اخر المقالات: الطاقة الريحية بالمغرب وآثارها على البيئة والإنسان والتنمية || سعيد أوبرايم: الفنان الذي طوع آلة التصوير الفوتوغرافي لتجعل الهواية تتفوق على الاحترافية                                   || لماذا تسعير الكربون الآن؟ || الانقسام والجائحة || محو الأمية المناخية والبيئية || صندوق المناخ الأخضر يمول مشروع حول تغير المناخ في فلسطين وتحديات كورونا || إلحاحية التعاون بين القطاع العام والخاص في مجال المناخ || هل يجب علينا أن نجازف بتدمير المحيط لإنقاذ الكوكب؟ || فى عيد الشمس الشتوى بالاقصر…. تتعامد الشمس على قدس أقداس معبد الكرنك || مشروع WES يدعم إدارة النفايات الطبية في فلسطين  || مصايد أسماك البحر الأبيض المتوسط والبحر الأسود تطوي صفحة الصيد الجائر || تصميم لقاحات من أجل الإنسان وليس لجني الأرباح || الحيلولة دون أن تصبح مكاسب القطاع المالي خسارة للتنوع البيولوجي || النفط جزء من الحل || طريق الصين الى صافي صفر من الانبعاثات || مهمة التنمية المستدامة || حماية النظم الايكولوجية للمياه الجوفية والسطحية العذبة واستصلاحها || فرصة أوروبا الخضراء || “نخيلنا” لتعزيز التنوع الغذائي وضمان استدامته || سبل التغلّب على تحديات المياه في الزراعة ||

المدير العام للفاو: الابتكار بما في ذلك التكنولوجيات أمر ضروري للتنمية

المستدامة للقطاعات الزراعية

آفاق بيئية :  مدريد

 أكد المدير العام لمنظمة الأغذية والزراعة للأمم المتحدة (الفاو) شو دونيو على الدور الرئيسي للزراعة في تقديم حلول قائمة على الطبيعة لمعالجة تغير المناخ.

وكان شو يتحدث الأربعاء في فعالية خاصة بعنوان “تسريع العمل بشأن الحلول القائمة على الطبيعة في عام 2020” عقدت على هامش مؤتمر الأمم المتحدة المعني بتغير المناخ COP25

وتتضمن هذه الحلول العمل على الغابات والنظم الإيكولوجية الأخرى بما في ذلك التربة والمياه والماشية والمحيطات والنظم الغذائية، وكذلك على البيئات الغذائية والمستهلكين.

وقال شو “نحن نستعد لتحويل نظام الغذاء. علينا إعادة هيكلة سلاسل إنتاج الأغذية وسلاسل القيمة وسلاسل التوريد”، مشيراً إلى عمل الفاو مع شركائها في هذا المجال. وأضاف: “الحل الوحيد هو الابتكار.”

وفي كلمته، أبرز المدير العام للفاو أهمية الإدارة المستدامة للموارد الطبيعية وحماية التنوع البيولوجي لتحقيق نظم غذائية مستدامة حيوية لتحسين الإنتاج الزراعي والغذائي.

وعلى سبيل المثال، أشار المدير العام إلى مبادرة أعلن عنها في وقت سابق اليوم بين منظمة الفاو وألمانيا وبرنامج الأمم المتحدة الإنمائي لمساعدة البلدان النامية على معالجة تغير المناخ في قطاعاتها الزراعية.

واختتم شو كلمته بالتأكيد على أن الفاو ستواصل العمل عن كثب مع جميع الشركاء في لأمم المتحدة وبلدان العالم والمجتمع المدني والقطاع الخاص والأوساط الأكاديمية وجميع الجهات الفاعلة الأخرى ذات الصلة لتوسيع نطاق الحلول المتوفرة وضمان أن تظل الحلول القائمة على الطبيعة مركزية في العمل المتعلق بالمناخ والتنوع البيولوجي.

اترك تعليقاً