اخر المقالات: مفاوضات ناجحة لفائدة الأسماك المهددة بالانقراض || مستجدات ومساعي برنامج الشراكة للأنظمة الايكولوجية الحرجة بمراكش || من أجل بناء إطار صحي عالمي أفضل || تنامي مؤشرات التنمية المستدامة المتعلقة بالأغذية والزراعة لعام 2021 || استراتيجيات وتدابير إدارة مستقبل مصايد أسماك التونة || البومة البيضاء والزراعة أية علاقة ؟ || هل يمكن الاستغناء بالكامل عن استخدام مضادات الميكروبات؟ || تحديد نطاق الحياد الكربوني للشركات || نجيب صعب يتسلّم الجائزة البرلمانية المتوسطية || الطبيعة لا تستطيع الانتظار || ثمين التراث الطبيعي وتنمية البحث العلمي || التخطيط للطريق نحو صافي صفر انبعاثات || إنفاق أموال المناخ الذكية لتمكين النساء || استدامة الثروات السمكية في مقدمة التعاون واتفاقيات الشراكة || قمة الاطراف كوب 26 تعتمد إزالة الكربون في النقل والبحري || فاتورة الواردات الغذائية في العالم مرشحة للارتفاع إلى مستوى قياسي في عام 2021 || ما السبب وراء تأثير المعلومات المضللة بشأن فيروس كوفيد -19؟ || الاقتصاد الذي تتطلبه صحة الكوكب || تعزيز المشاركة المجتمعية في الحد من مخاطر الكوارث || خطوات ملموسة ضد الشباك المهجورة في البحر الأبيض المتوسط ​​والبحر الأسود ||

نظمتها جائزة خليفة الدولية لنخيل التمر والابتكار الزراعي

بالتعاون مع رابطة أبوظبي الدولية للتصوير الفوتوغرافي

 آفاق بيئية : أبوظبي

1021 صورة أظهرت الحب الكبير في عيون 497 مصور يمثلون 26 دولة حول العالم

أعلنت الأمانة العامة لجائزة خليفة الدولية لنخيل التمر والابتكار الزراعي أسماء الفائزين بمسابقة التصوير الدولية “النخلة في عيون العالم” بدورتها التاسعة 2018 التي تنظمها الجائزة بالتعاون مع رابطة ابوظبي الدولية للتصوير الفوتوغرافي، برعاية معالي الشيخ نهيان مبارك آل نهيان وزير التسامح رئيس مجلس أمناء الجائزة، حيث جاءت النتائج على النحو التالية :

المركز الأول فاز به المصور محمد البلوشي

المركز الثاني فاز به المصور أنتوني اوستريا

المركز الثالث فاز به المصور نضال السالمي

 المركز الثالث مكرر فاز به المصور سلطان الزيدي

المركز الرابع فاز به المصور ماجد العامري

المركز الخامس فاز به المصور حمد الغانبوسي

جاء ذلك في تصريح صحفي أدلى به سعادة الدكتور عبد الوهاب زايد، أمين عام جائزة خليفة الدولية لنخيل التمر والابتكار الزراعي، معرباً عن سعادته عما حققته المسابقة خلال تسع سنوات بما يعزز من علاقة الإنسان بشجرة نخيل التمر عبر توظيف فن التصوير الفوتوغرافي كوسيلة لتنمية وعي الجمهور بأهمية شجرة نخيل التمر. وخلق فضاء أرحب لتبادل الخبرات بين المصورين الضوئيين من كافة أنحاء العالم. وإبراز المقومات السياحية والبيئية والتراثية لشجرة نخيل التمر من خلال الصورة الفوتوغرافية وتشجيع ارتباط الإنسان بالأرض والبيئة.

وأضاف أمين عام الجائزة بأن الدورة التاسعة تميزت بمشاركة 497 مصور يمثلون 26 دولة حول العالم، وبلغ عدد الصور المشاركة 1021 من أجمل الصور التي عبرت عن حبهم لشجرة نخيل التمر وعلاقتهم الحميمة بالشجرة المباركة.

كما أشاد سعادة الأمين العام بالعلاقة الحميمة التي تربط المصورين بشجرة نخيل التمر التي تجلت حباً وشغفاً في عيون مصوري النخلة من مختلف دول العالم، كما تميزت هذه الدورة بمشاركة نوعية من الصور المتميزة مقدراً الجهود المبذولة من قبل المصورين المشاركين هواة ومحترفين.

اترك تعليقاً