آفاق بيئية :  عمرو حسن – يورونيوز

قال وزير حماية المواطنين اليوناني نيكوس توسكاس إن هناك “مؤشرات قوية” على أن حريقا متعمدا تسبب في حرائق الغابات الذي اندلع قرب أثينا يوم الاثنين وأدى إلى مقتل ما لا يقل عن 83 شخصا وإصابة العشرات.

وتواجه اليونان سلسلة من الحرائق هي الأضخم خلال عدة عقود، مما مزج الحزن والحداد بغضب المواطنين الذين ألقوا باللوم على السلطات لعدم تصديها لأضرار الحرائق بالشكل المناسب، بحسب وصفهم.

وقال الوزير نيكوس توسكاس بعد عرض عدة صور التقطت بالأقمار الصناعية لمواقع الحرائق: “أود أن أؤكد أننا لدينا مؤشرات قوية بأن الحريق نتج عن عمل تخريبي”.

ونالت مدينة ماتي الساحلية القسط الأكبر من الخراب بسبب الحرائق، حيث تحولت لجيب من جيوب الموت والدمار بعدما هرع سكانها داخل سياراتهم للهروب من أتون االنيران

المتزايدة.

اترك تعليقاً