اخر المقالات: الزعفران : دراسات وأبحاث بيولوجية واﻟﻔﻴﺰﻳﻮﻟﻮﺟﻴة لمكافحة التغيرات المناخية || “النخلة بعيون العالم” تواصل قبول أجمل صور العالم للشجرة المباركة || التنمية المستدامة في مناخ عربي متغيّر || الطبيعة الأم ضد تغير المناخ || إحصاءات بيئية تدق ناقوس الخطر || الفيلم  الوثائقي “المملكة المستدامة” || منح شهادة “إيزو 20121” لمؤتمر الأطراف كوب 22 || “مسارات 2050”: مبادرة لتطوير نموذج اقتصادي منخفض الكربون || تجربة واحة ليوا أمام مؤتمر الأمم المتحدة لتغير المناخ بمراكش || محرك مبادرات وتمويلات المساهمات المعتزمة المحددة وطنيا NDCs || إعلان مراكش للعمل من أجل المناخ والتنمية المستدامة || شراكة بين المغرب والولايات المتحدة الامريكية فيما يتعلق بالتدبير المستدام  للموارد الغابوية || قمة نساء الرائدات تجمع قياديات من أجل المناخ بمؤتمر COP22 || إطلاق شراكة مراكش من أجل العمل المناخي الشامل || تعزيز تكيف منطقة البحر المتوسط مع تقلبات المناخ || خطاب ملكي بقمة العمل الإفريقية خلال مؤتمر الأطراف COP22 || يخت عملاق لتنظيف المحيطات || مشاريع بيئية نموذجية بمدينة مراكش  || يوم التربية بمؤتمر الأطراف COP22 || الأميرة للا حسناء تفتتح يوم المحيط بمؤتمر الأطراف “كوب 22 “ ||

envv

الاحتفال باليوم العالمي للتنوع البيولوجي 2012 

يحتفل المغرب على غرار المنظومة الدولية يوم 22 مايو من كل سنة باليوم العالمي للتنوع البيولوجي الذي يخلد اعتماد اتفاقية التنوع البيولوجي.

وقد اختير هذه السنة شعار خاص بالتنوع البيولوجي البحري وهو ” محيط واحد، عوالم إحيائية متعددة “. ويشكل الاحتفال بهذا اليوم فرصة لتوعية الفاعلين والجمهور الواسع بأهمية التنوع البيولوجي البحري والساحلي في التنمية الاقتصادية والاجتماعية.

كما يدخل الاحتفال باليوم الدولي للتنوع البيولوجي كذلك في إطار عقد الأمم المتحدة للتنوع البيولوجي (2011-2020).

ويشكل هذا العقد أداة لتعزيز ودعم تنفيذ الخطة الاستراتيجية للتنوع البيولوجي وأهداف أيتشي اللذان تم المصادقة عليهما خلال الدورة العاشرة لمؤتمر الأطراف المنعقد باليابان سنة 2010. ويهدف إلى تشجيع مشاركة الفاعلين المحليين والدوليين من أجل تعميم وإدماج التنوع البيولوجي على مستويات مختلفة سواء منها التنمية الاقتصادية أو التخطيط.

وفي هذا الإطار تنظم وزارة الطاقة والمعادن والماء والبيئة، قطاع البيئة، يوم 22 مايو 2012 بمركز الاستقبال والمؤتمرات بالرباط يوما دراسيا حول التنوع البيولوجي البحري والساحلي بالتنسيق مع جميع الشركاء. وسيتناول هذا اللقاء عدة مواضيع ذات الصلة بموضوع اليوم العالمي، تتعلق بإمكانيات المنظومة الإيكولوجية البحرية والتدبير المندمج للمناطق الساحلية ومراكز الموارد البيولوجية لتنمية الاقتصاد الحيوي في المغرب. كما سيتم خلال هذا اليوم عرض نتائج الدراسة حول وضعية التصنيف بالمغرب وتقييم القدرات في هذا المجال.

وسيشارك في هذه اللقاء ممثلو القطاعات الحكومية ووكالات التنمية والمعاهد العلمية والجامعات وجمعيات المجتمع المدني.

اترك تعليقاً