اخر المقالات: سلامة الأغذية شاغلنا جميعاً || يوم البيئة العالمي: مكافحة جميع مصادر التلوث في منطقة البحر المتوسط || ألمانيا في خطر بسبب سياساتها الطاقية الخاطئة || كيف نعيش بشكل افضل ونتوقف عن تدمير الكوكب || المغرب يصنف 12 منطقة رطبة جديدة ضمن قائمة “رامسار” || تنوعنا البيولوجي هو تنوع في غذائنا وتنوع في صحتنا || الثرثرة أرخص من خفض الانبعاثات || لماذا يحتاج العالم إلى بنوك التنمية الوطنية || أرباح الكاربون أفضل من ضريبته || مكافحة تطور الملوحة الزراعية تحت تهديدات تغير المناخ || الزراعة الملحية اختيار واعد لتنمية مستدامة في المناطق الصحراوية || اتخاذ إجراءات عاجلة لتجنب أزمة مقاومة مضادات الميكروبات || خدمات النظام البيئي في المغرب || الجراد الصحراوي و تحديات تغير المناخ || مستقبلنا الخالي من الانبعاثات || حان وقت صفقة الاتحاد الأوروبي الخضراء || اختتام مشروع الإدارة المستدامة والمتكاملة للمياه ومبادرة آفاق 2020  || تفعيل آليات حماية الملك العمومي المائي || العالم القروي ومعيقات التحديث                        || تقرير عالمي حول الأزمات الغذائية ||

آفاق بيئية : الرباط

حصلت مدينة مراكش على جائزة الحسن الثاني للبيئة و ذلك خلال الحفل الذي تم تنظيمه يوم 12 يوليوز 2018 بمدينة الرباط تحت رئاسة السيد رئيس الحكومة و بحضور السيدة كاتبة الدولة المكلفة بالتنمية المستدامة و مجموعة من الوزراء و المسؤولين على المستوى الوطني و المحلي، حيث تم تتويج مجموعة من المشاريع البيئية النموذجية المنجزة بشراكة بين جماعة مراكش و كتابة الدولة المكلفة بالتنمية المستدامة عن طريق مديريتها الجهوية لمراكش آسفي، و تعتبر هذه الجائزة أكبر جائزة في المجال البيئي على المستوى الوطني.

و تتمثل هذه المشاريع فيما يلي :

1- مشروعMedina Bike  : أول مشروع في إفريقيا استعملت فيه دراجات ذات نظام حر باعتبارها وسيلة تمكن من تقليص تلوث الهواء وتضمن حياة صحية داخل المدينة.

2- تأهيل و تجهيز الحدائق العمومية:و قد اعتمد في هذا التأهيل على الطاقات النظيفة، حيث تم تجهيزها بنظام سقي فعال وبإنارة مصدرها الطاقة الشمسية، كما أنها مجهزة بعدة تكنولوجيات حديثة ومناسبة تضم معدات رياضية مولدة للطاقة الكهربائية.

3- التأهيل الطاقي للمباني العمومية :فقد تم اختيار أربع بنايات عمومية قصد دمج بعد النجاعة الطاقية بها وذلك باعتماد الإنارة عن طريق استعمال المصابيح ذات الجهد المنخفض و مأرب السيارات مغطى بلوحات الطاقة الشمسية. 

 4- تصميم تأهيل حي إيكولوجي بالمدينة القديمة لمراكش: أحياء المدينة القديمة هي جزء لا يتجزأ من التراث الثقافي المميز لمدينة مراكش،و تهدف هذه البادرة بالأساس إلى تحسين إطار عيش المواطنين، إنشاء مناطق خضراء صغيرة، تدبير إيكولوجي للنفايات المنزلية و الانتفاع من مجموعة من التكنولوجيات الذكية وتحسيس الساكنة وتوعيتها بأهمية المحافظة على البيئة.

اترك تعليقاً