اخر المقالات: وثائق خطيرة عن ظاهرة الاحترار المناخي || محاكمة القرن ضد حكومة الولايات المتحدة الامريكية من أجل المناخ || أسواق الغذاء العالمية تعزز جهود الاستجابة لتغير المناخ ومكافحة الجوع || نحو تخلص تدريجي من استخدام المواد المستنزفة للأوزون || نظفوا العالم || تمويل التنمية المستدامة في البلدان العربية || عدد الجياع في العالم يتزايد || نقطة التحول القادمه في معركة المناخ || بيئة لبنان: عَوْدٌ على بدء || انحسار كبير في رقعة الغابات || البنى التحتية بين الفساد والبيئة || اليوم ، نحن جميعا لاجئي المناخ || التربة الصحية ضرورية للقضاء على الجوع وتحقيق السلام والازدهار || المياه العادمة تنذر بكارثة بيئية بتنغير || تدبير ندرة المياه على  مستوى الاحواض المائية : ابتكارات وتنمية مستدامة || أمطار طوفانية في فصل الصيف بشمال افريقيا يعيد سيناريوهات تغير المناخ || قبل الطوفان || المغرب يؤشر على حظر استيراد النفايات الخطيرة || جدلية البيئة || حريق أثينا ناتج عن عمل تخريبي ||

آفاق بيئية : محمد التفراوتي

أسدل الستار عن أشغال مؤتمر رفيع المستوى لوزراء البيئة والمالية للمجموعة الاقتصادية لدول إفريقيا الوسطى ومجموعة دول شرق إفريقيا . 

وتدارس المؤتمر سبل تسريع تفعيل لجنة المناخ لحوض الكونغو وكذا تبني خطة عمل لأجرأة الصندوق الأزرق الخاص بهذا الحوض. ويندرج انعقاد هذا المؤتمر الوزاري في سياق تفعيل إحدى توصيات قمة القادة الأفارقة من أجل العمل المنعقد ، تحت رعاية العاهل المغربي الملك محمد السادس ، على هامش المؤتمر 22 للأطراف المتعاقدة في الاتفاقية الإطار حول المناخ، والتي أكدت على إحداث لجنة حوض الكونغو لإيجاد حلول للإشكاليات البيئية والمناخية التي تعرفها المنطقة.

ووقع وزراء البيئة والمالية المشاركين بيان مشترك سلط الضوء على توصيات تنشد تسريع تفعيل لجنة المناخ لحوض الكونغو، و أجرأة الصندوق الأزرق الخاص بهذا الحوض كآلية مالية لهذه اللجنة.

وأوصى  الوزراء  المشاركين على وضع المغرب خبرته وكذا مساعدته التقنية اللازمة لتفعيل الصندوق الأزرق لحوض الكونغو عبر مركز الكفاءات للتغير المناخي (4c) .

وقرر الوزراء المشاركون عقد الاجتماع المقبل للجنة المناخ لحوض الكونغو على هامش المؤتمر 23 للأطراف المتعاقدة في الاتفاقية الإطار حول المناخ المزمع عقده بمدينة بون الألمانية، خلال الفترة الممتدة من 6 إلى 17 نونبر من السنة الجارية، وذلك في أفق تنظيم مؤتمر حول تعبئة التمويل اللازم للصندوق الأزرق في بداية السنة المقبلة بمدينة دافوس السويسرية.

يشار أن  المؤتمر عرف مشاركة وفد مهم من الخبراء المغاربة ترأسته السيدة نزهة الوفي، كاتبة الدولة لدى وزير الطاقة والمعادن والتنمية المستدامة المكلفة بالتنمية المستدامة، والذي ضم ثلة من الخبراء من مركز الكفاءات للتغير المناخي، وخبراء في مجال تغير المناخ والطاقات المتجددة والنجاعة الطاقية، ونقطة الاتصال الوطنية للصندوق الأزرق لحوض الكونغو، وكذا الممثلية الدبلوماسية للمملكة المغربية في جمهورية الكونغو.

 يذكر أنه سبق أن تم توقيع مذكرة تفاهم من أجل إحداث الصندوق الأزرق لحوض الكونغو من طرف عشر (10) دول المجاورة لهذا الحوض بالإضافة إلى المملكة المغربية في يوم 9 مارس 2017 بمدينة “أويو” بالكونغو. كما أن إحداث الصندوق الأزرق، جاء كمبادرة من طرف السيد “دونيسساسونغيسو” رئيس دولة جمهورية الكونغو ورئيس لجنة المناخ بحوض الكونغو، كأداة عملية لتمويل خطة استثمار طموحة جدابالنسبة للدول الإثنى عشر (12) المجاورة لهذا الحوض والتي يمكن أن تكون الأكبر إفريقيا.

 

اترك تعليقاً