اخر المقالات: التكيف مع أزمة تغير المناخ || وجوب وضع استراتيجيات متكاملة و تحديد أولويات واضحة لأهداف التنمية المستدامة || ربط النظم المالية مع أهداف التنمية المستدامة || تقرير علمي حول تمويل التنمية المستدامة في البلدان العربية || حوار حصري مع الكاتب والإعلامي البيئي المغربي محمد التفراوتي || أفضل جناح دولي للامارات في الملتقى الدولي التاسع للتمور 2018 بأرفود || اللوجستيك و تنمية سلسلة التمر || اكتشاف أداة مصنوعة من العظام يعود تاريخها إلى 90 ألف سنة بالمغرب || المغرب ينحو نحو شراكة بيئية إفريقية  قوية || تقييم الاجراءات الحكومية المحرزة بشأن تغير المناخ || مشروع نظام للتتبع والإبلاغ والتحقق من انبعاثات الغازات || مبادرة لخفض الانبعاثات الناجمة عن إزالة الغابات وتدهورها || القضاء على الجوع : أعمالنا هي مستقبلنا || الموارد المائية المستدامة والبيئة النظيفة في البحر المتوسط || تدبير ندرة المياه بين الابتكار والاستدامة || المستقبل لا يتوافق مع الوقود الأحفوري || العرب يطالبون بالماء والكهرباء وحل مشكلة النفايات || النقل المستدام وتحديات المستقبل || تحويل النظم الزراعية والغذائية لتحسين التغذية وحماية الكوكب || تحليل مخاطر الجفاف ورسم الخرائط ||

envv

الاحتفال باليوم العالمي للتنوع البيولوجي 2012 

يحتفل المغرب على غرار المنظومة الدولية يوم 22 مايو من كل سنة باليوم العالمي للتنوع البيولوجي الذي يخلد اعتماد اتفاقية التنوع البيولوجي.

وقد اختير هذه السنة شعار خاص بالتنوع البيولوجي البحري وهو ” محيط واحد، عوالم إحيائية متعددة “. ويشكل الاحتفال بهذا اليوم فرصة لتوعية الفاعلين والجمهور الواسع بأهمية التنوع البيولوجي البحري والساحلي في التنمية الاقتصادية والاجتماعية.

كما يدخل الاحتفال باليوم الدولي للتنوع البيولوجي كذلك في إطار عقد الأمم المتحدة للتنوع البيولوجي (2011-2020).

ويشكل هذا العقد أداة لتعزيز ودعم تنفيذ الخطة الاستراتيجية للتنوع البيولوجي وأهداف أيتشي اللذان تم المصادقة عليهما خلال الدورة العاشرة لمؤتمر الأطراف المنعقد باليابان سنة 2010. ويهدف إلى تشجيع مشاركة الفاعلين المحليين والدوليين من أجل تعميم وإدماج التنوع البيولوجي على مستويات مختلفة سواء منها التنمية الاقتصادية أو التخطيط.

وفي هذا الإطار تنظم وزارة الطاقة والمعادن والماء والبيئة، قطاع البيئة، يوم 22 مايو 2012 بمركز الاستقبال والمؤتمرات بالرباط يوما دراسيا حول التنوع البيولوجي البحري والساحلي بالتنسيق مع جميع الشركاء. وسيتناول هذا اللقاء عدة مواضيع ذات الصلة بموضوع اليوم العالمي، تتعلق بإمكانيات المنظومة الإيكولوجية البحرية والتدبير المندمج للمناطق الساحلية ومراكز الموارد البيولوجية لتنمية الاقتصاد الحيوي في المغرب. كما سيتم خلال هذا اليوم عرض نتائج الدراسة حول وضعية التصنيف بالمغرب وتقييم القدرات في هذا المجال.

وسيشارك في هذه اللقاء ممثلو القطاعات الحكومية ووكالات التنمية والمعاهد العلمية والجامعات وجمعيات المجتمع المدني.

اترك تعليقاً