اخر المقالات: مخططات جهوية بالمغرب لحماية البيئة ومكافحة التغيرات المناخية || عصر جليدي مرتقب || نحو إحداث سوق إقليمي تنافسي للكهرباء بإفريقيا || الانارة العمومية بالطاقة الشمسية بقرى مغربية || الإنذار العالمى عن البعوض:”البيئة لايف” || محاكات حريق للغابات المغربية || القضاء على الفقر بتكلفة زهيدة || السلاحف البحرية بين الإنقراض والإنقاذ || بطون خاوية وبنادق متخمة || تغير المناخ: لا تتبعوا ترامب إلى الهاوية || بيئة للفقراء والأغنياء || القضاء على الفقر وتعزيز الازدهار في منطقة عربية متغيّرة || اليوم العالمي الأول لسمك التونة: حماية موارد التونة الثمينة والنظم الإيكولوجية المحيطة بها || مخطط وطني لتدبير الساحل بالمغرب || أجندة للمياه بالاتحاد من أجل المتوسط || نحو تدبير مستدام لتكاثر الخنزير البري بالاطلس الكبير || مجموعة العشرين في القيادة المناخية || مستقبل المجتمع العربي في ظل التحولات العربية الراهنة || تجارب متطورة للبحث الزراعي بالملتقى الدولي للفلاحة بالمغرب || قضايا البيئة والتنمية المستدامة في البرنامج الحكومي مجرد ترحيل لالتزامات سابقة  !!  ||

???????????????????????????????        

  منظمة الأغذية والزراعة تطلق مشروعا لتحقيق الاستخدام الأمثل للموارد الوراثية النباتية للأغذية والزراعة

من أجل التكيف مع تغير المناخ

 

آفاق بيئية : تستضيف منظمة الاغذية والزراعة للأمم المتحدة (الفاو) بالتعاون مع وزارة الزراعة اللبنانية ورشة عمل اقليمية خلال 19 و 20 آب / أغسطس 2013 لاطلاق تنفيذ مشروع التعاون التقني الإقليمي بعنوان: تحقيق الاستخدام الأمثل للموارد الوراثية النباتية للأغذية والزراعة من أجل التكيف مع تغير المناخ . تم تصميم المشروع لتلبية الحاجة للاستفادة من حفظ الموارد الوراثية النباتية من خلال وضع وتنفيذ الاستراتيجيات وخطط العمل الوطنية في لبنان ومصر والأردن وإيران.

ففي حين تعرف منطقة الشرق الأوسط باحتوائها على واحد من أهم المراكز الرئيسية للتنوع البيولوجي، فإن عدداً كبيراً من الأنواع المحلية الهامة لا تزال غير مستغلة أو غير محفوظة بشكل جيد.. و في الوقت نفسه، يشكل عدم توافر البذور الجيدة العامل الرئيسي الذي يحد من إنتاجية المحاصيل في البلدان المشاركة وخاصة في ظروف الانتاج الصعبة والتي تزداد صعوبة مع تغير المناخ.

يهدف مشروع المنظمة إلى دعم السلطات المحلية في جهودها الرامية إلى وضع استراتيجيات وطنية للموارد الوراثية النباتية وتحسين قدراتها على نحو كاف في توصيف وتعزيز استخدام الأصول الوراثية والحفاظ عليها للتخفيف من الآثار السلبية المتوقعة لتغير المناخ، وبالتالي المساهمة في تحقيق الأمن الغذائي المستدام في دول الإقليم.

وسيتم افتتاح اعمال الورشة في فندق روتانا أرجان، الروشة، برعاية معالي وزير الزراعة الدكتور حسين الحاج حسن ،بالاضافة الى مشاركة عدد من خبراء الموارد الوراثية النباتية وممثلين من دول مصر وإيران والأردن ولبنان.

اترك تعليقاً