اخر المقالات: المسار السريع للطاقة النظيفة || 32 عاما على بروتوكول حماية طبقة الأوزون والمناخ || المهرجان الدولي الثاني للتمور الأردنية 2019 || المنتدى الثاني للطاقة والمناخ يناقش الطلب الإقليمي على الطاقة || نواب جدد بالاتحاد من أجل المتوسط || لماذا نتسلق جبل إفرست؟ || الحفاظ على البيئة في افريقيا ليس ترفا || الرأسمالية والفرصة الأخيرة || ناشيونال جيوجرافيك..إمبراطورية الإطار الأصفر || شبكة العمل المناخي تستعرض خطط تنفيذ المساهمات المحددة وطنيا (NDCs) || حالة الموارد الوراثية المائية في العالم للأغذية والزراعة || إدارة الاندفاع القادم نحو الذهب || الهندسة المناخية: حصان طروادة || الصلة بين تغير المناخ والأرض والغذاء || الصِدام القادم بين المناخ والتجارة || الوهم الخطير للاحتباس الحراري العالمي الأمثل || تسريع استخدام الطاقة المتجددة كحل للمناخ || إنجازات ومبادرات بيئية رائدة في زمن التغير المناخي والطاقات المتجددة || اتجاه جديد من أجل كوكب الأرض || مشروع خدمات النظام الايكولوجي يصيغ خطة عمل لتعزيز القدرات ||

حذر باحثون فرنسيون من خطر نقل القطط لطفيليات تنمو في معدتها إلى البشر ما قد يسبب أوراماً دماغية.

وقال الباحثون من معهد “سي أن أر أس” في مونبيليي بدراسة نشرت في دورية “رسائل البيولوجيا” التابعة للأكادمية الملكية للعلوم، إن طفيلية “توكسوبلاسما غوندي” تعيش في المعدة عند القطط وقد تنتقل إلى البشر على الرغم أنهم لم يأكدوا بشكل حاسم أنها تسبب الورم الدماغي.

وأجرى الباحثون دراسة عالمية أظهرت أن معدلات الإصابة بالسرطان الدماغي لدى النساء والرجال ترتفع حين يكون مستوى تواجد هذه الطفيلية أعلى.

وقال الباحث فريديرك توماس “نشعر أن نتائجنا حاسمة بما يكفي لنقول إن “توكسوبلاسما غوندي” تزيد على الأرجح خطر إصابة البشر بسرطان الدماغ“.

وأشار إلى أدلة حول تأثير هذه الطفيلية على الدماغ ما يؤدي إلى تغير في السلوك، إذ ظهر أن الجرذان التي تصاب بها تفقد خوفها من القطط، ما يجعلها أكثر عرضة لتأكلها تلك الحيوانات، وهو ما يفيد الطفيلية حتى تتمكن من الوصول إلى معدة القطط لتتكاثر.

وقال الباحثون إن مصادر الإصابة الأولى قد تكون استهلاك لحم غير مطهو وشرب ماء أو خضروات من تربة قد تكون ملوثة ببراز القطط. “يو بي اي”

اترك تعليقاً