اخر المقالات: الناشطة البيئية غريتا ثونبرغ تصبح أصغر شخص يدعم كوفاكس لمكافحة كوفيد-19 || تقرير أممي: العالم على حافة هاوية مناخية في ظل استمرار ارتفاع درجات الحرارة || فرصة بايدن المناخية في أمريكا اللاتينية || التنسيق الإيراني الجزائري وتهديد الوحدة الترابية للمغرب || تثمين القدرة على الصمود بعد الجائحة || حركة الشباب من أجل المناخ-المغرب || تدابير لمكافحة النفايات البحرية || عمل دؤوب ومتواصل للتخفيف من آثار تغير المناخ || أم القصص الإخبارية || ارتفاع الأسعار العالمية للأغذية للشهر العاشر على التوالي || تقرير مؤشر نفايات الأغذية لبرنامج الأمم المتحدة للبيئة لعام 2021 || مشروع للحفاظ على التنوع البيولوجي || مصب واد سوس : تنوع بيولوجي ، مؤهلات اقتصادية  و إشكاليات بيئية ناتجة عن التدخل البشري || الطعام وليس الفولاذ هو أكبر تحدي مناخي يواجهنا || خارطة طريق لإزالة الكربون || حول سيادة اللغة الانجليزية في البحث العلمي || دعم مشروع المياه والبيئة (WES) تدابير مكافحة النفايات البحرية في المغرب || حليف تحت الماء لضمان الأمن الغذائي وصحة النظم الإيكولوجية || زعماء العالم يجتمعون لتعزيز التدابير المالية لدفع جهود مواجهة تداعيات كوفيد19 || مواكبة المهاجرات الإفريقيات لتحسين الريادة في الأعمال ||

آفاق بيئية : الرباط 

في إطار المجهودات المبذولة للتصدي لفيروس كورونا المستجَد (COVID19)، تم إقرار إجبارية وضع الكمامات الواقية بالنسبة لكافة المواطنين أثناء كل تنقلاتهم الاستثنائية والتي من المرتقب استهلاك الملايين منها يوميا.

وتشكل الكمامات المستعملة، خطرا على صحة المواطنين وعلى البيئة بشكل عام إذا لم يتم التخلص منها بطريقة سليمة للحد من انتقال العدوى بين المواطنين وبالخصوص لدى عمال النظافة.

وفي هذا الإطار، تطلق وزارة الطاقة والمعادن والبيئة- قطاع البيئة، حملة تحسيسية توعوية لتوجيه المواطن حول كيفية التخلص من الكمامات الوقائية بعد استعمالها بطريقة سليمة وذلك بالالتزام بعدم رميها في الشوارع والأزقة والساحات العمومية و ضرورة تعقيمها بالماء  المغلي أو بماء جافيل، ثم تقطيعها قبل رميها في الكيس المخصص لجمع النفايات المنزلية وإحكام غلقه قبل وضعه بنقط جمع الأزبال ثم بعد ذلك غسل اليدين بالماء والصابون.

 وتتضمن هذه الحملة بث كبسولة تحسيسية، على شاشات القنوات التلفزية وأثير الإذاعات العمومية والخاصة والمواقع الإخبارية ومواقع التواصل الاجتماعي.

وتتضمن الحملة كذلك إنجاز وتوزيع مجموعة من الملصقات التحسيسية المرتبطة بالموضوع بشراكة مع مجموعة من الفاعلين من قطاع خاص (قطاع التوزيع الكبير ومهنيو الصيدلة) ومجتمع مدني.

وتجدر الإشارة إلى أنه في إطار تتنفيذ البرنامج الوطني لتدبير النفايات المنزلية، تعزز الوزارة تنسيقها  حول هذا الموضوع، من خلال المديريات المركزية والجهوية، مع مصالح وزارة الداخلية المركزية وفي الولايات والعمالات والأقاليم، من خلال تتبع عمليات جمع النفايات المنزلية والتخلص منها، وتعقيم الحاويات والأماكن العمومية، وحث الجماعات المحلية والشركات المتخصصة في تدبير النفايات المنزلية على توعية المستخدمين في قطاع النظافة بمخاطر النفايات وتزويدهم بمعدات وملابس الوقاية اللازمة، والتقيد الصارم بقواعد النظافة العامة.

اترك تعليقاً