبكة المغربية للمراكز البحثية والفكرية || خفض انبعاثات غازات الاحتباس الحراري الأوروبي بنسبة 55 في المائة || القطاع الصحي في حداد على إثر وفاة مهنيين بسبب كوفيد 19 || سياسة جديدة لكفاءة طاقة التبريد || كيف تساعد أهداف المناخ التعافي الاقتصادي || مساعي للحدّ من الفاقد والمهدر من الأغذية || تدبیر ندرة المياه بجهة سوس ماسة : وضع مقلق || التزام عالمي من أجل الطبيعة || الحفاظ على البيئة يحمي صحة البشر || رمال الساحل والبحر : وزارة الطاقة والمعادن والبيئة توضح || إجراء التحول في النظم الغذائية لتحقيق أهداف التنمية المستدامة” || فوضى صناعة اللحوم || الـقَـمـع السياسي وعواقبه البيئية || كيف نتقاسم الأنهار؟ || تحديد لائحة النفايات غير الخطرة التي يمكن الترخيص باستيرادها || تعقب التقدّم المحرز في مؤشرات أهداف التنمية المستدامة المتعلقة بالأغذية والزراعة في عام 2020 ||

المدير العام للفاو: الابتكار بما في ذلك التكنولوجيات أمر ضروري للتنمية

المستدامة للقطاعات الزراعية

آفاق بيئية :  مدريد

 أكد المدير العام لمنظمة الأغذية والزراعة للأمم المتحدة (الفاو) شو دونيو على الدور الرئيسي للزراعة في تقديم حلول قائمة على الطبيعة لمعالجة تغير المناخ.

وكان شو يتحدث الأربعاء في فعالية خاصة بعنوان “تسريع العمل بشأن الحلول القائمة على الطبيعة في عام 2020” عقدت على هامش مؤتمر الأمم المتحدة المعني بتغير المناخ COP25

وتتضمن هذه الحلول العمل على الغابات والنظم الإيكولوجية الأخرى بما في ذلك التربة والمياه والماشية والمحيطات والنظم الغذائية، وكذلك على البيئات الغذائية والمستهلكين.

وقال شو “نحن نستعد لتحويل نظام الغذاء. علينا إعادة هيكلة سلاسل إنتاج الأغذية وسلاسل القيمة وسلاسل التوريد”، مشيراً إلى عمل الفاو مع شركائها في هذا المجال. وأضاف: “الحل الوحيد هو الابتكار.”

وفي كلمته، أبرز المدير العام للفاو أهمية الإدارة المستدامة للموارد الطبيعية وحماية التنوع البيولوجي لتحقيق نظم غذائية مستدامة حيوية لتحسين الإنتاج الزراعي والغذائي.

وعلى سبيل المثال، أشار المدير العام إلى مبادرة أعلن عنها في وقت سابق اليوم بين منظمة الفاو وألمانيا وبرنامج الأمم المتحدة الإنمائي لمساعدة البلدان النامية على معالجة تغير المناخ في قطاعاتها الزراعية.

واختتم شو كلمته بالتأكيد على أن الفاو ستواصل العمل عن كثب مع جميع الشركاء في لأمم المتحدة وبلدان العالم والمجتمع المدني والقطاع الخاص والأوساط الأكاديمية وجميع الجهات الفاعلة الأخرى ذات الصلة لتوسيع نطاق الحلول المتوفرة وضمان أن تظل الحلول القائمة على الطبيعة مركزية في العمل المتعلق بالمناخ والتنوع البيولوجي.

اترك تعليقاً