اخر المقالات: وداعا عصر الفحم في ألمانيا || الهندسة الجيولوجية إلهاء محفوف بالمخاطر || المناخ بين النفط واللحم || حالة التنوع البيولوجي للأغذية والزراعة في العالم || معالجة التلوث الصناعي من معاصر زيت الزيتون والدباغة في فلسطين || إعلان الفائزين جائزة خليفة الدولية لنخيل التمر والابتكار الزراعي في دورتها 11 || ارتفاع مؤشر أسعار الغذاء لدى الفاو في يناير || إطعام العشر مليارات انسان || رصد الأمن الغذائي في البلدان التي تشهد حالات نزاع || مركز إفريقي للمناخ والتنمية المستدامة || الإستفادة الكاملة من أموال التنمية || قنص إيكولوجي و مستدام بمنطقة الأطلس الكبير || إنشاء مؤسسة “المبادرة من أجل تكييف الفلاحة الإفريقية” بالمغرب || إعادة تمويل الصندوق العالمي || دليل متفائل لتغير المناخ ||  دليل للنيازك في افريقيا والعالم العربي || بنايات المستقبل رشيقة وصديقة للبيئة || لا يمكن لمعركة تغير المناخ تجاهل القضايا الاجتماعية || استعراض لأهم أحداث سنة 2018 والإجراءات اللازمة لخلق عالم أكثر شمولاً واستدامة. || البيئة في 2018: كوارث مناخية وحرب على البلاستيك ||

آفاق بيئية : مراكش

نظمت المديرية الجهوية للمياه و الغابات للأطلس الكبير عملية إحاشة الخنزير البري  بنواحي توفليحت التابع لإقليم الحوز  مكنت من صيد 16 خنزيرا ليصبح العدد الإجمالي للخنازير التي تم قنصها الى . 220 خنزيرا  حتى الان برسم موسم 2016 -2017.

 و تندرج هذه العملية التي عرفت مشاركة 10 قناصةـ في إطار الإستراتيجية المتبناة من طرف المندوبية السامية للحد من تكاثر الخنزير في النقط السوداء التي تشكل فيها هذه الحيوانات خطرا على ممتلكات الساكنة المحلية.

و تعتبر هذه الإحاشات وسيلة للحد و التخفيف من الأضرار التي تمس الضيعات الفلاحية والممتلكات الخاصة والعامة بما في ذلك الغطاء الغابوي والبنيات التحتية الأخرى. و للتذكير فهذه الإستراتيجية تنبني على جملة من التجارب المتعلقة بالتحكم في أعداد الخنزير و تتوافق و مخططي القنص و تدبير الوحيش للمندوبية السامية.

ومن أجل تدبير مستدام لمشكل تكاثر إعداد الخنزير في النقط السوداء تنظم المديرية إحاشات استنادا لجملة من المعايير المعلقة بالتتبع و التقييم مع كافة الفرقاء.

و يبلغ عدد النقط السوداء 19 نقطة تتمركز أغلبها بمنطقة الصويرة (12 نقطة) و قد برمجت على مستواها إحاشات برسم موسم 2016-2017. و للتذكير فقد قامت المديرية بتسهيل المسطرة المتعلقة برخص الإحاشات و تسعى إلى إنجاح الإحاشات ودعم الوسائل المتعلقة بسبل الأمان   و ذلك لما تخلفه الأعداد الكبيرة من أضرار.لذا وجب تعبئة القناصين مع كافة الفرقاء تحت إشراف المديرية لضمان التوازن الفلاحي و الوحيشي بالمنطقة .

اترك تعليقاً