اخر المقالات: دروس من عصر التقدم || كيف يصبح الفساد وقودا لتدمير المناخ || مشاريع مخطط “المغرب الأخضر”.. تجسيد للرؤية المغربية المبتكرة للتنمية المستدامة || غابات المناطق الجافة بين البحث العلمي ورصيد التأهيل السوسيو ايكولوجي || مكافحة خصاص المياه في منطقة البحر المتوسط || حوار برلين حول تحول الطاقة:مواءمة الطاقة مع اتفاق باريس المناخي || المياه العادمه تساعد في تحقيق أهداف التنمية المستدامة || اليوم العالمي للغابات 2017 || الأبقار البحرية وخطر الانقراض || الذكرى الأولى لافتتاح للمتحف الجامعي للنيازك || اليوم الدولي للغابات 2017 :الغابات والطاقة || اجتماع بالرباط حول حصيلة قمة ” كوب 22 ” وتوقعات مؤتمر ” كوب 23 “ || دور الشعوب الأصلية في صيانة الحياة البرية وسبل العيش القروية || البشر يتركون أثراً لا يُمحى على كوكب الأرض || شراكة ثلاثية من أجل التنمية المستدامة || وضع امدادات الغذاء العالمية قوي أمام تقلص قدرة الحصول على الطعام || الجوانب الجيوسياسية للتحديات البيئية || حقبة الطلائع الوسطى : فترة جيولوجية جديدة  بالمغرب || سباق على الجو بين الطيور والطائرات || الفحم يتراجع عالمياً ويزدهر عربيّاً ||

LAANASEER_333

 

محمد التفراوتي: أعلن مجموعة من الباحثين والمستغورين المغاربة والإسبان عن اكتشاف مغارة طبيعية تحت الأرض ذات أهمية بيولوجية كبرى٬

توجد بالجماعة القروية” تاغرامت” بطنجة.

 

AltaRutaa_10

  

 

وسميت هذه المغارة بـ “لعناصر” تبعا لاسم المرتفع الذي توجد فيه الفتحة الذي ولج منه فريق البحث٬ والموجود بمحاذاة الموقع الطبيعي لجبل موسى

القريب من مضيق جبل طارق والمعروف بأهميته الطبيعية وتنوعه البيولوجي.

وطبقا للأبحاث الأولية ذكر المكتشفون أن المغارة تتواجد  تحت الأرض لها فتحة ذات مستويين٬ الأول على عمق 35 مترا٬ والثاني على عمق

70 مترا٬منفتحان على فضاء  كبير تحت الأرض بصدد  تحديد أبعاده و يحتمل أن يغطي مساحة شاسعة .

                                                                                        AltaRutaa_8

 

كما تضم تشكلات صخرية ومعدنية تبدو بارزة في  أسقف المغارة وصخورها التحتية٬ فضلا عن توفرها لملجأ في أمكانها العليا لكائنات نادرة وطيور

مهاجرة. و اكتشف الباحثون بقايا لأحفوريات حيوانات وينبوع ماء نتيجة الضغط المائي الذي رسم أخاديده ،عبرفتحات تحت أرضية، خلال  القرون الماضية  .

يشار إلى أن المجموعة التي اكتشفت هذه المغارة تتألف من باحثين من كلية العلوم التابعة لجامعة عبد المالك السعدي٬ والمفتشية الجهوية للمواقع

والمآثر التاريخية والفدرالية الأندلسية للمستغورين.

اترك تعليقاً