اخر المقالات: النزاعات والصدمات المناخية تفاقم انعدام الأمن الغذائي الحالي في العديد من الدول || وثائق خطيرة عن ظاهرة الاحترار المناخي || محاكمة القرن ضد حكومة الولايات المتحدة الامريكية من أجل المناخ || أسواق الغذاء العالمية تعزز جهود الاستجابة لتغير المناخ ومكافحة الجوع || نحو تخلص تدريجي من استخدام المواد المستنزفة للأوزون || نظفوا العالم || تمويل التنمية المستدامة في البلدان العربية || عدد الجياع في العالم يتزايد || نقطة التحول القادمه في معركة المناخ || بيئة لبنان: عَوْدٌ على بدء || انحسار كبير في رقعة الغابات || البنى التحتية بين الفساد والبيئة || اليوم ، نحن جميعا لاجئي المناخ || التربة الصحية ضرورية للقضاء على الجوع وتحقيق السلام والازدهار || المياه العادمة تنذر بكارثة بيئية بتنغير || تدبير ندرة المياه على  مستوى الاحواض المائية : ابتكارات وتنمية مستدامة || أمطار طوفانية في فصل الصيف بشمال افريقيا يعيد سيناريوهات تغير المناخ || قبل الطوفان || المغرب يؤشر على حظر استيراد النفايات الخطيرة || جدلية البيئة ||

آفاق بيئية : أكادير

الوفي تزور مطرح أكادير وتتدارس مع الشركاء

أفضل التكنولوجيات  لتثمين النفايات

في إطار الزيارات الميدانية المتواصلة، قامت السيدة نزهة الوفي، كاتبة الدولة المكلفة بالتنمية المستدامة،  بزيارة إلى مدينة أكادير  وتيزنيت بمعية السيد عزيز رباح وزير  الطاقة والمعادن والتنمية المستدامة يومي  الجمعة والسبت  20 و 21 أكتوبر  2017. 

وخلال هذه الزيارة قامت السيدة الوفي بزيارة المركز  لطمر وتثمين النفايات الجديد “تملاست” الذي كان موضوع نقاش  مع الشركاء الترابيين من أجل الوصول إلى أنجع  السبل لتثمين النفايات بأكادير الكبرى و على مستوى جهة سوس ماسة درعة عامة.

وعرف لقاء احتضنه مقر الولاية تدارس جل المقترحات المقدمة المتعلقة بأفضل  التقنيات الفعالة لتثمين النفايات،  وتقرر الاستعانة بخبرة واستشارة  ليتم تحديد  أفضل الحلول الممكنة من خلال إطلاق دراسة وزيارة مراكز دولية متخصصة، للوصول إلى أفضل التكنولوجيا التي تناسب النفايات المغربية.

هذا وقد  ذكرت السيدة نزهة الوفي، كاتبة الدولة المكلفة بالتنمية المستدامة أن جهة سوس ماسة تتوفر على نظام معلوماتي يتضمن جميع المعطيات المتعلقة بالبيئة والتنمية المستدامة وكذا مخطط جهوي للحد من آثار التغيرات المناخية بما فيها آليات التأقلم والتخفيف.

وأشارت السيدة الوفي، في لقاء اليوم السبت بأكادير  بحضور السيد الوالي ورئيس الجهة  ومكتب الجهة  ورؤساء المجالس الإقليمي، إلى  توفر الجهة على مركز طمر وتثمين النفايات والذي  يدخل ضمن التوجهات الهامة مع الجهات ، وكذا محطات تصفية المياه العادمة التي يتم إعادة استعمالها، فضلا على تحلية مياه البحر خصوصا أن الجهة تتوفر على ساحل شاطئي.

وحثت السيدة كاتبة الدولة الجميع على  التعبئة من أجل إنجاح الأوراش الكبرى للوزارة من أجل تنمية وطنية مستدامة  مع  ضرورة  التقائية  البرامج الوطنية و الجهوية والمضي في تفعيل مقتضيات القانون التنظيمي للجماعات الترابية في مواكبة الجهات في تنزيل اختصاصتهم الذاتية فيما يخص التنمية المستدامة.

وأكدت السيدة الوفي أنه في هذا الإطار  ستنطلق المساعدة التقنية للجهات والجماعات الترابية بمكتب الدراسات التي سيتحدد في الأسابيع المقبلة بعد استكمال مسطرة طلب العروض في مرحلتها الاخيرة .

وقالت إنه  ستتم مساعدتهم ومواكبتهم تقنيا في ورش تثمين النفايات كورش اقتصادي وتنموي مع مساعدتهم  على تنزيل المخطط الجهوي لحماية البيئة والتنمية المستدامة.

كما قامت السيدة الوفي  رفقة الوفد بزيارة لعمالة تيزنيت أمس الجمعة حيث تم عقد لقاء مع المنتخبين والسلطات المحلية لتدارس الإشكاليات والإكراهات، إذ ذكرت السيدة الوزيرة بمسطرة الموافقة البيئية التي يحصل عليها صاحب المشروع في إطار القانون المتعلق بدراسة التأثير على البيئة.

وأعلنت السيدة كاتبة الدولة المكلفة بالتنمية المستدامة أن تيزنيت ستعرف قريبا مركز طمر وتثمين النفايات وكذا توسيع محطتين تصفية المياه بما فيها تصفية المياه.

 وأشارت السيدة الوفي إلى ضرورة العمل بشكل مندمج من أجل تعزيز  مكانة جهة سوس ماسة ايكولوجيا وحماية غنى وتنوع مواردها الغنية  كمصدر للتنمية المستدامة جهوي .

اترك تعليقاً