اخر المقالات: إعلان أسماء الفائزين في مسابقة “النخلة في عيون العالم” بدورتها العاشرة 2019 || احتجاجات على أزمة المناخ في منتصف الشهر || مكافحة تغير المناخ والجريمة المنظمة || صدور التقرير السادس لتوقعات البيئة العالمية || “سهام أكري” تفوز بجائزة جائزة خليفة الدولية لنخيل التمر والابتكار الزراعي || جائزة خليفة الدولية لنخيل التمر والابتكار الزراعي في دورتها الحادية عشرة || إدارة هندسة المناخ وضبطها || سوسة النخيل الحمراء تهدد الأمن الغذائي وسبل العيش، لكن يمكن احتوائها واستئصالها || القمة العالمية للمحيطات : نحو اقتصاد أزرق مستدام. || تعزيز مهارات التواصل البيئي للإعلاميين  || هل عليك شراء سيارة كهربائية؟ ||  استهلاك الطاقة وبدائل تكنولوجية || التربية البيئية مدخل لتشكيل الوعي والسلوك البيئي السليم                                                || هذا هو بيت القصيد: حماية التنوع البيولوجي في افريقيا || سبل حماية التنوع البيولوجي الغني لافريقيا (فيديو ) || النخلة بألسنة بالشعراء في طبعتها الثالثة || التغلب على ايديولوجية إهمال المناخ || وداعا عصر الفحم في ألمانيا || الهندسة الجيولوجية إلهاء محفوف بالمخاطر || المناخ بين النفط واللحم ||

envv

الاحتفال باليوم العالمي للتنوع البيولوجي 2012 

يحتفل المغرب على غرار المنظومة الدولية يوم 22 مايو من كل سنة باليوم العالمي للتنوع البيولوجي الذي يخلد اعتماد اتفاقية التنوع البيولوجي.

وقد اختير هذه السنة شعار خاص بالتنوع البيولوجي البحري وهو ” محيط واحد، عوالم إحيائية متعددة “. ويشكل الاحتفال بهذا اليوم فرصة لتوعية الفاعلين والجمهور الواسع بأهمية التنوع البيولوجي البحري والساحلي في التنمية الاقتصادية والاجتماعية.

كما يدخل الاحتفال باليوم الدولي للتنوع البيولوجي كذلك في إطار عقد الأمم المتحدة للتنوع البيولوجي (2011-2020).

ويشكل هذا العقد أداة لتعزيز ودعم تنفيذ الخطة الاستراتيجية للتنوع البيولوجي وأهداف أيتشي اللذان تم المصادقة عليهما خلال الدورة العاشرة لمؤتمر الأطراف المنعقد باليابان سنة 2010. ويهدف إلى تشجيع مشاركة الفاعلين المحليين والدوليين من أجل تعميم وإدماج التنوع البيولوجي على مستويات مختلفة سواء منها التنمية الاقتصادية أو التخطيط.

وفي هذا الإطار تنظم وزارة الطاقة والمعادن والماء والبيئة، قطاع البيئة، يوم 22 مايو 2012 بمركز الاستقبال والمؤتمرات بالرباط يوما دراسيا حول التنوع البيولوجي البحري والساحلي بالتنسيق مع جميع الشركاء. وسيتناول هذا اللقاء عدة مواضيع ذات الصلة بموضوع اليوم العالمي، تتعلق بإمكانيات المنظومة الإيكولوجية البحرية والتدبير المندمج للمناطق الساحلية ومراكز الموارد البيولوجية لتنمية الاقتصاد الحيوي في المغرب. كما سيتم خلال هذا اليوم عرض نتائج الدراسة حول وضعية التصنيف بالمغرب وتقييم القدرات في هذا المجال.

وسيشارك في هذه اللقاء ممثلو القطاعات الحكومية ووكالات التنمية والمعاهد العلمية والجامعات وجمعيات المجتمع المدني.

اترك تعليقاً