اخر المقالات: المغرب يصنف 12 منطقة رطبة جديدة ضمن قائمة “رامسار” || تنوعنا البيولوجي هو تنوع في غذائنا وتنوع في صحتنا || الثرثرة أرخص من خفض الانبعاثات || لماذا يحتاج العالم إلى بنوك التنمية الوطنية || أرباح الكاربون أفضل من ضريبته || مكافحة تطور الملوحة الزراعية تحت تهديدات تغير المناخ || الزراعة الملحية اختيار واعد لتنمية مستدامة في المناطق الصحراوية || اتخاذ إجراءات عاجلة لتجنب أزمة مقاومة مضادات الميكروبات || خدمات النظام البيئي في المغرب || الجراد الصحراوي و تحديات تغير المناخ || مستقبلنا الخالي من الانبعاثات || حان وقت صفقة الاتحاد الأوروبي الخضراء || اختتام مشروع الإدارة المستدامة والمتكاملة للمياه ومبادرة آفاق 2020  || تفعيل آليات حماية الملك العمومي المائي || العالم القروي ومعيقات التحديث                        || تقرير عالمي حول الأزمات الغذائية || صُنع ليتلف ويُستبدل بغيره: شركات تتعمد تعطيل منتجاته || التوفيق بين الإدارة المستدامة للموارد الطبيعية ومردودية الزراعة في المناطق الهامشية || مبادرات تعليمية جديدة حول الغابات بمناسبة اليوم الدولي للغابات || دعونا نتحدث عن الهندسة الجيولوجية ||

lifestraw-1

آفاق بيئية : محمد التفراوتي

أضحى واردا و ممكنا الولوج إلى  المياه صالحة للشرب في جميع أنحاء العالم. حيث أطلقت الشركة الدولية “فيسترغارد”  (Vestergaard) ، الذي تشتغل  في اتجاه تحسين الصحة في البلدان النامية، أنبوبا يسمى “أنبوب الحياة”  ” LifeStraw ” . يمكن من امتصاص المياه غير الصالحة للشرب من دون مخاطر صحية كبيرة و يمكن أن ينقذ حياة الملايين . و هو مصفاة قوية في حجم لفافة السيجار ( 25 سم طول و 2.9 سم في القطر ) مصنوع  من البلاستيك وهو خفيف (56غرام) .

the-LifeStraw-to-drink-water

ويذكر أن ما يقرب من 780 مليون شخص في العالم لا يحصلون على مياه الشرب .كما  يموت كل 21 ثانية طفل من الإسهال بسبب التسمم .  وأكدت بعض المصادر أن هذا الاختراع (LifeStraw) ، الذي ينظف المياه الغير الصالحة للشرب ، يمكن أن ينقد عدد لا يستهان به من الأرواح.

 أنبوب الحياة ،كما سمي ، سوف يقوم بتصفية  الكائنات الدقيقة عبر مسلك ألياف مجوفة التي لا تترك مرور إلا الماء النقي فقط. لذا فإنه يقوم بإزالة الأشياء المسببة للأمراض المحتملة من قبيل التيفوئيد والكوليرا و الدوسنتاريا . هذا فضلا عن الطفيليات.

ويستطيع أنبوب الحياة (  LifeStraw  ) تصفية 700 لترا من المياه ، أي ما يعادل استهلاك الفرد للمياه لمدة سنة. وذكرت بعض المصادر أن هذا الأنبوب المصفاة  أثبت فعاليته في حالات الكوارث الطبيعية الكبرى ، بما في ذلك الزلزال في هايتي والفيضانات في باكستان.

اترك تعليقاً