اخر المقالات: الطيران والبيئة :إدارة المطارات الخضراء || الفاو يدعو إلى إجراء تحوّل في نظمنا الغذائية || سبل تنظيف المحيطات من البلاستيك || تغير المناخ وحرائق الغابات وشح المياه تسبب تدهور الغابات || منع لحم البقر ؟ || رئيس برنامج الأمم المتحدة للبيئة يستقيل  || التكيف مع أزمة تغير المناخ || وجوب وضع استراتيجيات متكاملة و تحديد أولويات واضحة لأهداف التنمية المستدامة || ربط النظم المالية مع أهداف التنمية المستدامة || تقرير علمي حول تمويل التنمية المستدامة في البلدان العربية || حوار حصري مع الكاتب والإعلامي البيئي المغربي محمد التفراوتي || أفضل جناح دولي للامارات في الملتقى الدولي التاسع للتمور 2018 بأرفود || اللوجستيك و تنمية سلسلة التمر || اكتشاف أداة مصنوعة من العظام يعود تاريخها إلى 90 ألف سنة بالمغرب || المغرب ينحو نحو شراكة بيئية إفريقية  قوية || تقييم الاجراءات الحكومية المحرزة بشأن تغير المناخ || مشروع نظام للتتبع والإبلاغ والتحقق من انبعاثات الغازات || مبادرة لخفض الانبعاثات الناجمة عن إزالة الغابات وتدهورها || القضاء على الجوع : أعمالنا هي مستقبلنا || الموارد المائية المستدامة والبيئة النظيفة في البحر المتوسط ||

واشنطن – بدأ عدد من أطباء الأسنان في الولايات المتحدة خلع أسنان بعض الأشخاص من أجل الاحتفاظ بها لاستخراج خلايا جذعية منها في المستقبل واستخدامها في علاج مرض ما قد يصاب به أصحابها.

وذكرت صحيفة “ميامي هيرالد” الأميركية ان البعض بدأ فعلاً بخلع أسنانهم أو أضراس العقل منهم أو من أولادهم والاحتفاظ بها على درجة حرارة 100 تحت الصفر لاستخدامها في المستقبل.
وبدأ هذه الخطوة تنتشر في فلوريدا حيث أخذ عدد من السكان أولادهم إلى طبيب الأسنان وخلعوا أسناناً منهم.
وقالت نايديليس مونتايا انها أخذت إبنها راوول استرادا “6 سنوات” إلى طبيب الأسنان لخلع سنين له من دون انتظار أن يقعا لوحدهما.
وأشارت مونتايا إلى أنها فعلت ذلك كإجراء احتياطي في حال كانت هناك حاجة لخلايا جذعية لعلاج أي مرض قد يلم بابنها في المستقبل.  وتبلغ كلفة الاحتفاظ بالأسنان 590 دولار مسبقاً ومائة دولار سنوياً ويتم الاحتفاظ به لمدة 20 عاماً.
وكان باحثون يابانيون هم أول من نجح بالحصول على خلايا جذعية من سن مخلوعة ما يعني انه لن يكون هناك حاجة لاستخراج هذه الخلايا من أجنّة بشرية ما يتيح تجاوز المشكلة الاخلاقية التي يثيرها الاستخدام المباشر للخلايا الجنينية والاحتفاظ بها.
يشار إلى أنه في نهاية شهر سبتمبر/أيلول الماضي، أعلنت محكمة فدرالية أميركية رفع الحظر الموقت عن التمويل الحكومي لأبحاث الخلايا الجذعية بعدما فازت وزارة العدل الأميركية بدعوى استئناف في حكم قضائي سابق يوقف موقتاً هذا التمويل.
ورفع أوباما في مارس/ آذار الماضي الحظر الذي كان مفروضاً على تمويل أبحاث الخلايا الجذعية، وأصدر تعليمات بتمويل هذه الأبحاث من الأموال الحكومية.
يشار إلى ان الرئيس السابق جورج بوش كان منع الأبحاث على الخلايا الجذعية.

اترك تعليقاً