اخر المقالات: عيد الشمس فى ابي سمبل … بين الاسى و الامل || شرطة بيئية بالمغرب || حديقة في نفق نيويوركي || مستقبل الأغذية والزراعة:توجهات وتحديات || القمة العالمية السنوية لتغير المناخ بمدينة أكادير || خارطة طريق للرئاسة المغربية لمؤتمر تغير المناخ برسم سنة 2017 || تتويج المغرب في المنتدى العالمي للتكنولوجيات النظيفة || الجفاف يؤدي إلى ارتفاع حاد في أسعار الغذاء في منطقة شرق أفريقيا || ماستر جامعي مهني لتدبير التدقيق في المجال الطاقي || النقل المستدام يعزّز التنمية || التنمية المستدامة تحقق الأرباح وتخلق الوظائف || عدد فبراير من مجلة “البيئة والتنمية” || هندسة تغيير المناخ || ترامب ينحر الدجاجة || ساعة القيامة البيئية || المناطق الرطبة من أجل الحد من الكوارث الطبيعية || المنتزه الوطني لاخنيفيس بالمغرب : بهاء الطبيعة || خطاب تاريخي للعاهل المغربي بقمة الاتحاد الافريقي || الملايين يواجهون نقصاً في الأغذية في القرن الأفريقي || توزيع أفرنة غازية لتخفيف الضغط على استخراج الخشب الأخضر ||

الإسكندرية : أعلنت الأكاديمية الوطنية الأمريكية للعلومThe National Academy of Sciences (NAS)، في بيان لها اليوم، فوز الدكتور إسماعيل سراج الدين؛ مدير مكتبة الإسكندرية، بميدالية خدمة الصالح العام Public Welfare Medal؛ وهي أبرز الجوائز التي تقدمها الأكاديمية، وذلك عن إنجازاته في تطبيق العلوم لخدمة الجمهور، خاصة في العالم العربي والإسلامي.

وصرح جون براومان؛ رئيس لجنة اختيار الفائز بالجائزة، قائلا: “نقدم هذه الميدالية لسراج الدين تكريمًا له على مسيرته في الدعوة لتعزيز الاهتمام بالعلوم؛ وهي نفس الرسالة التي تنادي بها الأكاديمية الوطنية الأمريكية للعلوم، إضافة إلى دوره الريادي في قيادة عدد من المؤسسات العالمية؛ ومنها مكتبة الإسكندرية، ومبادراته المؤكدة على أهمية تطبيق العلوم من أجل التنمية المستدامة”.

من جانبه، أشار رالف سيسرون؛ رئيس الأكاديمية الوطنية الأمريكية للعلوم، إلى أن سراج الدين يعد بمثابة قوة هائلة تعمل ضد ضيق الأفق في السياسة، والعلم، والمجتمع. وقال إن مدير مكتبة الإسكندرية يحارب الجهل باستخدام التفكير العلمي المنطقي، وبالاستناد إلى معرفته بالثقافة والدروس التاريخية.

وأضاف سيسرون: “يتميز سراج الدين بأعماله التي يقدمها لتعزيز قيمة وأهمية العلوم لدى الجمهور، كبرنامجه الأسبوعي (صالون القاهرة) الذي يقدمه على القناة الأولى المصرية، وبرنامج (علماء المسلمين) الذي أذيع في شهر رمضان الماضي ليستعرض الإنجازات العلمية التاريخية للعلماء المسلمين”.

وأشار بيان الأكاديمية الوطنية الأمريكية للعلوم إلى أن مدير مكتبة الإسكندرية اكتسب مكانته العالمية من خلال أفكاره الداعية لاستخدام تطبيقات العلوم في حل معظم المشكلات العالمية، ومحاولاته لمحاربة الجوع في الدول النامية من خلال الترويج للزراعة المستدامة، وموهبته في إيجاد توافق بين وجهات النظر المتعارضة. وأضاف أن سراج الدين قام خلال عمله في البنك الدولي بحماية الإمدادات الغذائية لسكان العالم، والذي من المتوقع أن يزيد عددهم بمقدار 2 ونصف مليار شخص في العقود الأربعة القادمة.

وتطرق البيان إلى دور سراج الدين في إعادة إحياء مكتبة الإسكندرية التي تعمل على استعادة ودعم التراث الفكري العظيم الذي طالما تمتع به العالم العربي والإسلامي. كما أشار إلى رؤيته في حل مشكلة ضعف استثمار دول العالم الإسلامي في المشروعات والأبحاث العلمية، والتي تستند إلى التصدي للتحديات الاجتماعية والدفاع عن قيم العلم وتوفير الحريات اللازمة لتطبيق العلوم؛ كحرية البحث والتفكير والنقد، وليس فقط التمويل وإقامة المشروعات.

ومن المقرر أن يتسلم الدكتور إسماعيل سراج الدين الجائزة في الأول من شهر مايو القادم خلال الاجتماع السنوي المائة وأربعة وثمانون للأكاديمية. وتعد ميدالية خدمة الصالح العام من أبرز الجوائز التي تقدمها الأكاديمية منذ عام 1914، تقديرًا للجهود المبذولة في مجال استخدام العلوم لخدمة الصالح العام. فاز بالميدالية عدد كبير من العلماء البارزين حول العالم؛ ومنهم: يوجين سكوت، ونيل لين، ونورمان بورلوج، وويليام جولدن، وماكسين سينجر، وسي إيفريت كوب، وكارل ساجان.

يذكر أن الدكتور إسماعيل سراج الدين كان قد تسلم مؤخرًا جائزة إنجاز العمر الإفريقية 2010، في مجال البحث العلمي، وهو أستاذ متميز بجامعة فاجينينجين بهولندا، وأستاذ الكرسي الدولي “المعرفة في مواجهة الفقر” في كولاج دي فرانس 2010/2011، وعضو بمجلس الشورى المصري، ورئيس المجلس التنفيذي للمكتبة الرقمية العالمية، ورئيس وعضو اللجان الاستشارية لعدد من المؤسسات الأكاديمية والبحثية والعلمية والدولية ومنظمات المجتمع المدني. وهو عضو في كلٍّ من المجلس الأعلى للثقافة، والمجمع العلمي المصري، وأكاديمية العلوم للعالم النامي TWAS، والأكاديمية الوطنية الهندية للعلوم الزراعية، والأكاديمية الأوروبية للعلوم والفنون.

وتولَّى سراج الدين العديد من المناصب بالبنك الدولي؛ منها: نائب المدير لشئون التنمية البيئية والاجتماعية المستدامة (1992-2000) وللمشروعات الخاصة (1998-2000). وله ما يربو على 60 كتابًا ومونوجرافًا، وأكثر من 200 ورقة بحثية في موضوعات عديدة؛ مثل التكنولوجيا الحيوية والتنمية الريفية والاستدامة وأهمية العلم بالنسبة للمجتمع. وهو حاصل على البكالوريوس في الهندسة من جامعة القاهرة، ودرجتي الماجستير والدكتوراه من جامعة هارفارد، بالإضافة إلى 30 دكتوراه فخرية من مختلف أنحاء العالم.

اترك تعليقاً