اخر المقالات: دار النحلة بمدينة شفشاون مبادرة تساهم في مواجهة انهيار طوائف النحل || ثورة الهيدروجين الأخضر القادمة || زحف الصحراء لن ينتظر المناخ || غاباتي حياتي || المهرجان الدولي لأفلام البيئة بشفشاون || السينما :صناعة ملوثة للغاية || زراعة الأنسجة ونظام التتبع عند نخيل التمر || هل يمكن للطاقة النووية العودة من القبر؟ || طرق النجاة من مستقبل حار || أسعار معتدلة للنفط في مصلحة المناخ و«أوبك» || لا نملك سوى أرض واحدة || خفايا الاتفاقيات البيئية… من الأوزون إلى المناخ || ماكرون الثاني: مواجهة التحديات البيئية عبر الفعل أم الاكتفاء بمواصلة الخطاب المعسول || حوارات بيئية في قصر الأمم || الجسيمات البلاستيكية الدقيقة والتدابير اللازمة للمعالجة || توحيد الجهود للحد من التلوث البحري بالبلاستيك في المناطق البحرية المحمية في البحر الأبيض المتوسط || نكهة حياد الكربون الرائعة  || البحث الزراعي بالمغرب نتائج مبتكرة وآفاق واعدة || شجرة أركان ، رمز الصمود والتأقلم مع الظروف المناخية || البلاستيك: مشكلة وأربعة حلول ||

أفاق بيئية : محمد التفراوتي

شهد الأمريكيون الكسوف الكلي للشمس من “أوريغون” على الساحل الغربي إلى “كارولينا الجنوبية “شرقا ، وهو ظاهرة فلكية نادرة لم تحدث إلا في كسوف مشابه سنة 1918 . وساد  ظلام دامس بمنتصف النهار  في أمريكا لم يتجاوز الدقيقتين ، حيث طلع الشفق في منتصف نهار اليوم الاثنين 21 غشت 2017 وتلألأت النجوم وعم السكون.

وأفادت  إدارة الطيران والفضاء الاميركية “ناسا”، أن ظاهرة كسوف الشمس الكلي تعد أكبر حدث فلكي تشهده أمريكا خلال العقود الأخيرة. وتم بث عملية الكسوف مباشرة وللمرة الأولى من خلال استخدام تقنية المناطيد، حيث تم توفير 50 منطادًا لتصوير الظاهرة.

يشار أن كسوف الشمس ظاهرة فلكية تحدث عندما يمر القمر بين الأرض والشمس ،وتكون كل الأجرام الثلاثة على استقامة واحدة تقريبًا، ما يجعل القمر يحجب قرص الشمس كليًا أو جزئِيًّا لمشاهد على الأرض.

يذكر أن موعد الكسوف الحلقي بالمغرب يتوقع  أن يكون سنة 21 يونيو 2020 .

اترك تعليقاً