اخر المقالات: تقرير للفاو يرسم صورة قاتمة عن خطة التنمية المستدامة لسنة 2030 || الأمازون ملك للجميع || مشروع مراكش لنخيل التمر ينال شهادة الجودة الدولية آيزو 9001:2015 || الناشطية في مجال حماية البيئة والحق في المدينة في المنطقة العربية || تقرير منظمة التعاون الاقتصادي والتنمية ومنظمة الأغذية والزراعة للأمم المتحدة || وهم حروب المناخ ؟ || المهرجان الدولي للأفلام البيئية بشفشاون || سقوط نيازك جديدة بجهة “الزاك” المغربية || الفاو تمنح الميدالية الذهبية للخبير المغربي الدكتور عبد الوهاب زايد || إحباط عملية تهريب 120 من السلاحف || إخفاق الحزبين الأميركيين في مجال سياسات المناخ || قمة  الضفتين: الاتحاد من أجل المتوسط يتبنى أفكار المشروعات الخاصة بالمجتمع المدني الأورو-متوسطي || التربية البيئية موضوع تقرير “أفد” الجديد: مؤتمر دولي لإطلاقه في بيروت || جُزُر الإبداع المناخي || ماذا يعيب تقييمات الأثر البيئي؟ || دعم الفاو للدول التي تتعرض لأخطار زراعية وبيئية || الوقت يداهم العالم || البيئة في مدارس المغرب وجامعاته || سلامة الأغذية شاغلنا جميعاً || يوم البيئة العالمي: مكافحة جميع مصادر التلوث في منطقة البحر المتوسط ||

آفاق بيئية : محمد التفراوتي

بعد 20 دورة تقدم جمعية مغاربة المدارس العليا بفرنسا الدورة الحادية و العشرين لمنتدى آفاق المغرب FHM ، يوم الأحد 22 يناير 2017  ، و الذي يعد أكبر معرض لسوق الشغل المغربية بالخارج، مخصص للمغاربة و للأجانب.

وتشكل العودة إلى المغرب هاجسا لعديد من الطلبة المغاربة. كما يظل الولوج إلى المعلومة المتعلقة بفرص الشغل ومتطلبات  كل قطاع شيء صعب المنال. لذلك  تسعى الجمعية إلى تسهيل اللقاء بين هؤلاء الشباب الطموح و المقاولات المغربية أو الأجنبية ذات فروع مغربية.

و تشارك سنويا أزيد من خمسين مقاولة، ممثلة عبر مدراءها أو مسؤولي مواردها البشرية، و الذين يأتون لملاقاة طلبة ذوي تكوينات أكاديمية مختلفة (من مدارس الهندسة و مدارس التجارة و الجامعات), سواء كانوا حاصلين على شواهدهم أم قيد الدراسة، إضافة إلى أطر حاصلين على خبرة مهنية بفرنسا، و راغبين في العودة للمغرب بحثا عن آفاق و تجارب جديدة.

و نتاجا لهذا التفاعل، أصبح لمنتدى آفاق المغرب صيت محمود من طرف المقاولات المغربية العريقة و من طرف الطلبة المغاربة بفرنسا.

وللمنتدى عدة أهداف تروم   إخبار الطلبة حول الفرص المهنية المتاحة بالمغرب و تقريب الوسط المهني المغربي من الشباب الطامح نحو خدمة بلده عبر تجاربه ومعرفته. ثم تمكين المقاولات الحاضرة من التعريف بمهنها و مشاريعها و تعزيز فرص التوافق بين المقاولات و الشباب في أجواء ملائمة.

وفي نفس السياق تنظم جمعية مغاربة المدارس العليا بفرنسا الدورة الحادية و العشرين لمنتدى آفاق المغرب، أكبر معرض بفرنسا مخصص لسوق الشغل المغربية.

ويتغيى المنتدى تقريب كل شخص ذو تكوين جامعي بفرنسا باحث عن آفاق مهنية بالمغرب، بالمقاولات المغربية الرائدة و بالمقاولات الأجنبية المستقرة بالمغرب.

ويشار أن المنتدى دأب على استضافة أزيد من 2500 زائر سنويا  من مختلف الأكاديميات فضلا عن مشاركة حوالي 100 ممثل للموارد البشرية عن خمسين مقاولة، مما يقود الطلبة الشباب للتنقل من جل ربوع الديار الفرنسية لتقوية  حظوظهم.. 

وأكد السيد ياسين لحلو ، رئيس جمعية مغاربة المدارس العليا بفرنسا،أن الجمعية تنظم ملتقى آفاق المغرب هذه السنة، على غرار العشرين سنة الماضية، ” رغبة منها في منح الطالب المغربي فرصة ملاقاة صناع مغرب اليوم و مغرب الغد، أي أننا نتيح لأزيد من 2500 مشارك و مشاركة سهولة ملاقاة أكثر من 40 شركة و حوالي 400 مهني من مختلف القطاعات، الشيء الذي يتطلب تعبئة شاملة لفريق عمل الجمعية حتى يمر هذا الحفل المهني في أحسن الظروف و نساهم في عودة الأطر المغربية لوطنها.”

وأضافت كل من الآنسة دعاء الحامي و السيد كريم بنخالد – المسؤولان عن تنظيم الدورة ٢١ للمنتدى أن هدف المنتدى هو إضفاء صورة جيدة على سوق الشغل المغربية، بالإضافة إلى خدمة الطالب المغربي و الإطار المغربي و” المساهمة قدر الإمكان في تنمية بلادنا. و لهذا، يستحق المنتدى أن يصنف كأفضل ملتقى مهني مغربي بالخارج”. “مهمتنا إذن هي مد جسر التواصل بين المقاولات المغربية و المغاربة خريجي التكوين الفرنسي، و نحن نضطلع بهذا الدور المنوط منذ أزيد من عقدين”..

كما أن منتدى آفاق المغرب يؤكد رغبة الجمعية في المساهمة في الدينامية الاقتصادية التي يشهدها المغرب، عبر تأمينها لواجهة تنظيمية تساعد المغاربة في اندماجهم المهني وعودتهم لبلدهم. كما أن جديد الدورة 21 هو مشاركة مقاولات ناشئة مغربية متألقة وواعدة، حتى يتسنى لها الحديث عن تجاربها و تحفيز الشباب المغربي نحو دينامية الابتكار المقاولاتي.

الجمعية المغربية لطلبة المدارس الكبرى الفرنسيةAMGE-Caravane

الجمعية المغربية لطلبة المدارس الكبرى الفرنسية، الملقبة بAMGE-Caravane ، هي جمعية فرنسية مستقلة غير سياسية تعمل بموجب قانون 1901. وتشكل الجمعية المغربية لطلبة المدارس الكبرى الفرنسية صلة وصل بين المغاربة طلبة مدارس الهندسة و التجارة الكبرى و كذا الجامعات بفرنسا إذ تمثل أزيد من 6000 طالب و طالبة.

وتسعى الجمعية إلى مساعدة و مرافقة الطالب المغربي قبل، إبان و بعد مروره بالمدارس الكبرى و الجامعات الفرنسية، كما تهدف إلى المساهمة في إشعاع صورة المملكة المغربية بفرنسا.وتضم الجمعية مقرا رئيسيا بباريس وفروعا  بتولوز و نانسي و روون و بوردو وكليرمون فرون.

 

اترك تعليقاً