اخر المقالات: في ذكرى بناء السد العالي…حكايات الجد للحفيد || الرأسمالية الأميركية وطابعها السوفييتي الانتقائي || السادس من يناير والذكر الأبيض المتملك || إنجازات وازنة لجائزة خليفة الدولية لنخيل التمر والابتكار الزراعي || إنجازات وتحديات مشروع دعم المياه والبيئة || الجوع في المنطقة العربية يتزايد || تثمين متعدد الأوجه للنباتات الاحادية الاستيطان بكل من المغرب واليونان وتونس || مختبر دراسة البلورات والمعادن بأكادير يحسم في نوع نيزك “تكليت” || تجارة المناخ || الأزمات المصيرية || وقف جائحة السعي وراء الربح || تقرير تفاعلي جديد يفيد عن تفاقم أزمة الجوع في أفريقيا || صيد الأسماك في بلد غير ساحلي || أنشطة تعليمية وإبداعية لحماية المنظومة البحرية || هل وصلت أسس نظمنا الزراعية والغذائية إلى “حافة الانهيار” ؟ || مشاريع لصد تدهور الأراضي والحفاظ على التنوّع البيولوجي واستدامة الموارد البحرية || إطلاق السنة الدولية لمصايد الأسماك وتربية الأحياء المائية الحرفية لعام 2022 || أهمية المحيطات || هل نحن فعلا نسعى للحفاظ على ما تبقى من الأوساط البيئية؟ || مفاوضات ناجحة لفائدة الأسماك المهددة بالانقراض ||

حول تسهيل تبادل الطاقة المتجددة عبر الحدود

 

آفاق بيئية : محمد التفراوتي

  وقعت ألمانيا وإسبانيا وفرنسا والمغرب والبرتغال، ببروكسل، إعلان مشترك يحدد الإطار الذي يهدف إلى تسهيل التبادل عبر الحدود بين منتجي الطاقة الكهربائية المتجددة والشركات المستهلكة للكهرباء.

ويروم توقيع هذا الإعلان الجديد إزالة الحواجز التنظيمية والمادية، لتبادل الطاقة الكهربائية المتجددة. ويضع خطة العمل تنشد تسهيل التجارة عبر الحدود بين منتجي الطاقة المتجددة والشركات التي تستهلك هذه الكهرباء، والأسواق المعروفة في أوروبا بموجب اتفاقيات شراء الطاقة (PPA)

ويهدف هذا الإعلان المشترك الجديد إلى دمج أسواق الكهرباء المتجددة، ثم إزالة الحواجز التقنية الرئيسية أمام التجارة في الطاقة الشمسية أو غيرها من أشكال الطاقة المتجددة. وسيمكن الدول ذات الموارد المتجددة المحدودة من استيراد الكهرباء من البلدان ذات الموارد الشمسية والريحية كالمغرب، وذلك من خلال حصر تكاليف الطاقة التي تتحملها الشركات بشكل كبير، مع مراعاة التزاماتها تجاه التغير المناخي والانتقال الطاقي.

وستطلق هذه البلدان عملية تشاور في سنة 2019 مع المنتجين المحتملين والمشترين المحتملين للكهرباء المتجددة في البلدان الخمسة، في أفق لتسليط الضوء على فرص الاستثمار وخفض التكاليف ولتحقيق أهداف تغير المناخ لكل بلد، وفقاً لاتفاق باريس كوب 21.

يشار أن التوقيع على الإعلان عرف حضور ممثلي المفوضية الأوروبية، والاتحاد من أجل المتوسط والوكالة المغربية للطاقة المستدامة للوكالة المغربية للطاقة المستدامة (مازن).

 

اترك تعليقاً