اخر المقالات: الناشطة البيئية غريتا ثونبرغ تصبح أصغر شخص يدعم كوفاكس لمكافحة كوفيد-19 || تقرير أممي: العالم على حافة هاوية مناخية في ظل استمرار ارتفاع درجات الحرارة || فرصة بايدن المناخية في أمريكا اللاتينية || التنسيق الإيراني الجزائري وتهديد الوحدة الترابية للمغرب || تثمين القدرة على الصمود بعد الجائحة || حركة الشباب من أجل المناخ-المغرب || تدابير لمكافحة النفايات البحرية || عمل دؤوب ومتواصل للتخفيف من آثار تغير المناخ || أم القصص الإخبارية || ارتفاع الأسعار العالمية للأغذية للشهر العاشر على التوالي || تقرير مؤشر نفايات الأغذية لبرنامج الأمم المتحدة للبيئة لعام 2021 || مشروع للحفاظ على التنوع البيولوجي || مصب واد سوس : تنوع بيولوجي ، مؤهلات اقتصادية  و إشكاليات بيئية ناتجة عن التدخل البشري || الطعام وليس الفولاذ هو أكبر تحدي مناخي يواجهنا || خارطة طريق لإزالة الكربون || حول سيادة اللغة الانجليزية في البحث العلمي || دعم مشروع المياه والبيئة (WES) تدابير مكافحة النفايات البحرية في المغرب || حليف تحت الماء لضمان الأمن الغذائي وصحة النظم الإيكولوجية || زعماء العالم يجتمعون لتعزيز التدابير المالية لدفع جهود مواجهة تداعيات كوفيد19 || مواكبة المهاجرات الإفريقيات لتحسين الريادة في الأعمال ||

آفاق بيئية : أثينا

سيساعد مشروع WES الذي يموله الاتحاد الأوروبي وزارة البيئة في تحسين وتحديث قيم حدود الانبعاثات (ELVs) للانبعاثات الصناعية، وذلك من خلال مراجعة المبادئ التوجيهية الحالية لعدد من القطاعات الصناعية والقطاعات الفرعية. ومع بدء هذا المشروع في 4 مارس، بدأ مشروع WES نشاطه الأول في لبنان.

أصدرت وزارة البيئة اللبنانية بالفعل مجموعة من القرارات المتعلقة بالشروط البيئية لإنشاء وتشغيل القطاعات الصناعية. وقد صاغت مجموعة من المبادئ التوجيهية لقطاع الأغذية والمشروبات وكذلك لقطاع البناء. كما تعمل وزارة البيئة حاليًا على تطوير مركبات كهربائية محسنة وفي هذا الإطار ستتلقى دعمًا من مشروع WES. وسيقوم فريق من الخبراء الدوليين والوطنيين يتألف من نيكولا ميلوتينوفيتش وجاك شاهين ودومينيك سلامة بتقديم الملاحظات ومراجعة مسودة المبادئ التوجيهية البيئية لإنشاء وتشغيل العديد من القطاعات الصناعية.

ومن المتوقع أن يتم تطوير إرشادات منقحة لقطاع الأغذية، والتي تشمل القطاعات الفرعية لإنتاج الألبان والمسالخ ومزارع الأبقار وتجهيز اللحوم وإنتاج المشروبات. كما سيتم تقييم وتحديث إرشادات قطاع البناء لقطاعي نفايات البناء والهدم، وصناعة قطع الحجر، وصناعة الأسفلت والخرسانة، وكذلك إنتاج الطلاء.

وفقًا لنيكولا ميلوتينوفيتش  ستؤخذ بعين الاعتبار، أثناء مراجعة الإرشادات، الشروط اللبنانية المحددة مثل حجم الصناعات المعنية والتقنيات المستخدمة وأنواع العمليات. وسيتم وضع الممارسات الحالية المطبقة، فيما يتعلق بالانبعاثات المسموح بها في الهواء والنفايات ومياه الصرف الصحي في الاعتبار. وتهدف وزارة البيئة إلى نشر المبادئ التوجيهية العشرة الجديدة للأنشطة الصناعية المختارة في وقت لاحق من هذا العام.

بالنسبة لمشروع WES ، هذا هو أول نشاط يبدأ في لبنان. ومن المتوقع أن تبدأ مساعدة فنية أخرى في وقت لاحق من هذا العام لمعالجة تلوث البحر الأبيض المتوسط من خلال مكافحة التلوث الناجم عن البلاستيك. ويهدف هذا النشاط إلى توفير دعم سياسي لمعالجة المواد البلاستيكية ذات الاستخدام الواحد في لبنان.

مشروع دعم المياه والبيئة هو برنامج إقليمي يهدف إلى حماية البيئة وتحسين إدارة الموارد المائية الشحيحة في منطقة البحر الأبيض المتوسط. يعالج المشاكل المتعلقة بمنع التلوث وكفاءة استخدام المياه ويسعى إلى زيادة قدرات أصحاب المصلحة وتهيئة الظروف للتبادل المعرفي ذي الصلة.

يشار أن مشروع دعم المياه والبيئة يهدف مشروع دعم المياه والبيئة في منطقة الجوار الجنوبي إلى حماية البيئة وتحسين إدارة الموارد المائية الشحيحة في منطقة حوض البحر الأبيض المتوسط. وسوف يعالج هذه المشروع المشاكل المتعلقة بمنع التلوث وكفاءة استخدام المياه. مشروع دعم المياه والبيئة هو مشروع إقليمي يركز على دول منطقة الشرق الأوسط وشمال إفريقيا.

اترك تعليقاً